مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات
عدد الرسائل : 4125
نقاط : 5642
السٌّمعَة : 37
تاريخ التسجيل : 31/05/2008
http://www.mostaghanem.com

رغم تصريحات أوباما..السفير الأمريكي بالعراق يرفض الانسحاب الفوري

في الجمعة 23 يناير 2009, 07:19
أعلن السفير الأمريكي لدى العراق رايان كروكر رفضه للانسحاب الفوري لقوات الاحتلال من العراق، مشيرا إلى أنه "من غير المُرجح حدوث انسحاب مُفاجيء"، وهو ما يناقض الوعود الانتخابية للرئيس الأمريكي باراك أوباما.

وقال كروكر الخميس: "سيكون هناك انسحاب، هذا ما ينص عليه الاتفاق، والرئيس من جانبه والحكومة العراقية من جانبها سيحددان الوتيرة التي ينبغي أن يتم بها".

وأضاف السفير الأمريكي لدى العراق: "الانسحاب المتهور يمكن أن يكون شديد الخطورة، لكن من الواضح أن هذا ليس الاتجاه الذي يسير فيه".

ويقول المسئولون العراقيون باستمرار: إنهم لا يعتقدون أن خطط أوباما ستحتاج تغييرات رئيسية في الإطار الزمني للانسحاب الذي تفاوضوا بشأنه مع إدارة بوش.

من جانبه قال وزير الدفاع الأمريكي روبرت جيتس: إن خطة الرئيس باراك أوباما لسحب القوات الأمريكية من العراق في 16 شهرا من بين الخيارات التي تدرسها وزارة الدفاع.

وأضاف جيتس في مؤتمر صحفي أنه يجري دراسة بدائل مختلفة في الأيام الأولى للإدارة الجديدة وان تعهد أوباما خلال الحملة الانتخابية بسحب القوات خلال 16 شهرا "من بين الخيارات التي تخضع للدراسة" على حد قوله.

وكان أوباما الذي عارض حرب العراق وتعهد في حملته الانتخابية بسحب القوات الأمريكية بحلول منتصف عام 2010 قد اجتمع مع قادة جيش الاحتلال يوم الأربعاء في أول يوم عمل كامل له بعد توليه منصبه وطالبهم بوضع خطة "لانسحاب عسكري مسئول" من العراق.

ولم توضح الإدارة الجديدة بعد ما إذا كانت ستسرع وتيرة الانسحاب الجاري حاليا بالفعل. وبموجب اتفاق أمني بدأ سريانه مع بداية العام الجاري تلتزم الحكومة الأمريكية بسحب قوات الاحتلال من المدن العراقية بحلول منتصف العام وبالانسحاب كلية من البلاد بنهاية عام 2011.
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى