مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 شافيز "العربي" يطرد سفير إسرائيل ..خطوة عجزت عنها 3 دول عربية لا يزال السفير الإسرائيلي في عواصمها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: شافيز "العربي" يطرد سفير إسرائيل ..خطوة عجزت عنها 3 دول عربية لا يزال السفير الإسرائيلي في عواصمها   الأربعاء 07 يناير 2009, 16:45




- أعلنت فنزويلا أنها قررت طرد السفير الإسرائيلي شلومو كوهين مع ستة موظفين آخرين من السفارة الإسرائيلية في كراكاس،
احتجاجا على الحرب الإسرائيلية الحالية على قطاع غزة، وهو ما ردت إسرائيل عليه بطرد القائم بالأعمال الفنزويلي لدى تل أبيب.[/size]
ووصف الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز الجيش الإسرائيلي بـ"الجبان" وما يحدث في غزة بـ"المحرقة"، مطالبا بمحاكمة قادة إسرائيل والولايات المتحدة.
وقال وزير الخارجية الفنزويلي نيكولاس مادورا: "إن السفير الإسرائيلي شخص غير مرغوب بوجوده على الأراضي الفنزويلية"، وأعلن أنه خفض مستوى التمثيل مع تل أبيب إلى حده الأدنى.
وجاء في بيان للخارجية الفنزويلية أن "ما تقوم به إسرائيل في غزة يتناقض مع القانون الدولي"، ويعتبر بمثابة "إرهاب دولة"، وأضاف البيان: "وللأسباب السابق ذكرها، قررت حكومة فنزويلا طرد سفير إسرائيل وجزء من موظفي سفارة إسرائيل".




ولم يتسن الحصول على رد من السفارة الإسرائيلية في فنزويلا على ذلك؛ حيث امتنعت عن الرد على الاتصالات الهاتفية التي سعت للحصول على تعليق.
لكن وزارة الخارجية الإسرائيلية أعلنت عن طرد القائم بالأعمال الفنزويلي في تل أبيب ردا على خطوة كراكاس.
ولا يوجد سفير لفنزويلا في تل أبيب، منذ العام 2006، عندما سحب كلا البلدين سفيريهما من البلد الآخر بعد حرب كلامية بين الجانبين على خلفية الحرب الإسرائيلية على لبنان في صيف ذلك العام، وقد أعادت إسرائيل سفيرها إلى فنزويلا، بينما لم تقم الأخيرة بذات الخطوة منذ ذلك الحين.
تصريحات شافيز
واستبق الرئيس الفنزويلي أمس قرار طرد السفير بتصريحات صحفية وصف فيها الجيش الإسرائيلي بـ"الجبان" بسبب العدوان على قطاع غزة، وقال: "كم هو جبان الجيش الإسرائيلي، فهو يهاجم أناسا وهم نيام وأبرياء، ويتفاخر بأنه يدافع عن بلاده، وأنا أدعو الشعب الإسرائيلي بأن يثور ضد حكومته".
كما دعا شافيز إلى محاكمة الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز والرئيس الأمريكي المنتهية ولايته جورج بوش الابن أمام محكمة العدل الدولية بتهمة "الإبادة الجماعية".
وقال: "ينبغي جر الرئيس الإسرائيلي إلى محكمة دولية ومعه الرئيس الأمريكي، لو كان لهذا العالم ضمير حي، يقولون إن الرئيس الإسرائيلي شخص نبيل يدافع عن شعبه، أي عالم عبثي هذا الذي نعيش فيه؟".
وخلال زيارته لمستشفى للأطفال في العاصمة الفنزويلية كراكاس، طالب شافيز المجتمع الدولي بوضع نهاية لما وصفه بـ"الجنون" في غزة، وقال إن بلاده تعمل على إيصال المساعدات الإنسانية للشعب الفلسطيني.
وطالب الرئيس الفنزويلي اليهود في بلاده بمعارضة "هذا العمل الوحشي"، وقال: "على يهود فنزويلا أن يدينوا هذه البربرية".
العرب الجدد
وقد عرف عن شافيز مواقفه المناهضة للسياسات الأمريكية والإسرائيلية، والداعمة للمواقف العربية، وذاع صيته إعلاميا وشعبيا على الصعيد العربي بعد مواقفه القوية، حتى أن البعض أطلق عليه "شافيز العربي"، بحسب مراقبين خلال حرب لبنان في صيف 2006م.
وعندما قام شافيز بسحب سفير بلاده من إسرائيل خلال حرب 2006؛ لقي ترحيبا شعبيا عربيا واسعا، وصل إلى حد إطلاق بعض الشعارات في مدونات الإنترنت، منها "عاشت فنزويلا حرة عربية"، في إشارة إلى تحقيق فنزويلا مطالب شعبية عجز الحكام العرب عن الإيفاء بها.
وتزامن موقف شافيز مع موقف آخر قوي قدمه رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان؛ حيث وصف العدوان الإسرائيلي على سكان قطاع غزة بأنه "نقطة سوداء في تاريخ الإنسانية"، وتساءل عن مبررات "هذه الوحشية" التي قال: إن المسئولين الإسرائيليين يتعاملون بها.
وجدد أردوغان اتهامه في تصريحاته أمس لوسائل الإعلام، لإسرائيل بالمسئولية عن التوتر الذي تشهده المنطقة، وقال: إن ما تقترفه من "مذابح ضد الفلسطينيين يفتح جروحا يصعب شفاؤها في ضمير الإنسانية".
وهناك ثلاثة بلدان عربية تتبادل السفراء مع إسرائيل، ولم تقم أي منها بذات الخطوة التي قامت بها فنزويلا، وكان الإجراء الأهم في هذا الإطار، قيام السلطات الموريتانية الإثنين الماضي باستدعاء سفيرها لدى تل أبيب أحمد ولد تكدي؛ للتشاور بشأن الحرب الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة.
بينما اكتفت الدولتان الأخريان، وهما مصر والأردن، باستدعاء السفير الإسرائيلي لديهما للتشاور، فيما لم تقدم دول عربية أخرى لها علاقات دبلوماسية أقل مستوى مع إسرائيل على أي قرار تصعيدي بشأن علاقاتها مع تل أبيب. وامتلأت الصحف ووسائل الإعلام العربية بمقالات لكتاب ومحللين عرب انتقدوا بشدة " عجز" هذه الدول الثلاث عن اتخاذ خطوات دبلوماسية تصعيدية بحق إسرائيل ردا على مجازر غزة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com
 
شافيز "العربي" يطرد سفير إسرائيل ..خطوة عجزت عنها 3 دول عربية لا يزال السفير الإسرائيلي في عواصمها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبار دولية-
انتقل الى: