مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 حفصة بنت سيرين الفقيهة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rabab
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1096
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 367
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/06/2008

مُساهمةموضوع: حفصة بنت سيرين الفقيهة   الخميس 17 يوليو 2008, 17:16

ولادتها
بعد معركة ذات السلاسل انفتحت مدن العراق وقراه أمام جيش خالد رضي الله عنه, وكان سيرين والد حفصة في جملة الغلمان الذين سبوا, فكان سيرين من نصيب أنس بن مالك رضي الله عنه.

ويتزوج سيرين من صفية مولاة أبي بكر الصديق، وتتولى تطييب صفية في عرسها ثلاث من زوجات النبي صلى الله عليه وسلم، وحضر إملاكها جلة من الصحابة، فيهم ثمانية عشر بدرياً، منهم أُبي بن كعب، كان يدعو وهم يؤمنون على دعائه.

عن أبي العالية، أخبرنا بكار بن محمد من ولد محمد بن سيرين قال: كانت حفصة بنت سيرين أكبر ولد سيرين من الرجال والنساء من ولد صفية, وكان ولد صفية محمد ويحيى وحفصة وكريمة وأم سليم .الطبقات الكبرى(8 /484)

مكانتها


قال عنها الذهبي: روت عن أم عطية، وأم الرائح، ومولاها أنس بن مالك، وأبي العالية.
روَى عنها أخوها محمد ، وقتادة ، وأيوب ، وخالد الحذاء ، وابن عون ، وهشام بن حسان .



كان إدا أشكل على ابن سيرين شيء في قراءات القرآن يقول لتلامذته: اذهبوا فسلوا حفصة كيف تقرأ. صفة الصفوة (4 /24)

عن هشام بن حسان قال: قد رأيت الحسن وابن سيرين وما رأيت أحدا أرى أنه أعقل من حفصة.



فضلها

قال ابن أبي داود : سيدتا التابعيات حفصة بنت سيرين وعمرة بنت عبد الرحمن وتليهما أم الدرداء. طبقات الحنفية (1/419)

روي عن إياس بن معاوية قال: ما أدركت أحدا أفضله عليها. وقال: قرأت القرآن وهي بنت ثنتي عشرة سنة وعاشت سبعين سنة. فذكروا له الحسن وابن سيرين فقال: أما أنا فما أفضل عليها أحدا. وقال مهدي بن ميمون مكثت حفصة بنت سيرين ثلاثين سنة لا تخرج من مصلاها إلا لقائلة أو قضاء حاجة… اهـ

سير أعلام النبلاء (4/508)

عن هشام بن حسان قال: اشترت حفصة جارية أظنها سندية فقيل لها: كيف رأيت مولاتك؟ فذكر إبراهيم كلاما بالفارسية تفسيره أنها امرأة صالحة إلا أنها أذنبت ذنبا عظيما فهي الليل كله تبكي وتصلي. المنتظم (7 /171)

بر ابن وصبر أم
قال الرياشي: حدثني ابن عائشة عن سعيد بن عامر عن هشام قال: قالت حفصة بنت سيرين: بلغ من بر ابني الهذيل بي أنه كان يكسر القصب في الصيف فيوقد لي في الشتاء لئلا يكون له دخان, قالت: وكان يحلب ناقته الغداة فيأتيني به فيقول: اشربي يا أم فإن أطيب اللبن ما بات في الضرع، ثم مات فرزقت عليه من الصبر ما شاء الله أن يرزق. فكنت أجد مع ذلك حرارة في صدري لا تكاد تسكن. قالت: فأتيت ليلة من الليالي هذه الآية:" ما عندكم ينفذ وما عند الله باق ولنجزين الذين صبروا أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون." فذهب عني ما كنت أجد. المنتظم (7 /171)



من كلامها
كانت حفصة بنت سيرين تقول:

يا معشر الشباب خذوا من أنفسكم وانتم شباب فاني ما رأيت العمل إلا في الشباب.



وفاتها
وماتت نحو سنة إحدى ومائة من الهجرة عن نحو سبعين عاماً، قضتها في العلم والعبادة، وشيعها عالما البصرة الحسن وأخوها محمد بن سيرين. وقد بقي تلامذتها من بعدها ينشرون علمها، ويتحدثون بمناقبها رحمها الله.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حفصة بنت سيرين الفقيهة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: