مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 عائشة رضي الله عنها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
rabab
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1096
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 367
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/06/2008

مُساهمةموضوع: عائشة رضي الله عنها   الخميس 17 يوليو 2008, 17:13

من أحب نساء الرسول صلى الله عليه وسلم إليه،تقول (رضي الله عنها) "فضلت على نساء الرسول بعشر ولا فخر: كنت أحب نسائه إليه، وكان أبي أحب رجاله إليه، وتزوجني لسبع وبنى بي لتسع ،ونزل عذري من السماء، واستأذن النبي صلى الله عليه وسلم نساءه في مرضه قائلاً: إني لا أقوى على التردد عليكن،فأذنّ لي أن أبقى عند بعضكن، فقالت أم سلمة: قد عرفنا من تريد، تريد عائشة، قد أذنا لك، وكان آخر زاده في الدنيا ريقي، فقد استاك بسواكي، وقبض بين حجري و نحري، ودفن في بيتي".



ولدت بمكة المكرمة في العام الثامن قبل الهجرة، تزوجها الرسول صلى الله عليه وسلم في السنة الثانية للهجرة، فكانت أكثر نسائه رواية للأحاديث.



فضلها

قال جبريل عليه السلام: "هذه زوجتك في الدنيا والآخرة"

وقد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم فضل عائشة رضي الله عنها فقال:" ‏فضل ‏‏عائشة ‏على النساء كفضل ‏الثريد ‏‏على سائر الطعام"

وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" ‏إن ‏جبريل ‏يقرأ عليك السلام".



مكانتها

قال مسروق:" نحلف بالله لقد رأينا الأكابر من اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يسألون عائشة عن الفرائض".

وقال عروة بن الزبير:" ما رأيت أحدا من الناس اعلم بالقرآن ولا بفريضة ولا بحلال ولا بحرام ولا بشعر ولا بحديث العرب ولا بنسب من عائشة رضي الله عنها".



وقال الزهري:" لو جمع علم عائشة الى علم جميع أزواج النبي صلى الله عليه وسلم وجميع النساء كان علم عائشة رضي الله عنها أكثر".



قال الأحنف بن قيس:" سمعت خطبة أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب، فما سمعت الكلام من في مخلوق أحسن ولا أفخم من في عائشة رحمة الله عليهم أجمعين"



قال أبو موسى الأشعري:" ‏ما ‏‏أشكل ‏علينا ‏‏أصحاب رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏حديث قط فسألنا ‏عائشة ‏إلا وجدنا عندها منه علما".



قال عطاء:" كانت عائشة أفقه الناس وأحسن الناس رأياً في العامة".



قال ابن عبدالبر:" إن عائشة كانت وحيدة بعصرها في ثلاثة علوم علم الفقه وعلم الطب وعلم الشعر".



وفاتها

توفيت السيدة عائشة رضي الله عنها وهي في السادسة و الستين من عمرها.

وقد ملأت الدنيا علما وفضلا وتقوى...فاعتبرن بها!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عائشة رضي الله عنها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: