مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات
عدد الرسائل : 4125
نقاط : 5642
السٌّمعَة : 37
تاريخ التسجيل : 31/05/2008
http://www.mostaghanem.com

3 آلاف نسمة تعيش على الكفاف بدوار أولاد سيدي عمر بمستغانم

في الثلاثاء 15 نوفمبر 2016, 20:12

قدم دوار أولاد سيدي عمر الكثير من أبنائه شهداء إبان الثورة التحريرية في سبيل استقلال الوطن ، حيث لم يتخلف المستعمر عن محاصرتهم تلقينهم مختلف أنواع العذاب بسبب انخراط عدد كبير من أولاد الدوار في صفوف جبهة وجيش التحرير الوطني  ،و يحصي هذا الدوار الصغير عشرات الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم في سبيل استرجاع الجزائر سيادتها  . اليوم ، هذا الدوار تابع إقليميا لبلدية سيدي بلعطار التي تقع شرق ولاية مستغانم ، سكانه ساخطون ومتذمرون من المشاكل الكثيرة التي باتت تضايقهم على مدار السنة ، فمن قلة المياه الصالحة للشرب إلى انعدام التهيئة الحضرية ، إهتراء الطرقات ، الربط العشوائي للكهرباء ونقص في وسائل الترفيه والنقل ، ما دفع بالكثير منهم الإختيار بين أمران أحلاهما مر ، إما النزوح إلى البلديات المجاورة ( عين تادلس ، عبد المالك رمضان ، حجاج )  أو مغادرة أرض الوطن والعيش في بلاد الغربة في الوقت الذي يملك الكثير منهم قطع أرض فلاحية  ، يومية الجمهورية انتقلت إلى عين المكان و وقفت على الصعوبات التي تؤرق السكان ، حيث وبالرغم من رفعهم شكاوي عديدة إلى المسؤولين المحليين إلا أنها لم تجد من يأخذ بيدها ، فعملية التزويد بالمياه الصالحة للشرب تعد الهاجس الأول لسكان الدوار ، حيث تعرف الشبكة وفي الكثير من الأوقات تذبذبا كبيرا في التزود بهذه المادة الحيوية ، بالإضافة إلى أن الكميات المسخرة لا تصل بالقدر الكافي إلى كل العائلات ، وإن وصلت فيكون مرة في كل عشرة أيام كأدنى حد ، ما يدفع بالكثير منهم إلى اقتناء الصهاريج مقابل مبالغ مالية تتراوح بين 800 إلى 1000 دج للصهريج الواحد ،
*ربط عشوائي للكوابل الكهربائية

الإنارة ليست على أحسن حال من الماء ، حيث أن أبناء دوار سيدي عمر يعيشون تحت خطر الصعقات الكهربائية أو احتراق الأجهزة الكهرومنزلية بسبب الربط العشوائي للكوابل الكهربائية ذات الضغط المتوسط المعلقة فوق أعمدة وأخشاب دون مراعاة شروط السلامة للأفراد والممتلكات ، ناهيك عن وجود أكثر من 50 مسكنا خارج عملية الربط بالكهرباء الريفية . غياب الصرف الصحي هاجس آخر يؤرق القاطنين ، حيث يضطرون لحفر المطامير بمحاذاة بيوتهم ما يشكل خطرا على صحتهم ناهيك عن التلوث البيئي وكذا حقولهم الزراعية التي تسقى في الغالب بالمياه الجوفية ، دوار أولاد سيدي عمرو بالرغم من أنه يعتبرمنطقة إستراتيجية ، بحيث يربط  طريقها الولائي رقم 60 بين بلدية سيدي بلعطار والطريق الوطني رقم 11 المار بجسر الشلف ، إلا أن هذا الطريق وعلى امتداد 5 كلم كله  متصدع ما يزيد في متاعب السيارات النفعية للسكان وهروب أصحاب الحافلات العمومية عن هذا المسلك الهام ، اقتربت يومية الجمهورية من هؤلاء السكان السكان و كلهم أمل في أن تتدخل السلطات المحلية ليتجاوزوا معاناتهم و يتم التكفل بانشغالاتهم .
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى