مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 قصة جميلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abou khaled
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 348
البلد :
نقاط : 993
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 24/04/2012

مُساهمةموضوع: قصة جميلة    الخميس 01 نوفمبر 2012, 20:04

قصة جميلة

--------------------------------------------------------------------------------

قصة جميلة


كان هناك شخص أسمه ' المنطق ' والثاني أسمه ' الحظ '
راكبين بالسيارة
وبنصف الطريق خلص عليهم البنزين .
وحاولوا أن يكملوا طريقهم مشيا على الأقدام قبل أن يحل الليل عليهم وعلهم يجدون مأوى ولكن بدون جدوى
...
فقال المنطق لـ الحظ سوف أنام حتى يطلع الصبح وبعدها نكمل الطريق .
فقرر المنطق أن ينام بجانب شجرة
أما الحظ فقرر أن ينام بمنتصف الشارع .


فقال له المنطق : مجنون ! سوف تعرض نفسك للموت .
من الممكن أن تأتي سيارة وتدهسك
فقال له الحظ : لن أنام إلا بنصف الشارع
ومن الممكن أن تأتي سيارة فتراني وتنقذنا !
وفعلاً نام المنطق تحت الشجرة والحظ بمنتصف الشارع
بعد ساعة جاءت سيارة كبيره ومسرعة
ولما رأت شخص بمنتصف الشارع حاولت التوقف ولكن لم تستطع
فانحرفت بإتجاه الشجرة
ودهست المنطق
وعاش الحظ


وهذا هو الواقع ،
الحظ يلعب دوره مع الناس أحيانا على الرغم من أنه مخالف للمنطق لأنه قدرهم
_ فعسى تأخيرك عن سفر. خير
_ وعسى حرمانك من زواج بركه


_ وعسى ردك عن وظيفه. مصلحه
_ وعسى حرمانك من طفل خير
_ وعسى أن تكرھوا شيئاً وهو خيرٌ لكم
•• لأنه يعلم وأنت لا تعلم ••
.. فلا تتضايق لأي شئ يحدث لك ..
•• لأنه بإذن الـلـة هو خير ••


يُقآل ؛-
لا تكثر من الشكوى فيأتيك الهم
ولكن أكثر من الحمد لله تأتيك السعاده
••* فالحمدلله ثم الحمدلله ثم الحمدلله *••
.،!{ حتى يبلغ الحمد منتهاه }!،.


نحنُ بخير ،
مَا دُمنٱ نستطيع ٱلنوم
بدُون مُسكنٱت !


ۉلآ نَستيقظ عَلى صَوت
جھآز طِبي مَوصُول بـ ٱجسٱدنٱ !
الحمدللہ ثم الحمدللّہ ثم الحمدللّہ
حتىى يبلغ الحمد منتهاه


_ لا تنظر الَى الْخلف فَفِيه مَاض يزعِجك
_ ولَا تنظر الَى الْامام فَفِيه مُسْتقبل يُقلقك
_ لَكن انظر الَى الاعلـْى فَهناك رَب يُسعدك


قل هو الله أحد*الله الصمد*لم يلد ولم يولد*ولم يكن له كفوا أحد*
إرسل و تخيل في هالساعه كم شخص يقرأ ثلث القرآن بسببك لاتحرم نفسك مٍن الاجر
حكمة أعجبتني..


ليس بالضروري ان يكون
لديك أصدقاء كثيرون لتكون
ذو شخصية معروفه ...
فالأسد يمشي وحيداً ..
والخروف يمشي مع الجميع...


الخنصر - البنصر - الوسطى - السبابة .. بجانب بعضها . .


إلّا « الإبهام »بعيد عنها . .


و تعجّبت عندما عرفت أن
» الأصابع «
لآ تستطيع صنع شيء دون إبهامها البعيد
جرّب أن تكتب أو أن تغلق أزرار ثيابك . .
فَـتَـأكّـد
أنه ليست العبرة بَكثرة الآصْحَآبْ حولك
إنما العبرة أكثرهم حُبَاً و مَنْفَعَةً لك
حتى وإن كان بعيدآ عنك
كلام من ذهب


الاستغراق في العمل ينقذك من
ثلاث مشاكل: الملل والرذيلة والفقر..


لا اعرف قواعد النجاح ولكن اهم قاعدة للفشل ارضاء كل الناس


الصديق كالمصعد , اما يأخذك الى الأعلى او يسحبك الى الأسفل , فاحذر اي مصعد تأخذ


الحياة مستمره: سواء ضحكت أم بكيت ... فلا تحمل نفسك هموما لن تستفيد منها


لا تجعل أحداً يعرف سر دمعتك لأنه سيعرف كيف يبكيك


صافح وسامح .. ودع الخلق للخالق . {فأنت} . و {هم} . و {نحن} . راحلون


لا تترك صلاتك أبدا فهناك الملايين تحت القبور يتمنون لو تعود بهم الحياة ليسجدو ولو سجده


احلى كلام مر علي اليوم
حكمة لمدى الحيآة لاتعتمد على [الحب] فهو نآدر... ولآتعتمد على [آلآنسان] فهو مغآدر.. ولكن أعتمد على [الله] فهو آلقآدر
*سبحان آللّـہ وبحمده
سبحان الله العظيم


* بدأها شخص
ومرت بي
فهل ستنتهي عندك؟




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
faysalzawali
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 501
البلد :
نقاط : 623
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 16/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: قصة جميلة    الجمعة 02 نوفمبر 2012, 18:40

شكرا لك على القصة الجميلة
..
والآن فهمت لماذا اعتاد الناس يقولون لغيرهم ( حظ سعيد )
ولايقولون ( منطق سعيد ) ههههههههه
..

_________________
فيصل الزوالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العين السحرية
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 810
العمر : 41
الموقع : في المكان الذي أسكن فيه
البلد :
نقاط : 993
السٌّمعَة : 18
تاريخ التسجيل : 09/02/2011

مُساهمةموضوع: رد: قصة جميلة    الجمعة 02 نوفمبر 2012, 21:03

صحيح يا فيصل ...لهذا يقولون ( حظ سعيد )....و شكرا لأبو عادل على القصة المفيدة..

أما المنطق فيعرف كما يلي :

http://www.youtube.com/watch?v=ZEzcShnubtk&feature=related


_________________
العين السحرية ( من يراني بعين واحدة أراه بعينين اثنتين ) ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: قصة جميلة    السبت 03 نوفمبر 2012, 06:34





أما اصطلاحاً فالمنطق «صناعة تعطي جملة القوانين التي من شأنها أن تقوّم العقل وتسدد الإنسان نحو طريق الصواب ونحو الحق في كل ما يمكن أن يغلط فيه من المعقولات».
وعموماً: المنطق هو علم القوانين الضرورية الضابطة للتفكير لتجنبه الوقوع في الخطأ والتناقض، فهو يضع المبادئ العامة للاستدلال وللتفكير الصحيح، كما يعرف بأنه علم قوانين الفكر.


هل للمنطق منطق؟ وما هو المنطق أصلاً، كيف يكون المنطق؟…منطقياً؟ إيييييه.

المنطق ليس سوى منظومة الصواب في عقلية معينة، تولد نموذجاً حياتياً تسلسلياً يدعى المنطق، لذلك لا يبدو طبيعياً أو “منطقياً” عندما يمارس أمام عقلية بنته وابتكرته، دون الدخول في اللغويات ودلالاتها وتعريف المصطلح لغة، الذي يهم هو المعنى العملي.
المنطق درجات:
بيتية، المنطق البيتي هو تسلسل طبيعي لأحداث معينة في بيت معين، يمارسه أهل البيت دائماً ويبدو لهم طبيعياً بل بديهياً، لأنه منطق الحياة لديهم، ولا يوجد منطقاً بيتياً مشتركاً، إلا ما جاء صدفة، فمن غير الطبيعي أن تجد عائلتين تمارس نفس الأطباع والأفعال نفسها بحذافيرها.

منطقاً وطنياً، كل بلد له منطق معين وما يبدو منطقاً هنا لا يبدو منطقياً في دولة أخرى مثلاً، من المنطقي والطبيعي أن تلبس العروس اللون الأسود يوم الزفاف في الولايات المتحدة الأمريكية، لكن من غير الطبيعي أن يحصل هذا في البلدان العربية مثلاً.

حتى المنطق يتقدم، أصبح الآن المنطق العالمي موجود، كالقانون الدولي مثلاً الذي تجمع عليه جميع الدول والبلدان في العالم، لكن الفرق، أن المنطق البيتي مثلاً يختلف من بيت إلى بيت، يوجد في العالم ملايين البيوت وكل له منطقه، وفي هذا اختلاف صحي، كذلك المنطق الوطني، في العالم آلاف الدول والدويلات وكل لها منطقها الخاص بها، وفي هذا أيضاً اختلافاً طبيعياً صحياً.

ما المنطق العالمي، فلا يوجد إلا واحد وعالم واحد، لذلك يغلب الاتفاق على الاختلاف هنا، وهذه ظاهرة مرضية تولد الحروب والنزاعات المستمرة بين البشر،يتغلب منطق الانسان البيتي والمنطق الوطني على المنطق العالمي لتخالف الدول القانون الدولي، وهنا تولد النزاعات والحروب، وهنا يكون المنطق لا منطقياً بل مناطقياً.

ولكن توجد في العالم العديد من الدول التي تتعامل بنفس المنطق، مع بعض الاختلافات التي لا تذكر، أقترح أن نقسم العالم هذا إلى عوالم عدة، كل عالم له منطقه، نولد الاختلاف الطبيعي بين البشر عن طريق هذه العوالم ونتفادى العديد من النزاعات والحروب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة جميلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: