مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار
عدد الرسائل : 7765
العمر : 46
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16817
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

المسلم يساند هذه الفتوى ويطبق....

في الأربعاء 17 أكتوبر 2012, 07:12
يرى أستاذ الشريعة الإسلامية هارون بريك، بأن التبول في الشارع وأماكن المخصصة لانتظار الباصات وملء القارورات بولا والبصق ورمي النفايات مهما كان نوعها، أمر لا يجوز شرعا.
ويوضح بأن نظافة المحيط من شعب الإيمان، ذلك أن ديننا أكد على أهميتها مصداقا للحديث الشريف ''الإيمان بضع وسبعون شعبة فأفضلها قول: لا إله إلا الله، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان''. والحفاظ على المحيط ونظافته، حسب نفس المتحدث، ينبغي أن تخصص لها مكانة هامة من حياة الأفراد والأسر، مادام ديننا حث على وجوبها، مشددا على أهمية معاقبة المتسببين في تلويث المحيط، ومكافأة المحافظين عليه بالثواب.
ويضيف الأستاذ بريك أن هذه التصرفات تعد مشكلة أخلاقية، ينبغي أن تتبع بعقوبات معنوية ومالية، نظرا لكونها تسبب الأذى للنفس والغير.
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى