مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abou khaled
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 348
البلد :
نقاط : 993
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 24/04/2012

مُساهمةموضوع: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   الإثنين 01 أكتوبر 2012, 11:36

أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟





بسم الله الرحمن الرحيم


الحمد لله رب العالمين .. والصلاة والسلام على سيد المرسلين .. أما بعد ..


هاهي أفضل أيام الدنيا أقبلت - بلغنا الله وإياكم إيّاها


عشر ذي الحجة ..


قال صلى الله عليه وسلم:
ما من أيام العمل الصالح فيهنّ أحب إلى الله من هذه الأيام العشر فقالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟
فقال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجل خرج بنفسه وماله، فلم يرجع من ذلك بشيءٍ
****
وقد أقسم المولى عز وجل بها في كتابه العزيز:
قال تعالى: (وَالْفَجْرِ (1) وَلَيَالٍ عَشْرٍ)
قال ابن كثير رحمه الله:
"المراد بها عشر ذي الحجّة كما قاله ابن عباس وابن الزبير ومجاهد وغيرهم، ورواه الإمام البخاري"
****
وقد ثبت عن السلف الصالح إجتهادهم في العبادة في هذه الأيام المباركة


وقال ابن حجر في الفتح:
"والذي يظهر أن السبب في امتياز عشر ذي الحجة لمكان اجتماع
أمهات العبادة فيه، وهي الصلاة والصيام والصدقة والحجّ،
ولا يتأتى ذلك في غيره"
****
ومن فضائل الأعمال التي حري بالمسلم العمل بها وإغتنام فضيلة الزمان لتأديتها على أكمل وجه:

- الحج: إلى بيت الله العتيق فمن أستطاع الحج فلا يتردد وبالأخص من لم يقضي الفريضة فليبادر بالحج
قال صلى الله عليه وسلم «من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه»
وقال صلى الله عليه وسلم « والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة»


- الصلاة: فالتبكير إلى الفرائض، والإكثار من النّوافل، من أفضل القربات قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
«عليك بكثرة السّجود لله. فإنّك لا تسجد لله سجدةً إلا رفعك الله بها درجة وحط عنك بها خطيئةً» رواه مسلم


- الصيام: لدخوله في الأعمال الصالحة، فعن هنيدة بن خالد عن امرأته عن بعض أزواج النّبيّ -صلّى الله عليه وسلّم،
قالت: «كان رسول الله صلّى الله عليه وسلّم- يصوم تسع ذي الحجّة ويوم عاشوراء وثلاثة أيامٍ من كلّ شهرٍ
أول اثنين من الشّهر والخميس». صححه الألباني
ومن ذلك صيام يوم عرفه لغير الحاج قال صلى الله عليه وسلم «صيام يوم عرفة يكفر السنة الماضية والسنة الباقية»

الصدقة :
وهي من جملة الأعمال الصالحة التي يستحب للمسلم الإكثار منها في هذه الأيام، وقد حث الله عليها فقال: (يا أيها الذين آمنوا أنفقوا مما رزقناكم من قبل أن يأتي يوم لا بيع فيه ولا خلة ولا شفاعة والكافرون هم الظالمون) [البقرة:254]، وقال صلى الله عليه وسلم (ما نقصت صدقة من مال) [رواه مسلم].
وهناك أعمال أخرى يستحب الإكثار منها في هذه الأيام بالإضافة إلى ما ذكر، نذكر منها على وجه التذكير ما يلي:
قراءة القرآن وتعلمه ـ والاستغفار ـ وبر الوالدين ـ وصلة الأرحام والأقارب ـ وإفشاء السلام وإطعام الطعام ـ والإصلاح بين الناس ـ والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ـ وحفظ اللسان والفرج ـ والإحسان إلى الجيران ـ وإكرام الضيف ـ والإنفاق في سبيل الله ـ وإماطة الأذى عن الطريق ـ والنفقة على الزوجة والعيال ـ وكفالة الأيتام ـ وزيارة المرضى ـ وقضاء حوائج الإخوان ـ والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم ـ وعدم إيذاء المسلمين ـ والرفق بالرعية ـ وصلة أصدقاء الوالدين ـ والدعاء للإخوان بظهر الغيب ـ وأداء الأمانات والوفاء بالعهد ـ والبر بالخالة والخالـ وإغاثة الملهوف ـ وغض البصر عن محارم الله ـ وإسباغ الوضوء ـ والدعاء بين الآذان والإقامة ـ وقراءة سورة الكهف يوم الجمعة ـ والذهاب إلى المساجد والمحافظة على صلاة الجماعة ـ والمحافظة على السنن الراتبة ـ والحرص على صلاة العيد في المصلى ـ وذكر الله عقب الصلوات ـ والحرص على الكسب الحلال ـ وإدخال السرور على المسلمين ـ والشفقة بالضعفاء ـ واصطناع المعروف والدلالة على الخير ـ وسلامة الصدر وترك الشحناء ـ وتعليم الأولاد والبنات ـ والتعاون مع المسلمين فيما فيه خير.



- الأضحية: فهي من أجل القربات وأفضل الأعمال في هذه الأيام المباركات قال صلى الله عليه وسلم
«من كان له سَعة ولم يضح فلا يقربن مصلانا»


- التكبير والتهليل والتحميد: قال الإمام البخاري رحمه الله:
"كان ابن عمر وأبو هريرة -رضي الله عنهما- يخرجان إلى السّوق في أيام العشر يكبران، ويكبر الناس بتكبيرهما"
وقال أيضًا: "وكان عمر يكبر في قبته بمنى فيسمعه أهل المسجد فيكبرون، ويكبر أهل الأسواق حتى ترتج منى تكبيرًا"



صيغة التكبير
(الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر كبيرًا)
(الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله .. والله أكبر .. الله أكبر ولله الحمد)
(الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر .. لا إله إلا الله .. والله أكبر ..الله أكبر .. الله أكبر ولله الحمد)



_____


اللهم وفقنا لعمل الخيرات وإغتنام الأوقات الفاضله فيما يرضيك عنا ياحي ياقيوم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   الإثنين 01 أكتوبر 2012, 19:29

ما يحيرني في هذه المناسبة "عيد الأضحى" ويقلقني الى درجة التعقيد والحيرة ,هو الرعب الذي يحل بعالم لكباش, لأجل التأكيد على اٍنقاذ الاٍنسان من الكهنة .والسقوط مجددا في مقولة الاٍنسان الذئب والماكر"الحوت الكبير يأكل الصغير"في لعبة الحياة.

سمحونى أرجوكم يا اٍخواني اٍنني لا أحتمل ما أرى وأسمع.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
faysalzawali
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 501
البلد :
نقاط : 623
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 16/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   الثلاثاء 02 أكتوبر 2012, 20:40

العجيسي كتب:
ما يحيرني في هذه المناسبة "عيد الأضحى" ويقلقني الى درجة التعقيد والحيرة ,هو الرعب الذي يحل بعالم لكباش, لأجل التأكيد على اٍنقاذ الاٍنسان من الكهنة .والسقوط مجددا في مقولة الاٍنسان الذئب والماكر"الحوت الكبير يأكل الصغير"في لعبة الحياة.

سمحونى أرجوكم يا اٍخواني اٍنني لا أحتمل ما أرى وأسمع.

وماذا تريد ؟
هل تريد منا أن نضحي بحبة بطاطس ؟
سامحني خوي العجيسي
!!!!!!
!!!
!!
!

_________________
فيصل الزوالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   السبت 06 أكتوبر 2012, 09:59

سيدي فيصل..نحن نمارس الواقع تحت سلطة لغة الأحلام,والذبح ظلم في المنام وفي الأن نفسه ولادة جديدة,وللوصول ,نقول ماذا كان يعني الذبح في وجدان اٍبراهيم؟ هل كان يعني الذبح شر أم خير؟ ,أوهو حلم بولادة جديدة في الله....

سيدي يجب أن نضحي بلغة أحلامنا للحقيقة والحق وليس للأسطورة الغير المدركة لذاتها....أنا أعتقد أن هذه القصة وقعت في الحلم وأوّلناها نحن اٍلى واقع مناقض...وتم توريط فيه أجمل كائن نعرفه..."فصل لربك ونحر".أي نفسيا.

نقطة..
نتفلسف من أجل الوصول والمطالبة بحماية الحيوان من عنف الكائن البشري المتخلف.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   السبت 06 أكتوبر 2012, 11:53



وقالت باردو من قبل ان فرنسا يغزوها المسلمون الذين يذبحون الاغنام وطبعت كتابا يهاجم المثليين والمهاجرين والعاطلين عن العمل وتحسرت فيه ايضا على "اسلمة فرنسا".
فإن ما تدعية هذه العجوز الخرقاء إلا كما يفكر فيه وينشره العجيسي على الملأ،والأغرب لا أحد يحرك ساكنا...فجرأة هذا الأخير من جرأة المسيئين للرسول صلى الله عليه وسلم ،بل أجزم أن دعواه أخطر ،وقد إدعاها قبله الدكتور طه حسين بالتشكيك السافر في القرآن الكريم واصول إبراهيم عليه السلام....
المشككون في الأيام البائسة كثيرون تحركهم دوائر غربية وشرقيهم وتيارات يمينية وأخرى يسارية ،ترفع شعار الاباحية الفكرية والاباحية الجنسية،متخذين في ذلك نظرية لامقدس بل كل شيء مدنس، والانسان الضعيف يجعل منها مقدسات كما جاء في حديثه هذا...الذي يظن أن حادثة الأضحية مع إبراهيم عليه السلام وقعت في الاحلام ،مما يعني أن القرآن يحمل المين والكذب والأسطورة ...
بل منطلقاته ***الأخ العجيسي***الفكرية واضحة لا غبار عليها نابعة من الاسطورة بمعنى آخر أن الانسان العاجز عن تفسير الحوادث ،أرجعها لقة علمه ولجهله إلى الأساطير ،كما الحال في الفكر اليوناني ،ثم اعتمدها عقيدة ونبراسا في حياتة المظلمة ...الاسطورة تفسر له كل الأمور الغامضة التي تقع حوليه...فالذبح للأضحية أسطروة وأضغاث أحلام راودت سيدنا إبراهيم عليه السلام ،ورمضان فكرة التجارالجشعين الواردين والخارجين من مكة لبيع منتوجاتهم في نظره ما هو إلا موسم للبيع والشراء ...
هذا الفكر القاصر يذيعه أقطاب الصوفية قصد السيطرة على المريدين ،وحبا في طاعتهم وتقبيل الأيدي والركوع والسجود للولي صاحب الخوارق كالطيران والمشي على سطح الماء وإيجاد غير الموجود ،ومشاركة الرب وتسيير شؤون العباد من القويم واليهود ...
الأسطورة في فكره ولادة جديدة للقطب ثم يورثها الولد والحفيد إلى أن تصل إلى العجيسي وغيره فيعليها ويبثها في كل ناد..... رافعا راية حرية التعبير ،ومنافحة الغير بالفكر والتدبير ،وما قوله إلا سفسطة وتفلسيف وإسفاف بفكر الغير ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   السبت 06 أكتوبر 2012, 15:35

هذا ليس تشكيكا في القرأن أو في اٍبراهيم عليه السلام ,بل هو تفسير بالرأي "تعدد قراءات النص الأثر" ,وما نكتبه بنية غياب وبدافع الكشف عن واقعنا المباشر.والتشكيك في نطرية التعدد يعني هشاشة نص القرأن كما يدعي فاروق.

لحظة..
في الحقيقة منذ كنت طفلا أميل الى هذا التصور , الكثيرمن القصص المقدسة أراها مجرد حلم في منام مثل قصة الخضر وقتله الطفل أو علاقة موس عليه السلام بالخضر كانت في الحقيقة منولوج موسوي.....واٍلا ماذا يعني في نظرك قتل نبي طفل بريء في الواقع؟ وأمر خطير أن ينوي سيدنا اٍبراهيم القدوة ذبح اٍبنه في الواقع.وهل يعقل أن يأمرنا الله في الواقع بقتل أبنائنا؟ هذا لا يقع اٍلا مع الجماعات المسلحة ومضطربي العقل والنفس وليس مع الأنبياء.
و أنت كذلك يبدو عليك نائم تحلم بقتل الناس في الواقع باٍسم المقدس يافاروق .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   السبت 06 أكتوبر 2012, 16:53

أخي العجيسي
أقول لك اليوم بأنه رغم استفزازاتك وفلسفتك التي يقف لها شعر الغافلين ، إلا أنني ما زلتُ أحتفظُ بحلمي .
إنه حلمٌ متأصلٌ بعمق في داخلي في وجداني، وفي داخل كل جزائري مواطن حر.
لدي حلمٌ بأنه في يومٍ من الأيام سوف تنهض من حلمك وتحمل معولك وتكسر توتمك الذي أنت له عاكفا تعبده و تقدسه ،وتخرج من قوقعتك الأبدية التي وضعت نفسك فيها وتُحيي المعنى الحقيقي لعقيدتك فتقول : " إنني سالم الفكر مسلم العقيدة ،عربي اللسان ،معتزلي الفكر ...
ثم تلتزم التشكيك والشك وسيلة لمعرفة الحقيقة ...وتضرب عرض الحائط نظرية الأسطورة إلى الأبد وتتخلص من نرجسيتك التي ضيعتك وأدت بك إلى متاهات الضلال والاضلال...
وتلتزم بهذه الحقائق الكونية لتكون على بينة بان المواطن المسلم الحرهو صاحب السيادة، عقيدته محفوظة و أمنه و سلامته واجب على المجتمع الذي قام لأجل سعادته ولا يمكن له بأي حال من الأحوال أن يكون سببا في شقائه وتعاسته...

لدي حلم، بأنه في يوم من الأيام ستكون لحريتك مكان بيننا، وسيكون لفلسفتك مكان، وسنكون في أرضنا الفسيحة أحرارا متساوين...لكم دينكم ولنا ديننا ...

لدي حلم بان ننعم ذات يوم بالخير والرخاء في ظل قانون العقيدة الاسلامية فلا ظلم في بلدي ولا قهر ولا فساد ولا استبداد، ... ولا أحد فوق طائلة القانون...

لديّ حلمٌ بأننا سنعيش يوماً ما في بلاد لا يُحكم على الناس فيها على أساس انتماءاتهم السياسية، و خياراتهم الذاتية، وإنما شخوصهم وأفعالهم .
لديّ اليوم حلم...

لدي حلم بأننا سوف نقبل بعضنا البعض، بغض النظر عن اختلافاتنا و بغض النظر عن انتماءاتنا وآرائنا، وأن تزول الكراهية و البغضاء و الحقد الذي يفصل بيننا و يفرقنا و يحطمنا.
أخي و إخوتي...
لدي اليوم هذا الحلم...
و إن شاء الله
سيمرّ خريف السخط القائظُ في ظل وفاة شادلي بن جديد هذا ليأتي خريفٌ يُنعشُ في هذه البلاد الحرية والمساواة في ظل الرئيس المنصور.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   الجمعة 12 أكتوبر 2012, 11:52

[quote="فاروق"]أخي العجيسي
أقول لك اليوم بأنه رغم استفزازاتك وفلسفتك التي يقف لها شعر الغافلين ، إلا أنني ما زلتُ أحتفظُ بحلمي .
إنه حلمٌ متأصلٌ بعمق في داخلي في وجداني، وفي داخل كل جزائري مواطن حر.


لدي حلم، بأنه في يوم من الأيام ستكون لحريتك مكان بيننا، وسيكون لفلسفتك مكان، وسنكون في أرضنا الفسيحة أحرارا متساوين...لكم دينكم ولنا ديننا ...

..........
..........
في الأخير سينتصر دين الاٍنسان....دين تمرين الحياة.و حلمك يا سي فاروق ما هو اٍلا بحث عن واقع غائب,تائه في فوضى مرجعيتك .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟   السبت 13 أكتوبر 2012, 17:26

إليك حديث أحد الاعلام الجهابذة الذين نكل بهم الشك وخرجوا منه سالمين ..

بسم الله الرحمن الرحيم

قال الإمام الفاضل أبو حامد محمد بن محمد الغزالي رحمة الله عليه:

أحمد الله تعالى استسلاماً لعزته، واستتماماً لنعمته، واستغناماً لتوفيقه، ومعونته، وطاعته، واستعصاماً من خذلانه، ومعصيته، واستدراراً لسوابغ نعمته.

وأصلي على محمد عبده ورسوله، وخير خليقته؛ انقياداً لنبوته، واستجلاباً لشفاعته، وقضاء لحق رسالته، واعتصاماً بيمن سريرته، ونقيبته.وعلى آله، وأصحابه، وعترته.



الفصل الأول : الشرع والبحث عن الحق
أما بعد ...
فإني رأيتك أيها الأخ المشفق، والصديق المتعصب، موغر الصدر، منقسم الفكر؛ لما قرع سمعك من طعن طائفة من الحسدة، على بعض كتبنا المصنفة في أسرار معاملات الدين وزعمهم أن فيها ما يخالف مذهب الأصحاب المتقدمين، والمشايخ المتكلمين.وأن العدول عن مذهب الأشعري، ولو في قيد شبر كفر.ومباينته ولو في شيء نزر ضلال وخسر.

فهون أيها الأخ المشفق المتعصب على نفسك، ولا تضق به صدرك، وفُلَّ من غَرْبِك قليلاً، واصبر على ما يقولون واهجرهم هجراً جميلاً، واستحقر من لا يحسد ولا يقذف، واستصغر من بالكفر أو الضلال لا يعرف.

فأي داع (يقصد داعية إلى الحق) أكمل وأعقل من سيد المرسلين صلى الله عليه وسلم ؟ وقد قالوا: إنه مجنون من المجانين!! وأي كلام أجل وأصدق من كلام رب العالمين ؟ وقد قالوا إنه أساطير الأولين!! وإياك أن تشتغل بخصامهم، وتطمع في إفحامهم، فتطمع في غير مطمع، وتصوت في مسمع.

أما سمعت ما قيل:

كل العداوات قد ترجى سلامتها إلا عداوة من عاداك من حسد

ولو كان فيه مطمع لأحد من الناس، لما تلي على أجلهم رتبة، آيات اليأس.

أو ما سمعت قوله تعالى: (وإن كان كبر عليك إعراضهم، فإن استطعت أن تبتغي نفقاً في الأرض، أو سلماً في السماء، فتأتيهم بآية، ولو شاء الله لجمعهم على الهدى فلا تكونن من الجاهلين)(1).وقوله تعالى: (ولو فتحنا عليهم باباً من السماء فظلوا فيه يعرجون لقالوا: إنما سكرت أبصارنا بل نحن قوم مسحورون)(2).وقوله تعالى: (ولو نزلنا عليك كتاباً في قرطاس فلمسوه بأيديهم لقال الذين كفروا إن هذا إلا سحر مبين)(3).وقوله تعالى: (ولو أننا نزلنا إليهم الملائكة، وكلمهم الموتى، وحشرنا عليهم كل شيء قبلاً ما كانوا ليؤمنوا إلا أن يشاء الله ولكن أكثرهم يجهلون)(4).

واعلم أن حقيقة الكفر والإيمان وحدَّهما، والحق والضلال وسرهما، لا ينجلي للقلوب المدنسة بطلب الجاه والمال وحبهما.بل إنما ينكشف ذلك لقلوب،

طهرت من وسخ أوضار الدنيا ، أولاً

ثم صقلت بالرياضة الكاملة ، ثانياً

ثم نورت بالذكر الصافي ، ثالثاً

ثم غذيت بالفكر الصائب ، رابعاً

ثم زينت بملازمة حدود الشرع ، خامساً

حتى فاض عليها النور من مشكاة النبوة، وصارت كأنها مرآة مجلوة.وصار مصباح الإيمان في زجاجة قلبه، مشرق الأنوار، يكاد زيته يضيء ولم لم تمسسه نار.

وأنى تتجلى أسرار الملكوت لقوم:

إلههم هواهم !!!

ومعبودهم سلاطينهم !!!

وقبلتهم دراهمهم ودنانيرهم !!!

وشريعتهم رعونتهم !!!

وإرادتهم جاههم وشهواتهم !!!

وعبادتهم خدمتهم أغنياءهم !!!

وذكرهم وساوسهم !!!

وكنزهم سواسهم !!!

وفكرهم استنباط الحيل، لما تقتضيه حشمتهم !!!

فهؤلاء من أين تتميز لهم ظلمة الكفر، من ضياء الإيمان ؟ أبإلهام إلهي ؟ ولم يفرغوا القلوب من كدورات الدنيا لقبولها.أم بكمال علمي ؟ وإنما بضاعتهم في العلم، مسألة النجاسة، وماء الزعفران وأمثالهما.

هيهات !! هيهات !! هذا المطلب أنفس وأعز من أن يدرك بالمنى، أو ينال بالهوينا.فاشتغل أنت بشأنك، ولا تضيع فيهم بقية زمانك.

(فأعرض عمن تولى عن ذكرنا ولم يرد إلا الحياة الدنيا، ذلك مبلغهم من العلم، إن ربك أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بمن اهتدى)(5).



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أقبـلت العــشر :: فـهل مـن مــشــمر ؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: