مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 اجتنبوا كثيرا ُ من الظن .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abou khaled
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 348
البلد :
نقاط : 993
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 24/04/2012

مُساهمةموضوع: اجتنبوا كثيرا ُ من الظن .   الثلاثاء 03 يوليو 2012, 20:04

اجتنبوا كثيرا ُ من الظن .





بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على عبده الذي اصطفى محمد بن عبد الله وآله ومن ولا أما بعد

قال الله تعالى في سورة الحجرات (يا أيها الذين ءامنوا اجتنبو كثيرا ً من الظن إن بعض الظن إثم ) آية 12

فقسم الظن إلى نوعان :

1- الظن محمود : الظن الحسن والمحمود مثل الظن بالله ورسولة واليوم الآخر وكل ظن حسن , قال الله تعالى في سورة البقرة ( الذين يظنون أنهم ملاقوا ربهم )

2- الظن مذموم : كل ظن سيء يغلب على الشك والتجريح وويحوله للشكوك في تشخيصك للآخرين بما لا يكون حقيقة
فحريا ً بنا أن نحسن الظن في تعاملاتنا مع الأخرين وفيما بيننا

والله أعلى وأحكم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبة وسلم أجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبو عادل
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 525
العمر : 46
الموقع : مستغانم
البلد :
نقاط : 687
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/12/2011

مُساهمةموضوع: رد: اجتنبوا كثيرا ُ من الظن .   الثلاثاء 03 يوليو 2012, 20:26

السلام عليكم
قوله تعالى: {الذين يظنون أنهم ملاقو ربهم}، قال أبو حيان: "معناه: يوقنون، قاله الجمهور؛ لأن من وصف بالخشوع لا يشك أنه ملاق ربه، ويؤيده أن في مصحف عبد الله بن مسعود: الذين يعلمون". وقال ابن كثير في معنى الآية: "يعلمون أنهم محشورون إليه يوم القيامة، معروضون عليه، وأنهم إليه راجعون".
http://www.islamweb.net/media/index.php?page=article&lang=A&id=142754

أظن بأن الظن في هذه الآية هو اليقين وليس الشك.

_________________
الدين النصيحة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: اجتنبوا كثيرا ُ من الظن .   الأربعاء 04 يوليو 2012, 10:29

عقلية الظن أو البناء على الظن مغامرة مخيفة,والأخطرفي هذه البنيوية سلطة الكلام و كيف يصير الظن يقين فى عوالم غائبة لم تأتي بعد...وأنا شخصيا حائر, ومن يدفع بنا الى هذا القهر ؟ليسلب منا اللحظة والمباشر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اجتنبوا كثيرا ُ من الظن .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: