مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 الكلَب مشكل صحة عمومية في الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: الكلَب مشكل صحة عمومية في الجزائر   الجمعة 28 أكتوبر 2011, 05:26



120ألف عضة كلب مسجلة سنة 2010

لا تزال الجزائر تسجل حالات إصابة بالكلب رغم الجهود المبذولة من قبل المصالح الصحية من أجل مكافحته. وقد تم خلال العشر سنوات الماضية تسجيل ما يعادل الـ 20 وفاة سنويا بسببه، ما جعل المختصين في المجال يعتبرونه مشكل صحة عمومية. يحدث هذا في الوقت الذي تمكنت دول أخرى من القضاء عليه نهائيا، حيث ترجع آخر إصابة بالكلب سجلتها فرنسا إلى سنة .1924

تفيد الإحصائيات المتوفرة حول داء الكلب وحسب تقديرات المنظمة العالمية للصحة، بتسجيل 55 ألف حالة كلب سنويا عبر150 بلد من دول العالم، مع إحصاء 10 وفيات بسبب مضاعفاته كل عشر دقائق. ويمثّل الأطفال دون سن الخامسة عشرة 40% من الذين يتعرّضون لعضّات الكلاب المشتبه في إصابتها بالداء.
يحدث هذا في الوقت الذي أثبتت تقارير طبية أن 60 بالمائة من حالات الإصابة به لدى البشر لا يتم استشارة طبيب بشأنها إلا بعد ظهور الأعراض، في الوقت الذي تحرص فيه نسبة 20 بالمائة على التوجه إلى مراكز طبية مباشرة بعد الإصابة، في حين تطلب نسبة 8 بالمائة العلاج بعد مرور 24 ساعة، لتنتظر البقية مدة يومين 48 ساعة بعد الإصابة لطلب العلاج، رغم أن تطهير الجروح وإعطاء التطعيمات اللازمة في غضون الساعات القليلة الأولى التي تعقب الاتصال بحيوان يُشتبه إصابته بداء الكلب، من الأمور الكفيلة بالحيلولة دون ظهور المرض وحدوث الوفاة. وفي الجزائر أشار الدكتور سوفي عبد الرزاق، رئيس وحدة علم الأوبئة والتدخل والوقاية عبر التلقيح لمعهد باستور الجزائر، إلى تسجيل 13 حالة كلب خلال سنة 2011 بسبب عضات الكلاب المتشردة. مذكرا بتسجيل 20 حالة سنة 2010 موزعة عبر 12 ولاية في وسط وشمال البلاد بسبب كثافة تواجد الكلاب بها. كما أشار ذات المتحدث إلى أن عدد العضات المسجلة سنويا في ارتفاع مستمر، حيث سجل خلال سنة 2000 عدد 58 ألف عضة كلاب، لترتفع إلى 120 ألف عضة في .2010
وعلى غرار باقي الدول، فإن العامل الرئيسي لانتقال العدوى أو المرض هو الكلب بنسبة 90 بالمائة من الحالات، حيث أوضح المتحدث أن داء الكلب داء قاتل بنسبة 100 بالمائة وأن التلقيح بعد العضة التي يتسبب فيها حيوان مشتبه في إصابته بالكلب ضروري وإلزامي. مضيفا بأنه بات يمثل مشكلا للصحة العمومية بالجزائر ويتطلب بالتالي حملة إعلامية وتحسيسية واسعة، مع تنسيق كبير بين كافة المصالح من صحة وفلاحة ومجموعات محلية، ليبقى التلقيح هو الحل الأمثل والوسيلة الفعالة لتفادي الوفاة بالكلب بعد الإصابة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الكلَب مشكل صحة عمومية في الجزائر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبارعامة-
انتقل الى: