مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 عدد النواب الحاضرين في المندبة 54 من بين 365 نائب!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: عدد النواب الحاضرين في المندبة 54 من بين 365 نائب!!   الخميس 06 أكتوبر 2011, 06:47


عدّ صحفي الفجر عدد النواب الحاضرين أمس في الجلسة الخاصة بمناقشة مشروع قانون الانتخابات، فوجد أنه لا يتجاوز 54 من بين 365 نائب!!
وليست
هذه المرة الأولى التي تخلو فيه مدرجات البرلمان من نواب الأمة، فهي عادة
لا تخص هذا البرلمان فقط، بل كل البرلمانات التي عرفتها البلاد منذ سنوات.
ولا
ندري إن كان هذا الغياب سببه مقاطعة سياسية من أحزاب، مقاطعة لا يقوى
النواب على الإعلان عنها لأنهم لا يتوفرون على مبررات لها، أم أنه كسل فقط
من أناس لا يهمهم لا مستقبل البلاد، ولا تهمهم لا إصلاحات ولا قوانين مهما
كانت أهمية هذه بالنسبة للبلاد والمواطنين.
ثم لماذا لا يرفع رئيس
البرلمان الجلسة عندما يصل مستوى الحضور رقما متدنيا مثل هذا؟ أو لماذا لا
يجبر النواب على الحضور عندما يتعلق الأمر بقضايا حساسة كقانون الانتخابات
بالراتب الذي يتلقاه النائب في نهاية كل شهر، تماما مثلما يخصم راتب العمال
والموظفين الغائبين عن مناصب عملهم، لأنه لو فعل، فإنه سيجبرهم على
الحضور، لأن لا أحد يقبل أن يمس في جيبه والنواب خصوصا، فأغلبهم جاؤوا إلى
البرلمان ليس للمساهمة في البناء الديمقراطي وبناء الوطن، بل من أجل الراتب
الخيالي الذي يتلقونه جزاء رفع الأيدي تحت قبة البرلمان وليس مناقشة
القوانين أو اقتراح مشاريع أخرى والراتب مدى الحياة الذي يعترف به لمن
دخلوا البرلمان سواء قدموا إنجازا يذكر أو لم يقدموا.
فإلى متى تستمر المهزلة؟!
ولماذا
لا يستقيل هؤلاء رسميا ماداموا مستقيلين فعليا من واجبهم الذي "انتخبوا"
أو فرضوا على المواطنين في قوائم انتخابية غير نزيهة، أم أنهم لن يفعلوا
حتى لا يحرموا من الراتب مدى الحياة الذي يسحب من النواب الذين لم يتموا
العهدة؟ مع أن قانون الانتخابات يعنيهم بدرجة أولى، فما بالك بمشاريع
القوانين التي لا تمسهم شخصيا، مثل قانون الإعلام وفتح مجال السمعي البصري،
وقوانين التمثيل النسوي وغيرها وكلها مشاريع يعتقد المشرفون على البلاد
أنها ستدعم المكاسب الديمقراطية وتبعد شبح الانتفاضات عن البلاد.
وأمام
هذا التكاسل وتخلي نواب الأمة عن مسؤولياتهم وواجبهم الوطني والأخلاقي،
أليس حريا برئيس الجمهورية حل هذا البرلمان لحرمان نوابه من أطماعهم، حتى
ولو أنه لم يبق الشيء الكثير قبل أن "ننتخب" أو يفرض علينا برلمان آخر من
الكسالى والطماعين؟

حدة حزام

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عدد النواب الحاضرين في المندبة 54 من بين 365 نائب!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: كاركاتير وتعليق-
انتقل الى: