مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟   الثلاثاء 09 أغسطس 2011, 08:45


أن يتوب مبتعد عن كتاب الله فتلك هي القاعدة التي تعوّدنا عليها، لكن أن يتوب من كان القرآن رفيقه فذلك هو الاستثناء.. في مداشر سكيكدة، حيث عاش الناس عشريتين كاملتين من السواد والاحمرار، صار الفقر والجهل أشبه بالقدر المحتوم في ولاية من المفروض أنها بترولية وزراعية وسياحية ولكن لا شيء من هذا تلاحظه على بعض سكان قراها الذين امتهنوا الكثير من الموبقات ومنها الشعوذة..

الأمر يبدو مختلفا ظاهريا لدى الشيخ يوسف وهو في سن الخمسين، فقد حفظ في صباه نصف القرآن الكريم ولما توقف عن الدراسة في السنة النهائية من التعليم الثانوي بعد أن فشل في اجتياز شهادة البكالوريا قرّر مباشرة التعليم ثم قام بتدريس النساء الأميات ولكنه في إحدى زيارته لعاصمة الشرق تعرّف على أحد الرقاة من المتخرجين من الجامعة الإسلامية الأمير عبد القادر، فشدّه أن تكون الفتيات بين يديه مُسلّمات أمرهن له بحجة إصابتهن بمسّ من الجان.. عاد يوسف إلى قريته ثم انتقل إلى مدينة القل بذات الولاية حتى يُجرب ما حاول تعلمه من طرق الرقية ولكن بأهداف بقيت مكتومة لا أحد اطلع عليها، خاصة أنه أعزب ويكاد قطار الزواج أن يرحل عن محطته.. ما بين القل وبلدته الصغيرة كان يقدّم نفسه على أنه راق تتلمذ على يد مشايخ أجانب ومن أساتذة الجامعة الإسلامية الأمير عبد القادر واستغل شبه انعدام الأطباء المختصين والمصحات والعيادات في منطقته الفقيرة وبلغت به الجرأة أن حرّر لنفسه بطاقة زيارة كتب عليها أرقام هاتفه وعناوينه المختلفة وأيضا الأمراض الكثيرة النفسية التي يمكنه أن يداويها بما أسماه هو بالرقية الشرعية، بينما تجاوز الكثير من الحدود الشرعية عندما صار يوهم الصبايا بأن رقيته تؤدي إلى زواجهن وإلى الشفاء من عقمهن وأيضا في منحهن الرجل المناسب المأمول واختصر »مهنته« مع الجنس اللطيف فقط، فيما يشبه الطب النسائي.. ولأن القرية محافظة جدا إلى درجة أن التي تتعرض لأي تحرّش وحتى اغتصاب تبتلع الأذى حتى لا يقتلها والدها أو شقيقها أو يقتل المذنب، لأجل ذلك بقي أمر هذا المحتال مستورا إلى أن زارته مرة شابة من نواحي ولاية ميلة، لتكتشف أن الرجل يقوم بتنويم الصبايا وملامستهن وحتى ممارسة الجنس عليهن بالنسبة للمتزوجات، ولم تتردد في تقديم شكوى لمصالح الأمن التي ضبطته متورّطا في محاولة الاعتداء على زبونة متزوجة واعترف بما اقترفه وزُجّ به في السجن.. قد تُعلّم الخلوة الرجال ما لم تُعلمهم إياه المدارس، فبعد أن جالس في سجنه القرآن عاد إلى رشده وعلم أن ما اقترفه هو كبيرة، قال إنه لن يغفر لنفسه مدى الحياة، لأنه استعمل أطهر كتاب في الدنيا لأجل ممارسة أرذل الجرائم في الدنيا.. أما المفارقة التي قال إنه متأكد من حدوثها أن ما كان يعاني منه هو مسّ من الجن مافتئ أن انقشع بمجرد أن قرأ القرآن بتدبر‭ ‬وتمعن‭ ‬في‭ ‬سجنه‭ ‬فكانت‭ ‬أهم‭ ‬رقية‭ ‬في‭ ‬حياته‭.‬‮ ‬




_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟   الثلاثاء 09 أغسطس 2011, 15:25

هي الرغبة الطبيعية لا مس ولا هم يحزنون والعودة الى رشده مجبرا لا علاقة لها لابالرقية ولا بقراءة القرأن ,واٍنما قهر السلطان والخوف من المجتمع.تصوروا معي أنه90 في المائة أو أكثر من كلامنا كله كذب.

صاحبنا لم يتوب الا في السجن والتوبة عادة ما تكون مرتبطة بالتبهديل في الوسط الأجتماعي...
التوبة في الاصل هى الاٍعتراف بالمصلحة العامة"توبة سوسيولوجية" ...في كلتا الحالتين توبة اٍجتماعية في دولة الأفراد ,أو توبة دينية في مجتمع الجماعة.أو المجتمع المؤله.

التوبة محاولة لاِخماد صراع داخلى في مستعمرة من المشاعر,في غياب مايستروا أو قائد يقود هذا الصراع ,يلتجئ الاٍنسان الى حلول قديمة جدا لتبرير أفعاله التي يراها سلبية ومدمرة.

في غياب مايستروا الوقت "العصري" كلنا معرّضون الى توبة مزيفة.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
faysalzawali
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 501
البلد :
نقاط : 623
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 16/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟   الجمعة 12 أغسطس 2011, 15:39

العجيسي كتب:
هي الرغبة الطبيعية لا مس ولا هم يحزنون والعودة الى رشده مجبرا لا علاقة لها لابالرقية ولا بقراءة القرأن ,واٍنما قهر السلطان والخوف من المجتمع.تصوروا معي أنه90 في المائة أو أكثر من كلامنا كله كذب.

صاحبنا لم يتوب الا في السجن والتوبة عادة ما تكون مرتبطة بالتبهديل في الوسط الأجتماعي...
التوبة في الاصل هى الاٍعتراف بالمصلحة العامة"توبة سوسيولوجية" ...في كلتا الحالتين توبة اٍجتماعية في دولة الأفراد ,أو توبة دينية في مجتمع الجماعة.أو المجتمع المؤله.

التوبة محاولة لاِخماد صراع داخلى في مستعمرة من المشاعر,في غياب مايستروا أو قائد يقود هذا الصراع ,يلتجئ الاٍنسان الى حلول قديمة جدا لتبرير أفعاله التي يراها سلبية ومدمرة.

في غياب مايستروا الوقت "العصري" كلنا معرّضون الى توبة مزيفة.



آه منك ياالعجيسي
دائما أتعب لفهم كلامك ولهذا أقرأه عدة مرات لأفهمه وكل مرة أفهم شيئا جديدا ( في الحقيقة ليس جديدا ولكن غائبا أو قل مغيبا من خطاباتنا ) ورغم ذلك لا مفر منه بل أحس أننا في حاجة إليه حتى لا نقع في الفكر الأحادي الذي يهيمن على كثير من الخطابات الدينية التي سببت لنا ضيق الدنيا بما رحبت
ولدي سؤال وهو ان توضح لي ما قصدك بدولة الأفراد ؟ ومجتمع الجماعة ؟
وشكرا لك سيدي

_________________
فيصل الزوالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟   الجمعة 12 أغسطس 2011, 16:22

تحيتي سيدي فيصل..
كنت أقصد أعلاه بمجتمع الجماعة هو المجتمع الذي يقدس الجماعة الى درجة العبادة والتأليه مثل مجتمعاتنا الشرقية المؤسسة على التصورات الدينية.
أما مجتمع الأفراد يقدس الفردية ومؤسس غلى نظريات قي المذهب الاٍنسانى,حيث الاٍنسان هو معيار الحقيقة والحق.وليس الجماعة التى أنتجتها الأساطير وغيبت كرامة الفرد.
لم يكتشف الاٍنسان فرديته الا مؤخرا مع الحضارة الغربية,بعد ما كان الكل غائب عن أناه في حضرة الواحد المتعدد.أو عبادة المجتمع لنفسه.كما يقول دوركايم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
faysalzawali
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 501
البلد :
نقاط : 623
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 16/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟   الجمعة 12 أغسطس 2011, 16:35

العجيسي كتب:
تحيتي سيدي فيصل..
كنت أقصد أعلاه بمجتمع الجماعة هو المجتمع الذي يقدس الجماعة الى درجة العبادة والتأليه مثل مجتمعاتنا الشرقية المؤسسة على التصورات الدينية.
أما مجتمع الأفراد يقدس الفردية ومؤسس غلى نظريات قي المذهب الاٍنسانى,حيث الاٍنسان هو معيار الحقيقة والحق.وليس الجماعة التى أنتجتها الأساطير وغيبت كرامة الفرد.
لم يكتشف الاٍنسان فرديته الا مؤخرا مع الحضارة الغربية,بعد ما كان الكل غائب عن أناه في حضرة الواحد المتعدد.أو عبادة المجتمع لنفسه.كما يقول دوركايم.

شكرا يا فيلسوف
أنا كي كنت نقرا ويحين وقت مادة الفلسفة كنت نزرطي ( بصح شرود ذهني فقط وحاضر جسديا)

_________________
فيصل الزوالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سامحني الله..امتهنت الرقية من أجل الحسناوات...احذروا الرقاة ؟؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبارعامة-
انتقل الى: