مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 وامهاتيراه!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاتح54
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 206
البلد :
نقاط : 270
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/11/2010

مُساهمةموضوع: وامهاتيراه!!!   السبت 19 فبراير 2011, 22:57




العالم كله, بعاقله و مجنونه ,يعترف و يقر بالخيرات و الطاقات التي حبى الله بها العالم العربي ,و أن كل شروط التقدم و العيش الكريم للمواطن العربي متوفرة, لكن مجددا عرت المضاهرات الأخيرة الواقع البائس لهذا المواطن. أين العلة ؟
ببساطة غياب الحكم الراشد والذي أحد أسسه القائد الفذ , الذي يملك الأفق و الإستراتيجية الواضحة,
نظرة بسيطة لرؤساء و ملوك العرب تعطينا الإجابة: فهذا كرس حياته في حروب أقل ما يقال عنها مجنونة فدمر بلده و شرد شعبه و رحل,و ذاك أضاع 40 سنة في كتابه الأخضر البائس فجهل شعبه,و آخر إستنزف كل طاقات بلده من أجل زوجته و أصهاره, و آخر.....و آخر.
لكن يا إخوتي تعالوا معي إلى هاته الفسحة ,إلى طينة الرجال الذين تبكيهم الشعوب ,وتشتاق إليهم البلدان,من ....إنه مهاتير محمد: الذي تولى قيادة ماليزيا عام 1981,فكيف كانت ماليزيا قبل مهاتير :

1- ماليزيا بلد مساحته تعادل 320 ألف كم2 (مساحة الجزائر 2.381.741)

2- عدد سكانه 27 مليون(الجزائر 36 مليون)

3- قبل 1981 كان الماليزيون يعيشون في الغابات,يعملون في زراعة المطاط , الموز,الأناناس و صيد الأسماك( الجزائر كانت تملك الحجار, جامعات,مؤسسات.....البترول,الغاز,الفلاحة.....)

4- متوسط دخل الفرد الماليزي كان في حدود 1000$,تحوي ماليزيا أكثر من 18 ديانة(الجزائر ديانةواحدة,لغة واحدة)

5- من هو مهاتير: هو الابن الأصغر لتسعة أشقاء. والدهم مدرس ابتدائى راتبه لا يكفى لتحقيق حلم ابنه «مهاتير» بشراء عجلة يذهب بها إلى المدرسة الثانوية.. فيعمل «مهاتير» بائع «موز» بالشارع حتى حقق حلمه،
-1953 تخرج من الجامعة (كان رئيسا لأتحاد الطلاب المسلمين بالجامعة) و عمل طبيبا في الحكومة البريطانية المحتلة لبلاده,
- حتى عام 1957 تاريخ إستقلال البلد,فتح عيادة خاصة و خصص جل وقته للكشف المجاني للفقراء.
- 1964 يفوز بعضوية مجلس الشعب,ليخسر مقعده بعد 05 سنوات
- 1970 ينهي كتابه (مستقبل ماليزيا الإقتصادي)
- 1974 يعاد إنتخابه كسيناتور,ثم وزيرا للتعليم عام 1975,فمساعدا لرئيس الوزراء عام 78,
- 1981 رئيسا للوزراء ,لتبدأ النهضة الشاملة ,التي قال عنها في كلمة له في مصر (مكتبة الإسكندرية):لقد إستوحيتها من أفكار النهضة المصرية لمحمد علي!!

6- ماذا فعل الرجل:
أولاً: رسم خريطة لمستقبل ماليزيا حدد فيها الأولويات والأهداف والنتائج، التى يجب الوصول إليها خلال 10 سنوات.. وبعد 20 سنة.. حتى 2020!"
ثانياً: قرر أن يكون التعليم والبحث العلمي على رأس الأجندة، فخصص أكبر قسم من ميزانية الدولة فى لتدريب وتأهيل الحرفيين ,التربية والتعليم, ومحو الأمية ,تعليم الإنجليزية , كما أرسل عشرات الآلاف إلى أفضل الجامعات الأجنبية."
ثالثاً: قدم للشعب تفاصيل خطته واستراتيجيته، وأطلعهم على النظام المحاسبى، الذى يحكمه مبدأ الثواب والعقاب للوصول إلى "النهضة الشاملة"، فصدقه الناس ومشوا خلفه ..ليبدأوا بقطاع الزراعة, فغرسوا مليون شتلة «نخيل زيت» فى أول عامين لتصبح ماليزيا أولى دول العالم فى إنتاج وتصدير "زيت النخيل ,وفي السياحة: قرر أن يكون المستهدف فى عشر سنوات هو 20 مليار دولار بدلاً من 900 مليون دولار عام 81، لتصل إلى 33 مليار دولار سنوياً."
- في قطاع الصناعة: حقق فى عام 96 طفرة تجاوزت 46% عن العام السابق بفضل المنظومة الشاملة والقفزة الهائلة فى الأجهزة الكهربائية، والحاسبات الإلكترونية."وفي النشاط المالي: فتح الباب على مصراعيه بضوابط شفافة أمام الاستثمارات المحلية والأجنبية لبناء أعلى برجين توأم فى العالم 65 مركزاً تجارياً فى العاصمة كوالالمبور وحدها.. وأنشأ البورصة التى وصل حجم تعاملها اليومى إلى ألفى مليون دولار يومياً."
- أنشأ أكبر جامعة إسلامية على وجه الأرض، أصبحت ضمن أهم 500 جامعة فى العالم (يقف أمامها الطلبة العرب طوابيرا بالآلاف)،
- أنشأ عاصمة إدارية جديدة‏ بجانب العاصمة التجارية «كوالالمبور» التى يقطنها أقل من 2 مليون نسمة، ولكنهم خططوا أن تستوعب 7 ملايين عام 2020، ولهذا بنوا مطارين وعشرات الطرق السريعة تسهيلاً للسائحين، والمقيمين، والمستثمرين، الذين أتوا من الصين، والهند الدول العربية ومن كل بقاع الأرض، يبنون آلاف الفنادق بدءًا من الخمس نجوم حتى المراقد (motels (بعشرين دولار فى الليلة!"

7-بالمختصر المفيد: استطاع الحاج مهاتير من 81 إلى 2003 أن يحلق ببلده من أسفل سافلين لتتربع على قمة الدول الناهضة، التي يشار إليها بالبنان، بعد أن زاد دخل الفرد من 100 دولار سنوياً فى 81 عندما تسلم الحكم إلى 16 ألف دولار سنوياً .. وأن يصل الاحتياطى النقدى من 3 مليارات إلى 98 ملياراً، وأن يصل حجم الصادرات إلى 200 مليار دولار، فلم يتعلل بأنه تسلم الحكم فى بلد به 18 ديانة، ولم يعاير شعبه بأنه عندما تسلم الكرسى فى 81 كان عددهم 14 مليوناً والآن أصبحوا 28 مليوناً، ولم يتمسك بالكرسى حتى آخر نفس أو يطمع فى توريثه."

فى 2003 وبعد 21 سنة، قرر بإرادته المنفردة أن يترك الجمل بما حمل، رغم كل المناشدات، ليستريح تاركاً لمن يخلفه «خريطة» و«خطة عمل» اسمها «عشرين.. عشرين».. أى شكل ماليزيا عام 2020 والتى ستصبح رابع قوة اقتصادية فى آسيا بعد الصين، واليابان، والهند".إنتهى الإقتباس.

إذن القضية و الأزمة أزمة رجال!!اللهم أنعم علينا من طينة هؤلاء.آمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسلم
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 687
العمر : 35
الموقع : بورسعيد
البلد :
نقاط : 1007
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: وامهاتيراه!!!   الأحد 20 فبراير 2011, 02:28

بارك الله فيك اخى فاتح


وللعلم رددت على الاخت الوفاء بموضوعها القيم ماليزيا وقلت لها ان مهاتير محمد صنع المعجزه بحق فى بلد اسلامى يعد الاول عالميا اسلاميا

ولكنها قالت لى ان المعجزه الله فقط صانعها .

اتمنى ان يحكمنى مهاتير محمد

او رجب طيب اردوجان

فهؤلاء بصدق رجال اساطير لا يستحقون الحياه على الارض بل فى الاحلام .

javascript:emoticonp('')

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: وامهاتيراه!!!   الأحد 20 فبراير 2011, 06:44

أعظم إنجاز قام به مهاتر محمد هو إنسحابه من الحكم بعد أن أحس بأنه قد أدى دوره و لم يقل لشعبه بأنه قد بنى ماليزيا , أي أن هدفه الرئيس من الحكم هو العمل على نهضة بلده و ليس التشبت بالكرسي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com متصل
 
وامهاتيراه!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبار دولية-
انتقل الى: