مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
علاء الدين
مشرف منتدى كورة
مشرف منتدى كورة
عدد الرسائل : 4847
العمر : 22
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 2776
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/06/2008

“بوخوم” حقق انتصاره السادس على التوالي... عنتر يحيى يخرج مصابا وينجو من مضاعفات خطيرة

في الأربعاء 26 يناير 2011, 16:54
شاركـ قائد المنتخب الوطني عنتر يحيى كعادته
أساسيا رفقة ناديه بوخوم أول أمس الاثنين، في موعد هو الختامي للقاءات
الجولة رقم 19 من بطولة الدرجة الثانية الألمانية. وواصل المدرب فريدهيلم
فونكال الاعتماد على خبرة عنتر.



عنتر يحيى






التي ساهمت بقسط وافر في صحوة الفريق
الأعرق في ألمانيا، بيد أنّ تجربة مساء الاثنين أمام الضيف “أرتسغبيرغ
أوي” لم تنته على خير بالنسبة للمدافع الجزائري، كونه خرج قبل نهاية
المواجهة بدقائق يشكو من إصابة.
تسبب في خروج لاعب في (د63)، وتبعه بعدها بعشر دقائق
وأمضى
عنتر يحيى على دقائق متميزة جدا أمام “أرتسغبيرغ أوي”، إذ برز كعادته في
الخط الخلفي عندما أبطل مفعول خطورة المنافس في أكثر من فرصة، كما صعد
كثيرا لمساعدة الرفقاء أو لمحاولة التسجيل، وهو المعروف برأسياته التي لا
تُصد. لكن بحلول (د63) وإثر التحامه بوسط ميدان الزوار “مولر“ بدأت متاعبه،
حيث غادر لاعب “أرتسغبيرغ أوي” أرضية الميدان، قبل أن يلحق به عنتر يحيى
الذي استبدل في (د75) بـ “باتريك فابيان“.
فونكل أخرجه لتجنب مضاعفات أخطر
ورغم
أنّ التوقيت الذي خرج فيه عنتر يحيى صادف بقاء نتيجة اللقاء بيضاء، إلا
أنّ مدرب بوخوم فريدهيلم فونكل فكر بمصلحة الدولي الجزائري قبل البحث عن
تدعيم الهجوم بحثا عن هدف الانتصار، حيث أقحم مكانه مدافعا محوريا مثله
تماما. وبحسب تقارير الصحف الألمانية التي تلت المواجهة، لم تكن إصابة عنتر
يحيى بخطيرة لكن كانت ستصبح كذلك لو أكمل التسعين دقيقة.
عنتر يحيى: “إخراجي كان في محله، وعانيت من شدا عضلي فقط”
وتناقلت
المواقع الرياضية الألمانية تصريحات لـ عنتر يحيى تلت المواجهة، أظهرته
سعيدا لكون فريقه لم يُخّيب رغم عدم إكماله لدقائق المواجهة إلى جانب
زملائه. كما ظهر قائد “الخضر” راضيا تماما عن قرار مدربه فونكل إثر مبادرته
لإخراجه، رغم أنّ اللاعب لم يطلب ذلك وقال عنتر بهذا الخصوص: “تغييري كان
صائبا تماما، فقد أتى في وقته المناسب... كل ما عانيته حينها كان شدا عضليا
لا غير”.
بوخوم سجّل عقب خروجه مرتين وبات ثالث الترتيب
وسجل
رفقاء عنتر يحيى انتفاضة حقيقية في ربع الساعة التي تلت استبداله، حيث
شنوا حملات كثيرة على مرمى “أرتسغبيرغ أوي”، أفلح المهاجم الكوري الشمالي
يونغ تاي سي في ترجمة أولها إلى هدف في حدود (د88)، قبل أن يضاعف البديل
فيديريكو الحصيلة في آخر الدقائق، وهي ذاتها النتيجة النهائية للقاء. وكان
فوز رفقاء عنتر إضافة إلى مسلسل تألقهم المتواصل مؤخرا، فالانتصار هو
السادس على التوالي، ما سمح لهم بالارتقاء إلى الصف الثالث بذات الرصيد من
النقاط إلى جانب أربع فرق أخرى.
--------------------------------------
عنتر يحيى: “الكشف الإيكوغرافي أكد أن الأمر يتعلّق بكدمة خفيفة”
هناكـ نوع من القلق بشأن إصابتك في لقاء آيو، ماذا حصل بالضبط ؟
لا
يوجد شيء خطير، ما حصل أنني تلقيت ضربة في مؤخرة الساق (مولي) أثناء
اللقاء، ولكني لم أحس بشيء في تلك اللحظة بما أنني كنت في غمرة حرارة
اللعب، ولكن بعد دقائق أحسست ببعض الألم، ومن أجل تفادي كل شيء بالتشاور مع
الطاقم الطبي لبوخوم، فضّلت الخروج لأتفادى شيئا أخطر يمكن أن يحصل، هذا
الصباح (الحوار أجري أمس) أجريت كشفا إيكوغرافيا أثبت أنني لا أشكو سوى من
كدمة خفيفة، لهذا السبب لا يوجد أي داع للقلق.
إذن مشاركتك في لقاء تونس المقبل ليست مهددة بفعل هذه الإصابة الطفيفة ؟
لا،
أبدًا، سأعود الى التدريبات في غضون يومين، وسأشارك حتى في اللقاء القادم
لبوخوم أمام أوغسبورغ الاثنين المقبل، وهو ما يعني أنني سأكون إن شاء الله
حاضرا في التربص دون أي مشكل.
هذا التربص سيقام بعد أكثر من شهرين من الراحة الدولية، هل تعتقد أن اللقاء الودي المبرمج أمام تونس مهم قبل مواجهة المغرب ؟
بالفعل
هو مهم جدًا، ليس لنا أي حق في تفويت الفرصة أمام المغرب، وأيضا في مواجهة
تونس، علينا أن نستعد جيدًا لهذا اللقاء الذي أعتبره مهما جدا جدا، كما
علينا أخذ كل مبارياتنا بما فيها اللقاءات الودية بكل قوة وبروح جدية.
هناكـ لاعبون تم استدعاؤهم للقاء تونس، كقائد للفريق هل سترحب بهم في التربص القادم وتفتح لهم أحضان المنتخب ؟
سأفعل
ذلك في اليوم الذي يأتون، ولكن ليس عن طريق الصحافة، أي لاعب قادر على منح
دفع إضافي مرحبًا به، سأكون جد سعيد بالالتقاء بلاعبين لم أرهم منذ وقت
طويل، أنتم تعلمون جيدا أن المنتخب الوطني عائلة واحدة يجد فيها كل لاعب
مكانه ويكون فيها مرتاحا، هذا لا يمنعني من أن أتذكّر وأتمنى التحلي بشجاعة
أكبر للاعبين الذين لا يلعبون أو هم في فترة نقاهة، أفكّر في عدلان
ڤديورة، فؤاد قادير، رفيق حليش وعبد القادر غزال، أتمنى أن يكونوا جاهزين
بأسرع وقت ممكن، لأننا بحاجة الى كل قوتنا التي يمكن أن تساعدنا في التأهل
إلى كأس إفريقيا 2012، سيكونون غائبين عن التربص، ولكن لا يجب أن ننساهم،
بل نفكر فيهم.
مع فريقك، الأمور تسير
معكم بشكل ممتاز، لأنكم في سلسلة انتصارات متتالية بلغ عددها 6، وهو ما
مكّنكم من بلوغ المرتبة الثالثة، هل يمكن أن نعرف أن أمل الصعود أصبح
يراودكم أكثر من أي وقت مضى ؟

صحيح، إننا في سلسلة من النتائج
الجيدة، بفضل العمل الذي نقوم به على مستوى الفريق، المدرب جلب التغييرات
اللازمة حتى ينطلق النادي من جديد، بعد بداية موسم صعبة، وهذه السياسة جلبت
ثمارها، الآن لا يجب أن نضخم كثيرا ذلك، بقيت 15 مباراة قبل نهاية الموسم،
يعني أن نقاطا كثيرة يمكن الحصول عليها أو تضييعها، وسيكون من الخطأ أن
نبقى نفكر في مرتبتنا على مستوى الترتيب، يجب أن نستهدف الفوز بكل
لقاءاتنا، دون أي حسابات، نحن مركّزون بدءا من اللقاء المقبل أمام
أوغسبورغ الذي يحتل المرتبة الثانية في الترتيب، وفي حالة الانتصار سنحتل
مرتبتهم، ويمكننا بعدها التطلع إلى ما تبقى من مشوار بكل ارتياح





_________________
<embed src="http://dc02.arabsh.com/i/01515/h6gmu9de147q.swf" quality="High" wmode="Window" loop="false" play="false" menu="false" scale="ExactFit" type="application/x-shockwave-flash" pluginspace="http://www.macromedia.com" width="400height=100">
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى