مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار
عدد الرسائل : 7765
العمر : 46
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16817
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

هذه آخر تقنيات وحيل سرقة السيارات احذروا .. 17 ثانية كافية لسرقة سيارتكم

في الإثنين 13 ديسمبر 2010, 11:28


محلات غسل السيارات ومصالح البطاقات الرمادية المتهم الأول
سكانير "بيرات" لسرقة أحدث أنواع السيارات في 5 دقائق

17 ثانية كانت كافية لسرقة إحدى السيارات بالعاصمة، من طرف شبكات تعتمد على تقنيات غاية في التطور وحيل بالتواطؤ مع جهات متعددة، هذا ما أكدته مصادر من مصالح الأمن حذرت من محلات غسل السيارات وخدمات ما بعد البيع لبعض مؤسسات تسويق السيارات بالجزائر، أين تنشط فيها عصابات لسرقة سيارات الزبائن، كما حذرت مصالح الدرك من مصالح البطاقات الرمادية التي يتواطؤ بعض مستخدميها مع أفراد هذه العصابات .

*
أكد لنا هشام شريخي، صاحب محل لصناعة المفاتيح بالشراڤة، أنه استقبل في العديد من المرات شبابا يأتون له بسيارات تقطر بمياه الغسيل "لافاج" ليصنعوا نسخا لمفاتيحها، مما دفعه لطلب بطاقاتها الرمادية ورخص السياقة، وهذا ما دفع هؤلاء الشباب إلى التراجع وتبديل المحل، مؤكدا أن أصحاب محلات غسل وتنظيف السيارات يتواطؤون في الكثير من الأحيان مع عصابات سرقة السيارات، فالمواطن عادة ما يترك مفاتيح سيارته عند هذه المحلات، التي ينسخ أصحابها مفاتيح سيارات الزبائن، وتتبع صاحب السيارة إلى مقر سكناه ومن ثم سرقة سياراته، فكم من مواطن - حسب السيد هشام شريخي - استيقظ من النوم ولم يجد سيارته من أمام المنزل .
*
وعن المدة التي يستغرقها محدثنا في نسخ المفاتيح، أكد أنها تتراوح بين دقيقة وخمس دقائق كأكثر تقدير، وأضاف أن العديد من المواطنين يقصدون محلات صناعة المفاتيح قصد نسخ مفاتيح سياراتهم، وهذا ما يدفع بعض أصحاب هذه المحلات الى الاحتفاظ بنسخ لهم وتتبع آثار صاحب السيارة، ومن ثَم سرقة سيارته في فترة لا تتجاوز 10 ثوان .
*
" سكانير - بيرات " لسرقة أحدث أنواع السيارات في 05 دقائق
*
أكد محدثنا أن عصابات سرقة السيارات باتت تعتمد مؤخرا على جهاز أشعة قرصان " سكانار بيرات " ، يمكنه الولوج إلى النظام الإلكتروني لأي سيارة وفك شفرتها في أقل من خمس دقائق .
*
وعن سعر هذا الجهاز أكد أنه يتراوح بين 20 و30 مليون سنتيم، مما يجعل امكانية الحصول عليه سهلة، ومن ميزاته أنه صغير الحجم وخفيف الوزن وله القدرة على فك شفرة أي سيارة مهما كان نظام أمانها معقدا، وأضاف أن غالبية السيارات غالية الثمن تسرق عن طريق هذه الجهاز الذي يزداد تداوله من طرف عصابات سرقة السيارات، التي تتواطؤ في الكثير من الأحيان مع شباب يعملون في محلات غسل السيارات ومستودعات خدمات ما بعد البيع ومحلات الميكانيك، فالميزة المشتركة لهذه الأماكن هي امتلاكها لمفاتيح سيارات الزبائن التي لا يتسغرق نسخها سوى دقائق .
*
ونصح نفس المتحدث المواطنين بضرورة عدم ترك المفاتيح في هذه الأماكن، وإذا تطلب الأمر ذلك فيجب على الزبون أن يقصد ناسا ثقة .
*
كونغو، أكسنت، أفيو، لوغان .. أكثر السيارات استهدافا للسرقة
*
أكدت مصادر مطلعة للشرطة القضائية للعاصمة أن سيارة "رونو كونغو" هي أكثر السيارات المستهدفة من طرف عصابات السرقة، نظرا لضعف جهازها الأمني، تليها كل من سيارة "هيونداي أكسنت" و"شوفرولي آفيو" بالإضافة الى "رونو لوغان".
*
وعن التقنيات التي رصدتها ذات المصالح في سرقة السيارات، أكدت أنها تتمثل في سرقة سداد صهريج السيارة "بوشون الريزرفوار" الذي يحتوي على كل معلومات السيارة، بالإضافة إلى سرقة قفل الباب اليمنى للسيارة قصد نسخ مفتاحها الأصلي، ومن ثم اعادته للسيارة أو الاحتفاظ به، ومن التقنيات المتداولة أيضا لسرقة السيارات كسر ضوء الإشارة للسيارة (كلينيوتور) بهدف إبطال عمل جهاز الإنذار، وأكدت مصادرنا أن هذه العصابات باتت تستهدف محلات كراء السيارات، حيث تعمل على كراء سيارة ونسخ مفتاحها الأصلي وبعد قضاء شهرين أو ثلاثة يتم سرقة السيارة بعد استئجارها لأشخاص آخرين، وبهذه الطريقة يصعب معرفة من الذي سرقها من المستأجرين .
*
وأكدت ذات المصادر أنها رصدت العديد من محلات غسل السيارات المتواطئة مع هذه العصابات .
*
مصالح استخراج البطاقات الرمادية المتهم الأول لتزوير السيارات
*
أكدت مصادر مطلعة بالقيادة العامة للدرك الوطني لـ "الشروق اليومي" أن مصالح استخراج البطاقات الرمادية هي المتهم الأول لتزوير السيارات بعد سرقتها، وهي الوسيلة الأسهل والأريح لإعادة بيع السيارة المسروقة، التي لها خياران إما أن تباع كقطع غيار أو تزور وثائقها وتباع بسعر منخفض في السوق .
*
وفي هذا الإطار، ألقت ذات المصالح القبض على عدد معتبر من عصابات تزوير السيارات المتواطئة مع مصالح استخراج البطاقات الرمادية، مما دفع الدولة مؤخرا إلى إصدار قرار تشديد الرقابة على هذه المصالح.
*
وعن أرقام تزوير السيارات في الجزائر، كشفت مصادرنا أنها سجلت خلال الثمانية أشهر الأولى من السنة الجارية 245 قضية تم على إثرها توقيف 434 شخص تورطوا في سرقة 188 سيارة، وسجلت ولاية تبسة الرتبة الأولى بـ 42 قضية، تليها ولاية الطارف بـ 28 قضية، ثم ولاية عين تيموشنت بـ 19 قضية .
*
وأحصت مصالح الدرك الوطني 343 قضية متعلقة بسرقة السيارات خلال السداسي الأول من السنة الجارية، تم على إثرها توقيف 174 شخص تورطوا في سرقة 338 سيارة، وبالمقارنة بالسنة الماضية، فإن سرقة السيارات تراجعت بشكل طفيف، نظرا لاكتشاف فرق الدرك الوطني للتقنيات المتجددة لعصابات سرقة السيارات، وحذرت ذات المصالح من ترك مفاتيح السيارة لدى محلات غسل السيارات التي تورط شباب فيها في سرقة سيارات الزبائن
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى