مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 16 نوفمبر 2010, 15:03

قول ابن تيمية رحمه الله تعالى : أما الأصول: فإني رأيت أهل البدع والضلالات والأهواء،كالمتفلسفة و الباطنية و الملاحدة، و القائلين بوحدة الوجود،و الدهرية و القدرية و النصيرية و الجهمية والحلولية و المعطلة و المجسمة و المشبهة،و الراوندية والكلابية والسليمية وغيرهم من أهل البدع قد تجاذبوا فيها بأزّمة الضلال،وبان لي أن كثيرا منهم إنما قصد إبطال الشريعة المقدسة المحمدية،والظاهرة العلية على كل دين،و ان جمهورهم أوقع الناس في التشكيك في أصول دينهم .
ولما تكلم الغزالي عن أصناف الطالبين للحق حصرهم في أربع طوائف ،وجعل منهم الصوفية.
ومن المسلم به عند كل من له أدنى معرفة بالفرق والمقالات أن الحلولية فرقة من الفرق لهم معتقداتهم وطرقهم،و القائلين بوحدة الوجود كذلك ، والحلاجية،وهؤلاء كلهم من الفرق المتفرعة من الفرقة الأصل : الصوفية.

الحلولية:
قوم يزعمون أن الله يحل بذاته في أجسام المخلوقات،وهو مذهب قديم في معظم الديانات، والملل السابقة،ومن القائلين به في هذه الأمة:الغلاة من الشيعة،وكذلك بعض الصوفية.
وقد قسمهم شيخ الإسلام ابن تيمية قسمين:
الأول: من يقول بالحلول الخاص، وهو قول النساطرة من النصارى الذين يقولون :إن اللاهوت حلّفي الناسوت....،وغالية الرافضة،الذين يقولون:إنه أي الله تعالى حل بعلي بن أبي طالب رضي الله عنه و أرضاه و أئمة أهل بيته،وغالية النساك الذين يقولون بالحول في الأولياء أو من يعتقدون فيه الولاية،أو في بعضهم.
الثاني:وهو الحلول العام،و هو القول الذي ذكره أئمة أهل السنة و الحديث عن طائفة من الجهمية المتقدمين، وهو قول غالب متعبدة الجهمية،الذين يقولون :إن الله بذاته في كل مكان.ويتمسكون بمتشابه من القرآن ، كقوله:(وهو الله في السموات وفي الأرض) ...
وقوله: (وهو معكم )
و الرد على هؤلاء كثير مشهور في كلام أئمة السنة و أهل المعرفة وعلماء الحديث.

الاتحادية:
قسمهم الشيخ الإسلام قسمين:
الأول:الاتحادالخاص،وهو قول يعقوبية انصارى،وهم أخبث قولا،وهم السودان والقبط.ويقولون:إن اللاهوت والناسوت اختلط وامتزجا كاختلاطاللبن بالماء.وهو قول من وافق هؤلاء من غالية المنتسبين إلى الاسلام.
الثاني :الاتحاد العام،وهو قول الملا حدة الذين يزعمون أنه عين وجود الكائنات، وهؤلاء أكفر من اليهود والنصارى من وجهين:
من جهة أن أولئك قالوا:إن الرب يتحد بعبده الذي قربه الذي قربه واصطفاه بعد أن لم يكونا متحدين.وهؤلاء يقولون :ما زال الرب هو العبد وغيره من المخلوقات ليس هو غيره.
من جهة أخرى أن أولئك خصوا ذلك بمن عظموه كالمسيح،وهؤلاء جعلواذلك ساريا في الكلاب و الخنازير و الأقذار و الأوساخ،وإذا كان الله تعالى قد قال: لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم.فكيف بمن قال:إن الله هو الكفار و المنافقون و الصبيان و المجانين و الأنجاس و الأنتان و كل شيء؟؟!!!

المتفلسفة:
هم المتأثرون بآراء الفلاسفة، و أشهر المتفلسفة المنتسبين إلى الإسلام :ابن سينا، الفارابي،وابن عربي وقد سعوا في الجمع بين نصوص الشريعة وبين آراء الفلاسفة أرسطو و أتباعه، ومما جعلهم يحرفون النصوص عن دلالتها ويتأولونها تأويلات باطنية.
الملاحدة:
الالحاد مأخوذ من اللحد،و الميل،لحد و ألحد: بمعنى مال ،و الالحاد يكون في أسماء الله، وهو أنواع،ويكون في آيات الله الكونية و الشرعية،و هو أنواع أيضا.و يطلق لفظ الملاحدة على الذين ينكرون وجود الله ،أو ينكرون البعث و النشور.

القائلون بوحدة الوجود:أي إن الوجود الذي لذات المخلوق هو عين وجود ذات الله سبحانه وتعالى علوا كبيرا .

الدهرية :
هم الذين ينفون الربوبية، ويحيلون الأمر و النهي والرسالة من الله تعالى،ويقولون:يستحيل هذا في العقول،ويقولون بقدم العالم، وينسبون النوازل التي تنزل بهم إلى الدهر .

من أسباب انحراف الصوفية حسب الشيخ الإسلام:
1ــقلة العلم بالدين ـ عامة ــوالجهل بأسماء الله تعالى وصفاته.
2 ــ تقديمهم الاشتغال بالعبادة و التأله على الاشتغال بالعلم.
3 ـ الرغبة عن طريقة النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام.
4ـ اعتمادهم مصادر للتلقي غير الكتاب و السنة.
5 ـ تقليد المشايخ في أغلاطهم وزلاتهم.
ويمكن بالاستقراء حصر فرق الصوفية التي ذكرها شيخ الاسلام في الفرق التالية:
الاتحادية:
وهي من أكبر فرقهم،وهم الذين يقولون:إن المخلوق يصل إلى مرحلة عالية من التعبد والقرب يتحد معه الخالق.
الحلولية:
وهذه الفرقة من أكبر فرقهم أيضا،وهي و الاتحادية فرقة واحدة،ولا يكاد الشيخ يفرد إحداهما عن الأخرى إلا نادرا؛سواء في العرض أو الرد،وبينهما فرق بسيط لا يكاد يظهر، نبه إليه شيخ الإسلام عليه بقوله:ــ فإن هؤلاء الحلولية إخوان هؤلاء الاتحادية ،وأولئك قالوا:هو في جميع المصنوعات،وهؤلاء قالوا:هو المصنوعات.
السبعينية و الحلاجية والينوسية والعدوية نسبة إلى عدي بن مسافر فرق تدعي الحلولية والاتحاد
وفي موضع يقول شيخ الاسلام :وبينت صورة ما يظهرونه من المخاريق:مثل ملابسة النار،و الحيات،و إظهارالدم ،واللذن و الزعفران،وماء الورد،و العسل، والسكر،وغير ذلك وان عامة الناس عن حيل معروفة و أسباب مصنوعة.
انتهى القول .
في منا ظرتهم قال الشيخ:بعد قال أحدهم نحن لنا احوال الخارق كالنار.:أنا أخاطب كل أحمدي من مشرق الأرض إلى مغاربهاأي شيء فعلوه في النار ،فأنا أصنع مثل ما يصنعون،ومن احترق فهو المغلوب .ولكن بعد أن تغسل جسومنا بالخل و الماء الحار .فسألني أحد الأمراء :لأن لهم حيلا في الاتصال بالنار ، يصنعونها من أشياء من دهن الضفادع و قشر النارنج وحجر الطلق ...
وسأختم بهذا القول :
قال أبو زيد البسطامي:لو رأيتم الرجل يطير في الهواء و يمشي على الماء،فلا تغتروا به حتى تنظروا كيف وقوفه عند الأوامر والنواهي .
يتبع القول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 16 نوفمبر 2010, 17:14

شكرا على هذا الموضوع.
ولكن فقد استدللت بقول البسطامي :
قال أبو زيد البسطامي:لو رأيتم الرجل يطير في الهواء و يمشي على الماء،فلا تغتروا به حتى تنظروا كيف وقوفه عند الأوامر والنواهي .


و أردت أن أعلمك أخي بأن البسطامي من كبار غلاة الصوفية و قد رد عليه العلماء في كثير من انحرافات , لذا عليك بالتحقيق في هذا الأمر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 16 نوفمبر 2010, 19:44

هذا دليل آخر على صدق الشهادة لأنها وردت من أحد غلاة الصوفية ،فهو مطلع على أدق أسرار الصوفية صغيرة كانت أو كبيرة من حيل وطقوس وطرق لا يعلمها إلا خاصة المتصوفة ،ولم يدركها عامة الناس ولا الموردين ،فكلمة منه شهادة قاطعة على أنهم على ضلال،وتقطع الشك باليقين .... وتسمح أن يقول:
لو رأيتم الرجل يطير في الهواء و يمشي على الماء،فلا تغتروا به حتى تنظروا كيف وقوفه عند الأوامر والنواهي .
تلك تجربة عينية حقيقية ،استقاها من واقعه الصوفي ....
هذا إذا سلمنا أنه من غلاة الصوفية كما وصفت ... وهذا إتهام وجرح للرجل خطير تتحمل مسؤوليته وحدك ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 16 نوفمبر 2010, 20:53

فاروق كتب:
هذا دليل آخر على صدق الشهادة لأنها وردت من أحد غلاة الصوفية ،فهو مطلع على أدق أسرار الصوفية صغيرة كانت أو كبيرة من حيل وطقوس وطرق لا يعلمها إلا خاصة المتصوفة ،ولم يدركها عامة الناس ولا الموردين ،فكلمة منه شهادة قاطعة على أنهم على ضلال،وتقطع الشك باليقين .... وتسمح أن يقول:
لو رأيتم الرجل يطير في الهواء و يمشي على الماء،فلا تغتروا به حتى تنظروا كيف وقوفه عند الأوامر والنواهي .
تلك تجربة عينية حقيقية ،استقاها من واقعه الصوفي ....
هذا إذا سلمنا أنه من غلاة الصوفية كما وصفت ... وهذا إتهام وجرح للرجل خطير تتحمل مسؤوليته وحدك ...

لا أتحمل أية مسؤولية فقد أردت أن أعلمك و أنا العبد الفقير كما ذكرت إلى عفو ربه بأني قرأت كتابا مطبوعا منذ سنوات عنوانه لماذا يلحدون و سأبحث عنه في مكتبتي لأني لا أتذكر كاتبه , قلت جاء هذا الكتاب بمعلومات رهيبة عن البسطامي و الذي يعتبر من أسياد الصوفية على مر الأزمان , حيث هالتني المعلومات المكتوبة , و إن أردت أكتب فقط على النت و ابحث عن حقيقة أبي اليزيد البسطامي لتتفاجأ بالمعلومات المكتوبة عنه و إن شأت فاتصل بعلماء ثقاة لتتبين الخبر اليقين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 16 نوفمبر 2010, 23:07

فاروق كتب:
قول ابن تيمية رحمه الله تعالى : أما الأصول: فإني رأيت أهل البدع والضلالات والأهواء،كالمتفلسفة و الباطنية و الملاحدة، و القائلين بوحدة الوجود،و الدهرية و القدرية و النصيرية و الجهمية والحلولية و المعطلة و المجسمة و المشبهة،و الراوندية والكلابية والسليمية وغيرهم من أهل البدع قد تجاذبوا فيها بأزّمة الضلال،وبان لي أن كثيرا منهم إنما قصد إبطال الشريعة المقدسة المحمدية،والظاهرة العلية على كل دين،و ان جمهورهم أوقع الناس في التشكيك في أصول دينهم .
ولما تكلم الغزالي عن أصناف الطالبين للحق حصرهم في أربع طوائف ،وجعل منهم الصوفية.
ومن المسلم به عند كل من له أدنى معرفة بالفرق والمقالات أن الحلولية فرقة من الفرق لهم معتقداتهم وطرقهم،و القائلين بوحدة الوجود كذلك ، والحلاجية،وهؤلاء كلهم من الفرق المتفرعة من الفرقة الأصل : الصوفية.

الحلولية:
قوم يزعمون أن الله يحل بذاته في أجسام المخلوقات،وهو مذهب قديم في معظم الديانات، والملل السابقة،ومن القائلين به في هذه الأمة:الغلاة من الشيعة،وكذلك بعض الصوفية.
وقد قسمهم شيخ الإسلام ابن تيمية قسمين:
الأول: من يقول بالحلول الخاص، وهو قول النساطرة من النصارى الذين يقولون :إن اللاهوت حلّفي الناسوت....،وغالية الرافضة،الذين يقولون:إنه أي الله تعالى حل بعلي بن أبي طالب رضي الله عنه و أرضاه و أئمة أهل بيته،وغالية النساك الذين يقولون بالحول في الأولياء أو من يعتقدون فيه الولاية،أو في بعضهم.
الثاني:وهو الحلول العام،و هو القول الذي ذكره أئمة أهل السنة و الحديث عن طائفة من الجهمية المتقدمين، وهو قول غالب متعبدة الجهمية،الذين يقولون :إن الله بذاته في كل مكان.ويتمسكون بمتشابه من القرآن ، كقوله:(وهو الله في السموات وفي الأرض) ...
وقوله: (وهو معكم )
و الرد على هؤلاء كثير مشهور في كلام أئمة السنة و أهل المعرفة وعلماء الحديث.

الاتحادية:
قسمهم الشيخ الإسلام قسمين:
الأول:الاتحادالخاص،وهو قول يعقوبية انصارى،وهم أخبث قولا،وهم السودان والقبط.ويقولون:إن اللاهوت والناسوت اختلط وامتزجا كاختلاطاللبن بالماء.وهو قول من وافق هؤلاء من غالية المنتسبين إلى الاسلام.
الثاني :الاتحاد العام،وهو قول الملا حدة الذين يزعمون أنه عين وجود الكائنات، وهؤلاء أكفر من اليهود والنصارى من وجهين:
من جهة أن أولئك قالوا:إن الرب يتحد بعبده الذي قربه الذي قربه واصطفاه بعد أن لم يكونا متحدين.وهؤلاء يقولون :ما زال الرب هو العبد وغيره من المخلوقات ليس هو غيره.
من جهة أخرى أن أولئك خصوا ذلك بمن عظموه كالمسيح،وهؤلاء جعلواذلك ساريا في الكلاب و الخنازير و الأقذار و الأوساخ،وإذا كان الله تعالى قد قال: لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح ابن مريم.فكيف بمن قال:إن الله هو الكفار و المنافقون و الصبيان و المجانين و الأنجاس و الأنتان و كل شيء؟؟!!!

المتفلسفة:
هم المتأثرون بآراء الفلاسفة، و أشهر المتفلسفة المنتسبين إلى الإسلام :ابن سينا، الفارابي،وابن عربي وقد سعوا في الجمع بين نصوص الشريعة وبين آراء الفلاسفة أرسطو و أتباعه، ومما جعلهم يحرفون النصوص عن دلالتها ويتأولونها تأويلات باطنية.
الملاحدة:
الالحاد مأخوذ من اللحد،و الميل،لحد و ألحد: بمعنى مال ،و الالحاد يكون في أسماء الله، وهو أنواع،ويكون في آيات الله الكونية و الشرعية،و هو أنواع أيضا.و يطلق لفظ الملاحدة على الذين ينكرون وجود الله ،أو ينكرون البعث و النشور.

القائلون بوحدة الوجود:أي إن الوجود الذي لذات المخلوق هو عين وجود ذات الله سبحانه وتعالى علوا كبيرا .

الدهرية :
هم الذين ينفون الربوبية، ويحيلون الأمر و النهي والرسالة من الله تعالى،ويقولون:يستحيل هذا في العقول،ويقولون بقدم العالم، وينسبون النوازل التي تنزل بهم إلى الدهر .

من أسباب انحراف الصوفية حسب الشيخ الإسلام:
1ــقلة العلم بالدين ـ عامة ــوالجهل بأسماء الله تعالى وصفاته.
2 ــ تقديمهم الاشتغال بالعبادة و التأله على الاشتغال بالعلم.
3 ـ الرغبة عن طريقة النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام.
4ـ اعتمادهم مصادر للتلقي غير الكتاب و السنة.
5 ـ تقليد المشايخ في أغلاطهم وزلاتهم.
ويمكن بالاستقراء حصر فرق الصوفية التي ذكرها شيخ الاسلام في الفرق التالية:
الاتحادية:
وهي من أكبر فرقهم،وهم الذين يقولون:إن المخلوق يصل إلى مرحلة عالية من التعبد والقرب يتحد معه الخالق.
الحلولية:
وهذه الفرقة من أكبر فرقهم أيضا،وهي و الاتحادية فرقة واحدة،ولا يكاد الشيخ يفرد إحداهما عن الأخرى إلا نادرا؛سواء في العرض أو الرد،وبينهما فرق بسيط لا يكاد يظهر، نبه إليه شيخ الإسلام عليه بقوله:ــ فإن هؤلاء الحلولية إخوان هؤلاء الاتحادية ،وأولئك قالوا:هو في جميع المصنوعات،وهؤلاء قالوا:هو المصنوعات.
السبعينية و الحلاجية والينوسية والعدوية نسبة إلى عدي بن مسافر فرق تدعي الحلولية والاتحاد
وفي موضع يقول شيخ الاسلام :وبينت صورة ما يظهرونه من المخاريق:مثل ملابسة النار،و الحيات،و إظهارالدم ،واللذن و الزعفران،وماء الورد،و العسل، والسكر،وغير ذلك وان عامة الناس عن حيل معروفة و أسباب مصنوعة.
انتهى القول .
في منا ظرتهم قال الشيخ:بعد قال أحدهم نحن لنا احوال الخارق كالنار.:أنا أخاطب كل أحمدي من مشرق الأرض إلى مغاربهاأي شيء فعلوه في النار ،فأنا أصنع مثل ما يصنعون،ومن احترق فهو المغلوب .ولكن بعد أن تغسل جسومنا بالخل و الماء الحار .فسألني أحد الأمراء :لأن لهم حيلا في الاتصال بالنار ، يصنعونها من أشياء من دهن الضفادع و قشر النارنج وحجر الطلق ...
وسأختم بهذا القول :
قال أبو زيد البسطامي:لو رأيتم الرجل يطير في الهواء و يمشي على الماء،فلا تغتروا به حتى تنظروا كيف وقوفه عند الأوامر والنواهي .
يتبع القول

.............اولا ابن تيمية لم يكن فيلسوفا يبحث عن الحقيقة بل كان مصلحا دينيا ومتكلما يدافع عن الامة ,فلا داعي سيدي الى تضخيم المسألة بالحق الذي لا يحتمل النقاش.
ثانيا سيد فاروق يعود بنا حوالي بثمانية قرون لمحاكمتنا في محكمة ابن تيمية الذي لا يعرف واقعنا كما نعرفه نحن وكأننا لا زالنا في زمن السيوف والنبال....اعتقد ان الحلولية او الاتحادية او الانبثاقية وغيريها لا تشكل عائقا صلدا امام التحولات المجتمع,حيث مفهوم الصراع تغير بشكل جذري في زمن الصواريخ العابرة للقرات في عالم تحكمه الازرار.....وما علاقة حجة الاسلام بأزرار اسرائيل وامريكا لا سلفية تنقضك ولا حلولية وانا ان انصحك بأن تكون انت والا سنموت من هذا التشويش على انفسنا .
ولعلمك الاستشهاد بأبي يزيد الصوفي مغامرة تحتاج الى كثير من الدربة والحذر ....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسلم
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 687
العمر : 35
الموقع : بورسعيد
البلد :
نقاط : 1007
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد    الأربعاء 17 نوفمبر 2010, 04:55

منذ مطلع القرن السابق برز عدد من المستشرقين امثال
ماسينون وجولد تسهير وجب وبرون وماكدونالد ومارجليوث ونيكلسون و فون كريمر وقاموا بطبع ودراسه الكتب الفلسفيه القديمه للفاربى وابن سينا وابن عربى والحلاج وبشارو صالح بن عبد القدوس وابو نواس وذلك لخلق تيارين مختلفين احدهما يقول بان التصوف الفلسفى مصدره الاسلام ويقول فريق اخر انه ليس اسلاميا وقد اهتم المستشرقون بدراسه الفرق المنحله والنحرفه فدرس ماسينيون التصوف الفلسفى الباطنى والقرمطى والنصيرى واهتم باهل الباطن والتاويل واهتم اكثر بوحده الوجود والاشراق والحلول .

ومن زعمهم ان الفقه الاسلامى (جاف ) وان المفهوم الفلسفى هو الذى اعطى للاسلام روحا لطيفه وهم يحللون قضايا التصوف فى ضوء رهبانيه مسيحيه وبمقياس رياضه الهنود ويطرحون شبهات كثيره على الاسلام من اجل التزييف .
ولقد حاول كثيرا من دعاتهم المسلمين امثال لطفى جمعه فى مجله البلاغ كثيرا من تلك الافكار وكتب ايضا محمد على دياب عن تناسخ الارواح وروجت الجمعيه الثيوصوفيه الى تلك المفاهيم فى الشرق الاسلامى .

خلاصه القول

ان المذاهب الصوفيه تحاول ان تهدم من النفس البشريه ابرز مفاهيم التوحيد الخالص بالدعوى الى الزهد والاتكاء على المفاهيم الروحيه وهو الجامع للماده والروح ولم يدع الاسلام الى الرهبنه والانعزال والانطواء
بل يدعوا الاسلام الى العمل والعباده ومراقبه الله للافعال .
وليس فى الاسلام اهل باطن واهل ظاهر ولا رموز ولا شطحات ولا تهويمات غامضه كما ينكر تاويلات الصوفيه لانها خارجه عن مفهموم الاسلام الصحيح.
وما ورد فى كتب الطواسين للحلاج وكتاب فصوص الحكم او غيره من كتب ابن عربى والسهرودى او شعر بن الفارض ليس اصيلا بالنسبه للاسلام .

يقول بن تيميه رحمه الله
ان الاتحاد بين الخالق والمخلوق ممتنع لان الخالق والمخلوق اذا اتحدا فاما ان يكونا بعد الاتحاد فى صوره مغايره لما قد كانا قبله وهذا تعدد وليس اتحاد .
اما بالنسبه الى بن تيميه
فيقول الشيخ مصطفى عبد الرازق شيخ الازهر
ان الدراسات المنطقيه لو سارت منذ عهد بن تيميه على منهجه فى النقد بل الشرح والعمق لكنا بلغنا مبلغا من الرقى مبلغا عظيما .

اما بالنسبه الى البسطامى فهناك مقوله اروع وانفع وهى للامام الحجه عبد القادر الجيلانى عندما قال
(كل حقيقه خالفت الشرع فهى زندقه _ الشرع هو ظاهرها والشرع هو باطنها واذا رايت الرجل يطير فى الهواء فلا تعتبره حتى تزن اقواله بميزان الشرع )
رحم الله الشيخ والعلامه عبد القادر الجيلانى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأربعاء 17 نوفمبر 2010, 07:01

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أفضل خلق الله محمد بن عبدالله خاتم النبيين الذي جاء بالمجحة البيضاء ليلها كنهارها من اتبعها نجا وابتعد عنها ضل و أضل .
لقول الرسول (ص):(تركتكم على المجحة البيضاء ليليها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك كتاب الله وسنتي )..
حديث صحيح..
يا مسلم حققت البغية ،وأمطت الغطاء عن كثير من الحقائق ،التي غفل عنها كثير من الناس موريدي الصوفية خصوصا ،فهم للشيخ تبع ،فإذا دخل بهم غار ضب دخلوا معه ،ولم يسألوه أين أنت ياهذا ؟
...فديننا قويم ،وحقيقته بيضاء ناصعة البياض ،ليس فيها شطح ولا انبطاح ولا تمرغ ولاصراخ ولا تعازيم لامعنى لها تردد من أفواه أشباح تلهث وراء سراب إلى الصباح ،تبغي ثمرة الدنيا كالجاه والزعامة والليالي الحمراء الملاح.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الخميس 18 نوفمبر 2010, 10:39

فاروق كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أفضل خلق الله محمد بن عبدالله خاتم النبيين الذي جاء بالمجحة البيضاء ليلها كنهارها من اتبعها نجا وابتعد عنها ضل و أضل .
لقول الرسول (ص):(تركتكم على المجحة البيضاء ليليها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك كتاب الله وسنتي )..
حديث صحيح..
يا مسلم حققت البغية ،وأمطت الغطاء عن كثير من الحقائق ،التي غفل عنها كثير من الناس موريدي الصوفية خصوصا ،فهم للشيخ تبع ،فإذا دخل بهم غار ضب دخلوا معه ،ولم يسألوه أين أنت ياهذا ؟
...فديننا قويم ،وحقيقته بيضاء ناصعة البياض ،ليس فيها شطح ولا انبطاح ولا تمرغ ولاصراخ ولا تعازيم لامعنى لها تردد من أفواه أشباح تلهث وراء سراب إلى الصباح ،تبغي ثمرة الدنيا كالجاه والزعامة والليالي الحمراء الملاح.....

.............سيد فاروق
هل تريد ان تلغي التاريخ بهذا الحديث لتستعيده في مفهوم ديني ضيق؟
للعلمك وحدة الوجود او الحلول ليست طريقة ولا يمكن للطريقة ان تستوعب ذلك ,فأنت تخلط بين العملي والنظري ,التصوف الاجتماعي الذى ظهر بعد سقوط بغداد في القرن الثالث عشر والتصوف النظرى كعمل ذهني للوصول الى معرف الذات.

اما الكلام عن وحدة الوجود عند المستشرقين الامر يختلف تماما عن التصورالديني القديم في العلاقة بين الالهي والطبيعي,في القرن السابع عشر مع سبينوزا الفيلسوف الهولندي وعصر التنوير في اوروبا لم يعد للتفسير الدينى للاشياء اهمية وتم عزل المتعالى او الكائن الاسمى اي الغاء التراتبية او القسمة لاسباب علمية لها علاقة بالتنمية والتطور........في نظرهم ان الفكر الديني يهدف الى نسف المبحث الوجودي.

اما عن وحدة ابن عربي اعتقد ان الامر يختلف فكان سيدنا بن عربي وغيره فيلسوفا مسلما و شرقيا في اعتقادته العلمية كان مؤمنا بالتعالى يفرق بين الجوهر والعرض .. بين الوجود الالهي والوجود الطبيعى....وجود ذهنى ووجود عينى .

هذا تاريخ اسلافنا غربا وشرقا وماذا عن نحن وكيف يمكن لنا الاستفادة من هده التجارب العظيمة واعادة انتاجها لصالحنا واعادة انتاج علاقتنا بالجوهر الاسمى .....زمن الاسلاف انتهى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الخميس 18 نوفمبر 2010, 11:06

المسلم كتب:
منذ مطلع القرن السابق برز عدد من المستشرقين امثال
ماسينون وجولد تسهير وجب وبرون وماكدونالد ومارجليوث ونيكلسون و فون كريمر وقاموا بطبع ودراسه الكتب الفلسفيه القديمه للفاربى وابن سينا وابن عربى والحلاج وبشارو صالح بن عبد القدوس وابو نواس وذلك لخلق تيارين مختلفين احدهما يقول بان التصوف الفلسفى مصدره الاسلام ويقول فريق اخر انه ليس اسلاميا وقد اهتم المستشرقون بدراسه الفرق المنحله والنحرفه فدرس ماسينيون التصوف الفلسفى الباطنى والقرمطى والنصيرى واهتم باهل الباطن والتاويل واهتم اكثر بوحده الوجود والاشراق والحلول .

ومن زعمهم ان الفقه الاسلامى (جاف ) وان المفهوم الفلسفى هو الذى اعطى للاسلام روحا لطيفه وهم يحللون قضايا التصوف فى ضوء رهبانيه مسيحيه وبمقياس رياضه الهنود ويطرحون شبهات كثيره على الاسلام من اجل التزييف .
ولقد حاول كثيرا من دعاتهم المسلمين امثال لطفى جمعه فى مجله البلاغ كثيرا من تلك الافكار وكتب ايضا محمد على دياب عن تناسخ الارواح وروجت الجمعيه الثيوصوفيه الى تلك المفاهيم فى الشرق الاسلامى .

خلاصه القول

ان المذاهب الصوفيه تحاول ان تهدم من النفس البشريه ابرز مفاهيم التوحيد الخالص بالدعوى الى الزهد والاتكاء على المفاهيم الروحيه وهو الجامع للماده والروح ولم يدع الاسلام الى الرهبنه والانعزال والانطواء
بل يدعوا الاسلام الى العمل والعباده ومراقبه الله للافعال .
وليس فى الاسلام اهل باطن واهل ظاهر ولا رموز ولا شطحات ولا تهويمات غامضه كما ينكر تاويلات الصوفيه لانها خارجه عن مفهموم الاسلام الصحيح.
وما ورد فى كتب الطواسين للحلاج وكتاب فصوص الحكم او غيره من كتب ابن عربى والسهرودى او شعر بن الفارض ليس اصيلا بالنسبه للاسلام .

يقول بن تيميه رحمه الله
ان الاتحاد بين الخالق والمخلوق ممتنع لان الخالق والمخلوق اذا اتحدا فاما ان يكونا بعد الاتحاد فى صوره مغايره لما قد كانا قبله وهذا تعدد وليس اتحاد .
اما بالنسبه الى بن تيميه
فيقول الشيخ مصطفى عبد الرازق شيخ الازهر
ان الدراسات المنطقيه لو سارت منذ عهد بن تيميه على منهجه فى النقد بل الشرح والعمق لكنا بلغنا مبلغا من الرقى مبلغا عظيما .

اما بالنسبه الى البسطامى فهناك مقوله اروع وانفع وهى للامام الحجه عبد القادر الجيلانى عندما قال
(كل حقيقه خالفت الشرع فهى زندقه _ الشرع هو ظاهرها والشرع هو باطنها واذا رايت الرجل يطير فى الهواء فلا تعتبره حتى تزن اقواله بميزان الشرع )
رحم الله الشيخ والعلامه عبد القادر الجيلانى


.................
الكلام عن الزندقة ليس بسيطا كما تتصوره ..وسيدي عبدالقادر كان حكيما وابن زمنه وله مفاهيمه الواضحة التى يحافظ بها على مصالح الامة ....ويقابلها في زماننا كلمة ارهابي ومتطرف.
اين مفهومكم عن الارهاب ......ما نعرفه الان عن الارهاب مفهوم امريكي واوروبي .....وهدا الفارق بين سيدنا عبد القادر وبين اقزام القرن الواحد والعشرين....امة تتكلم اسلاف لا تعرفهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسلم
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 687
العمر : 35
الموقع : بورسعيد
البلد :
نقاط : 1007
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد   الجمعة 19 نوفمبر 2010, 00:15

اخ عجيسى
يجب ان تهدى نفسك اثناء القاء الاسئله حتى تستفيد من الرد
اولا
مفهوم الزندقه
كل شىء يخرج عن اطار القران والسنه فى المعتقد والفكر يعتبر زندقه وخروج وفسوق وتطرف .

اما بالنسبه الى قول الامام عبد القادر فهذا ثابت عنه وانا استدللت به ولم اتى به من عندى بل اتيت بكلام وثيق عن الشيخ عبد القادر الجيلانى رحمه الله .

اما بالنسبه الى صوفيه بن عربى التى تعتبرها انت تراثا اسلاميا فريدا ومتفردا فيجب ان تعلم ان الجميع اتفق على فساد فكره ان المتكلمين والاصوليين الاوليين رجال دين وعلماء مسلمين بل وضعوهم (فى خانه التطبيعين بالمذهب الارسطاليسى واسلمته بما يخل بالجوهر والمعنى الاسلامى )
واحب ان اخبرك اخى ان المستشرق بلاسيوس ايضا قال (ان محيى الدين بن عربى كان متاثر جدا بالفلسفه المسيحيه الماخوذه من البوذيه وذلك للتقارب الشديد بين المسيحيه والبوذيه المثلثه ويقول ايضا ماكس مولر (ان مفهوم الحلوليه فى الاسلام الذى نادى به بن عربى يسقط التكليف عن المسلم فى احكام الشرع الاسلامى وان الاتحاد الذى امن به بن عربى ما هو الا امتداد لقول المسيحيه باتحاد الرب مع المسيح وهذ ا ما ينكره الدين الاسلامى وان بن عربى بسب عدم فحصه وتمحيصه لمفاهيم البوذيه والنسطريه والمزدكيه والهندوكيه وصل لمرحله الاضطراب والاختلاط هكذا وقع بن عربى فى فخ روحانيه المسيحيه بدون ان يدرى اص لعقيدته نفسها .

اما بالنسبه الى الارهاب
فمفهومى البسيط عنه قال تعالى

(إنما جزاء الذين يحاربون الله ورسوله ويسعون في الأرض فسادا أن يقتلوا أو يصلبوا أو تقطع أيديهم وأرجلهم من خلاف أو ينفوا من الأرض ذلك لهم خزي في الدنيا ولهم في الآخرة عذاب عظيم )

وان لا يجب ترويع المسلم ولا قتله ولا ارهابه او تخويفه او سلبه الا بامر من ولى المسلمين بحجه شرعيه وفتوى وكذلك الذمى الذى لا يعتدى على المسلمين ولا يتحرش بهم ولا يشترك فى عمل ضدهم ويجب المحافظه على كيان المجتمع وترابطه ووحدته وامنه وسلامته والتمسك بحبل الله المستقيم وعدم الخروج على الحاكم اذا كان هذا سيجر المسلمين الى حرب طاحنه وفتنه وخلل مجتمعى وهذا راى الامام احمد بن حنبل رحمه الله والقاعده الشرعيه تقول (درء المفاسد مقدم على جلب المصالح ) والله تعالى اعلى و اعلم .
شكرا عجيسى
ويا اخ عجيسى استحلفك بالله ان تقرا ما كتب عن محاكمه شخصيات امنيه بارزه فى الجزائر منذ فتره بسبب اشعالهم فتن وقتل وارهاب لالصاقها بالجماعات الاسلاميه التى نحملها ايضا الخطا ولا نوافقهم على ما فعلوا بحق اخوه لا ناقه لهم ولا جمل فى الصراع مع الحكام .
وكل عام وانت بخير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    السبت 20 نوفمبر 2010, 20:27

كتبت ردا قبل ايام الا انه لاسباب تقنية لم يظهر على الصفحة..احاول ان الخصه بايجاز.

فيما يخص سيدنا عبد القادر كان قادرا على اتخاذ قرارات ذات اهمية وكان يسمي الاشياء, كما هو حال مصطلح زنديق الذي يقابله الوضوح في الحق.
اما نحن مثالا غير قادرون على تسمية الاشياء وخاصة حين يتعلق الامر بمسائل مصيرية مثل مصطلح الارهاب لا يوجد له رسم او حد.
الارهابي لهو كافر ولهو مؤمن.. عندنا في الجزائر اتفقنا على انه "مغرربه" مبنى على المجهول,وفي ليبيا مثالا يسمونه"بالكلب الضال" ...ولا ادري كيف تسمي الدول مثل مصر وغيرها من الدول العربية والاسلامية هؤلاء.
لا احد يتجرأ ويقول كلمة الفصل....اعتقد ان الامر معقد والاسلام فضاء واسع ربما في بعض الاحيان لايكفر مرتكبي الكبائر.
تخيل معي يالمسلم لو كان بن لادن وجماعات الاسلامية المقاتلة في مكان حكامنا حتما كانوا سيكفرون الارهاب. ويقولونا عن الارهابي بأنه كافر......الا ان حكامنا لم يفعلوا ذلك .

وكلامك عن ابن عربي هو كلام غير مسؤول .....يشبه حكم الخميني الذي اسقطه على سلمان رشدي ,حيث خلظ الخميني بين الادب والدين لغاية في نفس يعقوب كما يقال.

اما عن بوذية بن عربي ربما تحتاج منا الى بحوث وبحوث للفصل بين روحانية بن عربي وروحانية بوذا لانهما من نفس المنبع الشرقي.ربما الخلاف الا في المسميات ..والا لماذا يدعوا رسول"ص" الامة الى طلب العلم من الصين. للعلمك بوذا لم يكن ملحدا بالله او كافرا بالخير ,كان يحرم الزنا....والقتل.....والخمر...وكان ينهي اتباعه عن اللغو....وغيرها وهذه الامور كلها من مقاصد الشرائع الدينية,الا انه كان يختلف في بعض من معتقداته بالمقارنة بالاديان السماوية .وكان يدعوا الى ايقاظ الالهي في نفوس مريده للوصول الى استنارة كاملة حيث يصير الانسان مسؤول مسؤولية كاملة على افعاله او هو من يصنع حياته ,ربما هنا يخالف قليلا العقيدة الاسلامية ,الا ان التجربة البودية ذات اهمية كبرى في العمل التنموى البشري وحبذا لو يستفيد منها المسلمون .في تطوير او تربية عقولهم .
اما عن مسؤولية اشعال فتيل الحرب الاهلية في الجزائر سببه الجماعات الاسلامية المسلحة بعد اخطاء الدولة في معالجة مسألة الانتخابات التى فازت بها الجبهة الاسلامية للانقاذ"جماعات مصطفى بوعلي وجزائريو الافغان الذين دخلوا متسللين الى الاراضي الجزائرية في سنة 1992هم الذين زادوا الامور تعقيدا,وحاولت الدولة الجزائرية بقيادة زروال الوصول الى الحل معهم الا انها فشلت ......1994 عين تادلس اول من عاشت المأساة على المستوى الوطني تحت شعار والان ينتقل الرعب الى الطرف الاخر.
وسيدي علي من الشاهدين.....والسلام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسلم
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 687
العمر : 35
الموقع : بورسعيد
البلد :
نقاط : 1007
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد   السبت 20 نوفمبر 2010, 21:47

اخى العجيسى
بصراحه لقد شعرت بالضيق لتاخرك فى الرد على ولكن الحمد لله ان المشكله تقنيه .
اخى العجيسى
الحمد لله اننا اتفقنا على الامام عبد القادر رحمه الله وكلانا يعتبره من اولياء الله الصالحين .

اما بالنسبه الى الارهاب فنحن نعلم جيدا ان الارهاب شىء مذموم وللعلم انا احب اسامه بن لادن المجاهد ضد الجيش الاحمر الروسى وفى الصومال والى تلك المرحله له منى كل تقدير اما بعد ذلك فلا اوافقه فى بعض الامور الجهاديه .
ولكن للعلم اخى يجب ان تعلم ان احداث سبتمبر هى فيلم امريكى الانتاج والاخراج اما ابطاله فهم العرب السذج .
اما بالنسبه الى الارهاب
احب ان اخبرك اخى العجيسى ان الرئيس السابق محمد انور السادات كان اول من نادى بحشد المجاهدين لافغانستان واسماها بحرب المسلمين ضد الشيوعيون الملحدون واخذ يدعوا الشباب الى السفر وطبعا ذلك كله بامر من (امريكا ) وانظر للسذاجه المضحكه من الرئيس لشعبه .
وعندما رجع هؤلاء الى وطنهم تم اعتقالهم من المطار قبل ان تلمس ايديهم الارض
(مسرحيه ) هزليه اليس كذلك

اما بالنسبه الى بن عربى اخى العجيسى فكما تعلم اننا نأخذ ما هو( بين قوسين ) من تعاليم القران والسنه ونقبل بالاختلاف فى كل نواحى الدين و الحياه الا فى العقيده لانها اصل الدين وكما خبرتك من قبل اقرا ماذا قال وبماذا كان يؤمن وللعلم اخى الشيخ عبد القادر كان من اكابر اعلام الصوفيه ولكنه لم يصل الى التخريف والكفر بل كان صوفيا روحيا لم تتاثر صوفيته بعقله وفكره بل ( بروحه ) فقط .

اما بالنسبه الى بوذا فكثير من المفكرين المسلمين ظن انه كان نبى مرسل ثم تم تحريف كلامه فى التوحيد والالوهيه لانه من افضل من نادى بالاخلاق والفضائل بعد الانبياء والرسل عليهم السلام .

اما بالنسبه الى النزعات الصوفيه فيجب ان نعلم ان الصوفيه انواع

صوفيه فكريه ودخلتها افكار عقائديه بعد ذلك وهى محرفه تماما وهى صوفيه ( بن عربى - الحلاج - بن الفارض - بن سينا )
صوفيه عقائديه وهى عباره عن ايمان بالاولياء وقدرتهم وعلمهم بالغيب وشفائهم للمرضى والنذر والذبح لهم والتمسح باضرحتهم والرقص والهز والفسق والاغانى وهذه صوفيه متاخره بدات منذ القرن الخامس والسادس الهجرى على التقريب فى بلاد المغرب العربى .
اما الصوفيه الروحيه فهذه صوفيه جميله تشعر بها عند سماع الاذان وقراءه القران والعباده فى غسق الليل والضراعه والتذلل للخالق عز وجل وعند الجلوس فى رحاب المساجد وعندها تشعر بحس رقيق من المشاعر الدافئه التى تغمر روحك وجسدك وتطهره من الشهوات والارزال انا احب التمتع بتلك اللحظات ولا استطيع الابتعاد عن جوها الروحى الخلاب لكى اشعر بالسعاده والصفاء الفطرى والروحى . وكان الامام ابن القيم وابن تيميه والنووى واهل السلف دائما ما يشعرون بها على الدوام وذلك لكثره تعبدهم واعمالهم الصالحه الكثيره الدائمه .

اما بالنسبه الى سلمان رشدى فعليك اخى بقراءه الروايه وللعلم انت استفززتنى منذ فتره بذلك وبروايه حيدر حيدر وليمه اعشاب البحر ولكنى اردت عدم الرد فى حينها على الرغم من علمى انك كنت
تريدنى بكلامك هذا ولكنى اعرضت عن المناقشه فى ذلك الحين بسبب انشغالى بعملى الخاص .
الرجاء اخى
قراءه كتاب او قصه (ايات شيطانيه) اولا ثم احكم انت بعد ذلك .
حسب رؤيه الكاتب العربى زياد ابو غنيمه هى روايه فقيره فنيا وممله والقصد منها النيل من الذات الالهيه فحسب فقراها اولا .
انتظر ردك اخى ولاتنسى ان تكتب الصلاه المحمديه كامله ولا تختصرها اخى فى (ص)

وأسف للاطاله عليك .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    السبت 20 نوفمبر 2010, 22:28

عن ماذا ارد
ردودك تكرار لكلامي بكلام اخر....وان نكتب الصلاة المحمدية كاملة وين المشكل وهذا واعتبره نوع من العنف اللامرئي الذي بسكن في اعماقكم .يجب ان تحرروا انفسكم من التشويش.

لوكان احدكم نبيا لم يقل بمثل ما قاله القرأن "قل انما أنا بشر مثلكم"صدق الله العظيم

اما عن الايات الشيطانية قرأت منها جزء يتكلم فيها عن علاقة الاناسي بالهي من منطلق الدين كظاهرة دينية شديدة العلاقة بالتاريخ اي علجها من داخل التاريخ كما كان يفعل ابي العلاء المعري وغيره,,,
وحادثة الغرانيق الذي تكلم عنها استلهمها من التراث الاسلامي ولم يخترعها من رأسه ومن مؤرخين كبار مثل ابن جرير الطبري ,حيث اعتبر ان اللحمة بين الله والانسان لم ولن تكتمل ابدا اي الانسان لا يحقق الملائكية والطهرانية فوق الارص والشيطان له بالمرصاد فى كل الاحوال وكتبها في قالب ادبي كما فعل نجيب محفوظ في تأويل قصة ادم في اولاد حرتنا والرواية التى ذكرتها لحيدر حيدر في اختراقه المقدس لكن في اطار ادبي هذه الامور موجودة منذ القدم الا ان السياسيين في بعص المحطات الزمنية يوظيفونها للوصول الى اغراصهم بعد ما يتم تهويل الامور كما تصرخ النساء عند الولادة.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسلم
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 687
العمر : 35
الموقع : بورسعيد
البلد :
نقاط : 1007
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد    الأحد 21 نوفمبر 2010, 11:54

اخى العجيسى
لماذا اشعر انك بدات فى الغضب؟
نحن نتناقش فى موضوع مفيد وله محاور متعدده وهذه فرصه طيبه لنتناقش معا بدون زعل او غضب!

اولا
اهميه الصلاه على النبى قد تكرم كثير من الاخوه فى المنتدى وكتبوا عن فضلها وان لا يصح ان تختصر ابدا فى حرف (ص) وهذا راى كل جمهور اهل العلم وهذا نوع من الاحترام لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم ولا يجب ان يغضبك هذا ايضا فاذا كان اتباعك له صعب عليك فعليك بالقليل من الاحترام لشخصه الكريم صلى الله عليه وسلم .
وانت نفسك عندما تكتب الى مدير مدرستك التى تعمل بها مدرسا جوابا او خطابا لن تجرؤ ابدا على الكتابه لمدير المدرسه بالاختصار فى اسمه او لقبه .

بالنسبه لابى العلاء المعرى الذى فسر وشرح علاقه الناسى بالالهى فهذا شاعر وليس فقيه حتى استمع اليه وله الكثير من الشذوذ والشطوح فى العقيده وهو ليس حجه او امام او عالم فى الدين بل كان جاهل جدا فى اصول الدين البسيطه . وارجوا ان لا تخرج عن الموضوع سيدى

واخيرا اخى العجيسى

انت اخطأت خطأ شنيع لانك ذكرت ان الطبرى روى قصه الغرانيق واستدل بها وهذا لم يحدث ابدا وارجع الى تفسيره جيدا فى سوره الحج الايه 52 ولن تجد ما تقوله ابدا لان هذه القصه كاذبه وسابين لك فى النهايه .
وتعقيب وكلام الطبرى على القصه كالاتى
يقول الامام الطبرى
فتأويـل الكلام إذن: وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبـيّ إلا إذا تلا كتاب الله, وقرأ, أو حدّث وتكلـم, وألقـى الشيطان فـي كتاب الله الذي تلاه وقرأه أو فـي حديثه الذي حدث وتكلـم. فَـيَنْسَخُ اللّهُ ما يُـلْقِـي الشّيْطانُ يقول: تعالـى فـيذهب الله ما يـلقـي الشيطان على نبيه فيبطله صفحه 19167

قصة الغرانيق المكذوبة

تحت عنوان : ( وحي من الشيطان ) كتب أعداء الإسلام ما يلي :
جاء في سورة الحج : " وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ وَلاَ نَبِيٍّ إِلاَّ إِذَا تَمَنَّى أَلْقَى الشَّيْطَانُ فِي أُمْنِيَّتِهِ فَيَنْسَخُ اللهُ مَا يُلْقِي الشَّيْطَانُ ثُمَّ يُحْكِمُ
اللهُ آيَاتِهِ وَاللهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ " (سورة الحج: 52)

قال المفسرون : إن محمدا لما كان في مجلس قريش أنزل الله عليه سورة النجم فقرأها حتى بلغ أفرأيتم اللاّت والعزّى ومناة الثالثة الأخرى
فألقى الشيطان على لسانه ما كان يحدّث به نفسه ويتمناه - وهو تلك الغرانيق العُلى وإن شفاعتهن لتُرتَجى . فلما سمعت قريش فرحوا
به ومضى محمد في قراءته فقرأ السورة كلها، وسجد في آخرها وسجد المسلمون بسجوده، كما سجد جميع المشركين. وقالوا: لقد ذكر محمد آلهتنا
بأحسن الذكر. وقد عرفنا أن الله يحيي ويميت ولكن آلهتنا تشفع لنا عنده .

ونحن نسأل : كيف يتنكر محمد لوحدانية الله ويمدح آلهة قريش ليتقرب إليهم ويفوز بالرياسة عليهم بالأقوال الشيطانية؟
وما الفرق بين النبي الكاذب والنبي الصادق إذا كان الشيطان ينطق على لسان كليهما ؟

الجواب :
هذا الكلام مبني على رواية باطلة مكذوبة ، قال عنها ابن كثير وغيره : (لم تصح عن النبي صلى الله عليه وسلم بسند صحيح ) .

وقد سئل ابن خزيمة عن هذه القصة فقال : من وضع الزنادقة .
وقال البيهقي : هذه القصة غير ثابتة من جهة النقل ، ورواية البخاري عارية عن ذكر الغرانيق .
وقال الإمام ابن حزم : ( والحديث الذي فيه : وانهن الغرانيق العلا ، وان شفاعتهن لترجى . فكذب بحت لم يصلح من طريق النقل
ولامعنى للأشتغال به ، إذ وضع الكذب لا يعجز عنه أحد ) (الاسلام بين الانصاف والجحود )ص 69

واستناداً إلى القرآن والسنة واللغة والمعقول والتاريخ نفسه فإن هذه الرواية باطلة مكذوبة :
1- لأن أسانيدها واهية وضعيفة فلا تصح .
2- لأن النبى صلى الله عليه وسلم معصوم في تبليغه للرسالة محتجين بقوله سبحانه وتعالى :
" وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ" (الحاقة : 44 )
3- لأن النبي صلى الله عليه وسلم لم يحترم الأصنام في الجاهلية إذ لم يعرف عنه أنه تقرب لصنم بل قال : " بغض إلي الأوثان والشعر" .
من فتوى الشيخ بن باز وابن عثيمين واللجنه الدائمه

ومن أراد التفصيل فليرجع إلى كتاب ( نصب المجانيق لنسف قصة الغرانيق ) للعلامة الألباني
وشكرا اخى العجيسى لقد استمتعت جدا بالمناقشه معك
واسف للاطاله ولا احب ان اكون قد ازعجتك فانا احب مناقشتك جدا .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأحد 21 نوفمبر 2010, 18:06

وهذا ما جعلني أحجم عن النقاش ....فالحوار الجادعندي فيه أخد ورد في تودد ومحبة ....والاختلاف لا يفسد للود قضية .....أما التعريض والتلميح والرمز فهذا من قبل الغضب والاستعلاء....فنحن نناجز الآخرين أفكارهم و الحجة سلاح الفريقين ولا نقصد غير هذا ...هذه طريقي ،وعنها لن أحيد ...وليتقولوا علي ما يشاءون.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأحد 21 نوفمبر 2010, 21:06

العجيسي كتب:
عن ماذا ارد
ردودك تكرار لكلامي بكلام اخر....وان نكتب الصلاة المحمدية كاملة وين المشكل وهذا واعتبره نوع من العنف اللامرئي الذي بسكن في اعماقكم .يجب ان تحرروا انفسكم من التشويش.

لوكان احدكم نبيا لم يقل بمثل ما قاله القرأن "قل انما أنا بشر مثلكم"صدق الله العظيم

اما عن الايات الشيطانية قرأت منها جزء يتكلم فيها عن علاقة الاناسي بالهي من منطلق الدين كظاهرة دينية شديدة العلاقة بالتاريخ اي علجها من داخل التاريخ كما كان يفعل ابي العلاء المعري وغيره,,,
وحادثة الغرانيق الذي تكلم عنها استلهمها من التراث الاسلامي ولم يخترعها من رأسه ومن مؤرخين كبار مثل ابن جرير الطبري ,حيث اعتبر ان اللحمة بين الله والانسان لم ولن تكتمل ابدا اي الانسان لا يحقق الملائكية والطهرانية فوق الارص والشيطان له بالمرصاد فى كل الاحوال وكتبها في قالب ادبي كما فعل نجيب محفوظ في تأويل قصة ادم في اولاد حرتنا والرواية التى ذكرتها لحيدر حيدر في اختراقه المقدس لكن في اطار ادبي هذه الامور موجودة منذ القدم الا ان السياسيين في بعص المحطات الزمنية يوظيفونها للوصول الى اغراصهم بعد ما يتم تهويل الامور كما تصرخ النساء عند الولادة.

انا قلت ان ابن جرير ذكرها في مؤلفته ولم اتكلم عن نفيه او فبوله للقصة....وان رشدي استلهمها من التراث الاسلامي وعلاجها من داخل التاريخ كأديب له ادواته .وانه "رشدي" تكلم عن استخالة الوصول الى الكمال.
اما عن العصمة ...فهذا استدلال من خارج التاريخ ونحن المسلمون نسلم بذلك.
وعن حرف"ص" ارى الكلام في مثل هده الامور تخلف مع اغفال المسائل الجوهرية.نحن كلنا نخب سيدنا محمد"ص"





















































الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأحد 21 نوفمبر 2010, 21:07

العجيسي كتب:
عن ماذا ارد
ردودك تكرار لكلامي بكلام اخر....وان نكتب الصلاة المحمدية كاملة وين المشكل وهذا واعتبره نوع من العنف اللامرئي الذي بسكن في اعماقكم .يجب ان تحرروا انفسكم من التشويش.

لوكان احدكم نبيا لم يقل بمثل ما قاله القرأن "قل انما أنا بشر مثلكم"صدق الله العظيم

اما عن الايات الشيطانية قرأت منها جزء يتكلم فيها عن علاقة الاناسي بالهي من منطلق الدين كظاهرة دينية شديدة العلاقة بالتاريخ اي علجها من داخل التاريخ كما كان يفعل ابي العلاء المعري وغيره,,,
وحادثة الغرانيق الذي تكلم عنها استلهمها من التراث الاسلامي ولم يخترعها من رأسه ومن مؤرخين كبار مثل ابن جرير الطبري ,حيث اعتبر ان اللحمة بين الله والانسان لم ولن تكتمل ابدا اي الانسان لا يحقق الملائكية والطهرانية فوق الارص والشيطان له بالمرصاد فى كل الاحوال وكتبها في قالب ادبي كما فعل نجيب محفوظ في تأويل قصة ادم في اولاد حرتنا والرواية التى ذكرتها لحيدر حيدر في اختراقه المقدس لكن في اطار ادبي هذه الامور موجودة منذ القدم الا ان السياسيين في بعص المحطات الزمنية يوظيفونها للوصول الى اغراصهم بعد ما يتم تهويل الامور كما تصرخ النساء عند الولادة.

انا قلت ان ابن جرير ذكرها في مؤلفته ولم اتكلم عن نفيه او قبوله للقصة....وان رشدي استلهمها من التراث الاسلامي وعلاجها من داخل التاريخ كأديب له ادواته .وانه "رشدي" تكلم عن استحالة الوصول الى الكمال.
اما عن العصمة ...فهذا استدلال من خارج التاريخ ونحن المسلمون نسلم بذلك.
وعن حرف"ص" أرى الكلام في مثل هذه الامور تخلف مع اغفال المسائل الجوهرية.نحن كلنا نحب سيدنا محمد"ص"























































عدل سابقا من قبل العجيسي في الإثنين 22 نوفمبر 2010, 08:50 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأحد 21 نوفمبر 2010, 21:31

فاروق كتب:
وهذا ما جعلني أحجم عن النقاش ....فالحوار الجادعندي فيه أخد ورد في تودد ومحبة ....والاختلاف لا يفسد للود قضية .....أما التعريض والتلميح والرمز فهذا من قبل الغضب والاستعلاء....فنحن نناجز الآخرين أفكارهم و الحجة سلاح الفريقين ولا نقصد غير هذا ...هذه طريقي ،وعنها لن أحيد ...وليتقولوا علي ما يشاءون.....

السيد فاروق صديقني اعاني اكثر مما تعاني انت .....

اتذكر في احدى الدول العربية كان لي صديق مصري وكان أزهريا والحق كان على دراية كبيرة بتاريخ الاسلام العام ومعرفته الدقيقة لأعمال ابي حامد الغزالي كان دائم الكلام عن العقل والعقلانية وانه يفكر بعقله ...هكذا كان يرى نفسه ..الا انني كنت ارى عكس ذلك بأنه مقيم خارج عقله ...وكنت احاول بأستمرار جره الى التاريخ وتوريطه في الواقع واخلصه من حالة التلميح والرمز الذي يعيشها لا وعيا...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأربعاء 24 نوفمبر 2010, 20:18

ما رأي أخي العجيسي في قول ابن عربي ...ابن عربي والتثليث
عند ابن عربي ان الله (الحق) والرجل والمرأة ما هو الا ثلاث صور لأصل واحد، وهي ما تسمى بالأقانيم الثلاثة.
عندما أشار ابن عربي الى دعاء النبي صلى الله عليه وسلم لله تعالى «اسألك الشوق الى لقائك»، قال: «فلما أبان الحق (الله) انه نفخ في آدم (الرجل) من روحه، فما اشتاق الا الى نفسه، ألا تراه خلقه على صورته، لانه من روحه، ثم اشتق للرجل منه شخصا على صورته سماه امرأة، فظهرت بصورته، فحن اليها حنين الشيء الى نفسه، وحنت اليه حنين الشيء الى وطنه. فإن الله أحب من خلقه على صورته واسجد له ملائكته النوريين على عظم قدرهم ومنزلتهم وعلو نشأتهم الطبيعية.

طبعا وبكل صراحة ليس القدرة المعرفية ،لأعرف ما يقول العارف بالله بن عربي كما يدعي .إن العارف من يرى الحق في كل شيء، بل يراه عينَ كل شيء([1]
ويقول: ...والعارف المكمَّل من رأى كلّ معبود مجلى للحق يُعبد فيه، ولذلك سموه كلهم إلهاً مع اسمه الخاص بحجر أو شجر أو حيوان أو إنسان أو كوكب أو ملك([2])...
فإن الِإله المطلق لا يسعه شيء، لأنه عين الأشياء وعين نفسه، والشيء لا يقال فيه: يسع نفسه ولا لايسعها، فافهم([3]).
الرب حق والعبد حـق يا ليت شعري من المكلف
إن قلت عبد فذاك ميت وإن قلت رب أنى يكلف
ومن فصُوصه ( ابن عربي ) .
وما الكلب والخنزير إلا إلاهنا
وما الرب إلا راهب في كنيسة
قال أيضا :إن آدم إنّما سمّي إنساناً ، لأنه من الحق بمنزلة إنسان العين من العين ، الذي يكون به النظر .
وقال:إن الحقّ المنزّه ، هو الخلق المشبّه .
وقال في قوم نوح :
إنهم لو تركوا عبادتهم لودٍّ وسواعٍ ويغوث ويعوق ، لجهلوا من الحق أكثر مما تركوا .
ثم قال :
إن للحقّ في كلّ معبود وجهاً يعرفه من يعرفه ، ويجهله من يجهله ، فالعالم يعلم من عبد ، وفي أي صورة ظهر حين عُبد ، وإن التفريق والكثرة ، كالأعضاء في الصورة المحسوسة .
يقول ابن عربي :
« الها والهو والهي ، فأما الهو فقد بان بأنه من حيث هو الهو هو ، وأما من هو حيث الهو ها أو هي فلا . فأما إذا كان الهو هي فلا يكون إلا عند إيجاد الصورة المثلية ، فيكون الهو فعلا والهي أهلا والها أمرا جامعا بين الهو والهي ، كالسبب الرابط بين المقدمتين التي تساق للإنتاج فإنها مركبة من ثلاثة ، فلا بد من سبب رابط . فقد كان الهو لا شيء معه ، والهو بما هو الهو لا يكون عنه وجود والهي بما هي الهي لا يكون عنها وجود ، والها بما هي الها لا يكون عنها وجود . وسبق العلم في الياء من إني بالإيجاد لتظهر حقائق الأسماء ، فحرك الها والهو والهي ، فالتقى الهو مع الهي بالها فكان الوجود المحدث ، ولهذا كنى عن هذه الملاقاة بالحرفين وهما : كن : إِنَّمَا قَوْلُنَا لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْنَاهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (النحل : 40).
ذلك الشيء . فالسببية التي ظهرت في العين ليست هي السببية المتوجه عليها القول ، فالشيء هو : إلهي وأردناه : هو الهو ، وأن نقول هو : الها ، وهو كن السبب الرابط . فالكاف من كن هو الهو والنون من كن هو الهي ، وكذا كانت دائرة . والرابط المقدر بين الكاف والنون هو : الها : وهو القول المستفاض على ألسنة المنطقيين بأن أمر الله بين الكاف والنون . فهذا مرتبة الها »(1) .
ويقول : « اقترن بالها والهو والهي أحرف من أشرف الحروف وهو : الواو والألف والياء ، وهي حروف العلة ، والتشبيه ، وحروف التأثير . واختصت الها بالألف : من أجل الأحدية الذي تطلب الألف ، ولهذا كان لها السبب الرابط بين الهو والهي للنتاج : وهو الفرد »(2) .
قوله في البيتين الشعريين:
الرب عبد والعبد رب*****يا ليت شعري من المكلّفُ
إن قلت عبد فذاك ربّ*****أو قلتَ ربُّ أنّى يكلّفُ
التلمساني الذي هو ربيب ابن عربي ـ أي ابن زوجته ـ لما قالوا له: القرآن يخالف فصوص الحكم , فقال التلمساني: القرآن كله شرك , وإنما التوحيد في كلامنا ,
فقالوا له: فإذا كان الوجود واحدا , فلم كانت الزوجة حلالا والأخت حراما؟
فقال: الكل عندنا حلال , ولكن هؤلاء المحجوبون قالوا حرام , فقلنا حرام عليكم!!!

هذه بعض خباياهم يا هؤلاء الصوفية وللأسف هناك من يجعل هؤلاء شيوخا , ومن يسمي ابن عربي بالشيخ الأكبر أو الكبريت الأحمر ... بل هؤلاء أئمة ضلال..



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الأربعاء 24 نوفمبر 2010, 20:19

ما رأي أخي العجيسي في قول ابن عربي ...ابن عربي والتثليث
عند ابن عربي ان الله (الحق) والرجل والمرأة ما هو الا ثلاث صور لأصل واحد، وهي ما تسمى بالأقانيم الثلاثة.
عندما أشار ابن عربي الى دعاء النبي صلى الله عليه وسلم لله تعالى «اسألك الشوق الى لقائك»، قال: «فلما أبان الحق (الله) انه نفخ في آدم (الرجل) من روحه، فما اشتاق الا الى نفسه، ألا تراه خلقه على صورته، لانه من روحه، ثم اشتق للرجل منه شخصا على صورته سماه امرأة، فظهرت بصورته، فحن اليها حنين الشيء الى نفسه، وحنت اليه حنين الشيء الى وطنه. فإن الله أحب من خلقه على صورته واسجد له ملائكته النوريين على عظم قدرهم ومنزلتهم وعلو نشأتهم الطبيعية.

طبعا وبكل صراحة ليس القدرة المعرفية ،لأعرف ما يقول العارف بالله بن عربي كما يدعي .إن العارف من يرى الحق في كل شيء، بل يراه عينَ كل شيء([1]
ويقول: ...والعارف المكمَّل من رأى كلّ معبود مجلى للحق يُعبد فيه، ولذلك سموه كلهم إلهاً مع اسمه الخاص بحجر أو شجر أو حيوان أو إنسان أو كوكب أو ملك([2])...
فإن الِإله المطلق لا يسعه شيء، لأنه عين الأشياء وعين نفسه، والشيء لا يقال فيه: يسع نفسه ولا لايسعها، فافهم([3]).
الرب حق والعبد حـق يا ليت شعري من المكلف
إن قلت عبد فذاك ميت وإن قلت رب أنى يكلف
ومن فصُوصه ( ابن عربي ) .
وما الكلب والخنزير إلا إلاهنا
وما الرب إلا راهب في كنيسة
قال أيضا :إن آدم إنّما سمّي إنساناً ، لأنه من الحق بمنزلة إنسان العين من العين ، الذي يكون به النظر .
وقال:إن الحقّ المنزّه ، هو الخلق المشبّه .
وقال في قوم نوح :
إنهم لو تركوا عبادتهم لودٍّ وسواعٍ ويغوث ويعوق ، لجهلوا من الحق أكثر مما تركوا .
ثم قال :
إن للحقّ في كلّ معبود وجهاً يعرفه من يعرفه ، ويجهله من يجهله ، فالعالم يعلم من عبد ، وفي أي صورة ظهر حين عُبد ، وإن التفريق والكثرة ، كالأعضاء في الصورة المحسوسة .
يقول ابن عربي :
« الها والهو والهي ، فأما الهو فقد بان بأنه من حيث هو الهو هو ، وأما من هو حيث الهو ها أو هي فلا . فأما إذا كان الهو هي فلا يكون إلا عند إيجاد الصورة المثلية ، فيكون الهو فعلا والهي أهلا والها أمرا جامعا بين الهو والهي ، كالسبب الرابط بين المقدمتين التي تساق للإنتاج فإنها مركبة من ثلاثة ، فلا بد من سبب رابط . فقد كان الهو لا شيء معه ، والهو بما هو الهو لا يكون عنه وجود والهي بما هي الهي لا يكون عنها وجود ، والها بما هي الها لا يكون عنها وجود . وسبق العلم في الياء من إني بالإيجاد لتظهر حقائق الأسماء ، فحرك الها والهو والهي ، فالتقى الهو مع الهي بالها فكان الوجود المحدث ، ولهذا كنى عن هذه الملاقاة بالحرفين وهما : كن : إِنَّمَا قَوْلُنَا لِشَيْءٍ إِذَا أَرَدْنَاهُ أَنْ نَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (النحل : 40).
ذلك الشيء . فالسببية التي ظهرت في العين ليست هي السببية المتوجه عليها القول ، فالشيء هو : إلهي وأردناه : هو الهو ، وأن نقول هو : الها ، وهو كن السبب الرابط . فالكاف من كن هو الهو والنون من كن هو الهي ، وكذا كانت دائرة . والرابط المقدر بين الكاف والنون هو : الها : وهو القول المستفاض على ألسنة المنطقيين بأن أمر الله بين الكاف والنون . فهذا مرتبة الها »(1) .
ويقول : « اقترن بالها والهو والهي أحرف من أشرف الحروف وهو : الواو والألف والياء ، وهي حروف العلة ، والتشبيه ، وحروف التأثير . واختصت الها بالألف : من أجل الأحدية الذي تطلب الألف ، ولهذا كان لها السبب الرابط بين الهو والهي للنتاج : وهو الفرد »(2) .
قوله في البيتين الشعريين:
الرب عبد والعبد رب*****يا ليت شعري من المكلّفُ
إن قلت عبد فذاك ربّ*****أو قلتَ ربُّ أنّى يكلّفُ
التلمساني الذي هو ربيب ابن عربي ـ أي ابن زوجته ـ لما قالوا له: القرآن يخالف فصوص الحكم , فقال التلمساني: القرآن كله شرك , وإنما التوحيد في كلامنا ,
فقالوا له: فإذا كان الوجود واحدا , فلم كانت الزوجة حلالا والأخت حراما؟
فقال: الكل عندنا حلال , ولكن هؤلاء المحجوبون قالوا حرام , فقلنا حرام عليكم!!!

هذه بعض خباياهم يا هؤلاء الصوفية وللأسف هناك من يجعل هؤلاء شيوخا , ومن يسمي ابن عربي بالشيخ الأكبر أو الكبريت الأحمر ... بل هؤلاء أئمة ضلال..



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الخميس 25 نوفمبر 2010, 23:03

الى السيد فاروق تحيتى

ما كتبته يستحق المشاركة .....الا انني هذه الايام مشغول ...سمحني ارجوك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الإثنين 29 نوفمبر 2010, 19:09

الى السيد فاروق
انا شخصيا لست ملم بما كتبه ابن عربي الا اننى اعرف من مستوى ما كتب عن خلق ادم وانه جسم من تراب والانثى خلقت من ضلعه والجسم الثالث متولد من ماء الذكر وماءالانثى وهذا ذكره في الفتوحات المكية .
اما عن الاقانيم الثلاثة الذي ذكرتها لم انتبه اليها من قبل الا انها قريبة من تفكيره النفسي او الوجدانى عن فكره الذي يقول بأن العالم عرض لذات الالهية وليس العالم هو الله واشار في سياق عقيدته كذلك ان عيسى روح الله وليس الله وبه ظهرت الحياة .
كالنار وخاصية الاحراق.

والحق اقول ما يعجبني في سيدنا هو قدرته على تهذيب الاسطورة اي اعادة انتاجها وبث الحياة فيها من جديد وخاصة في تفاسيره النفسية للمقولات الدينية الضاربة في جذور التاريخ او تلك الذي ابدعها الانسان في رحلته الى نفسه بحثا عن الخلاص او النجاة.
فمشاركة الشيخ في حياته الروحية افضل من كلام فقهاء السياسة بملايين المرات .
وان نشير الى شيخنا العبقري بالامام الضال ليس من الادب والعلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المسلم
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 687
العمر : 35
الموقع : بورسعيد
البلد :
نقاط : 1007
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 01/07/2010

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 30 نوفمبر 2010, 00:09

الاخ العجيسى كتب

العجيسي كتب:
الى السيد فاروق
انا شخصيا لست ملم بما كتبه ابن عربي الا اننى اعرف من مستوى ما كتب عن خلق ادم وانه جسم من تراب والانثى خلقت من ضلعه والجسم الثالث متولد من ماء الذكر وماءالانثى وهذا ذكره في الفتوحات المكية .
اما عن الاقانيم الثلاثة الذي ذكرتها لم انتبه اليها من قبل الا انها قريبة من تفكيره النفسي او الوجدانى عن فكره الذي يقول بأن العالم عرض لذات الالهية وليس العالم هو الله واشار في سياق عقيدته كذلك ان عيسى روح الله وليس الله وبه ظهرت الحياة .
كالنار وخاصية الاحراق.

والحق اقول ما يعجبني في سيدنا هو قدرته على تهذيب الاسطورة اي اعادة انتاجها وبث الحياة فيها من جديد وخاصة في تفاسيره النفسية للمقولات الدينية الضاربة في جذور التاريخ او تلك الذي ابدعها الانسان في رحلته الى نفسه بحثا عن الخلاص او النجاة.
فمشاركة الشيخ في حياته الروحية افضل من كلام فقهاء السياسة بملايين المرات .
وان نشير الى شيخنا العبقري بالامام الضال ليس من الادب والعلم.
صراحه كلامك عن البحث عن الخلاص هذا يطابق ما سمعته من مبشر مسيحى

اسف انا لا اقصد الاساءه اليك انت مسلم وتحب الاسلام بالتأكيد اعلم ذلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 30 نوفمبر 2010, 15:26

صحيح كلمة الخلاص ذات اصول مسيحية وكلمة النجاة ذات اصول اسلامية....و ذكرت هتين الكلمتين في رد على فاروق للاشارة الى ظاهرة التدين او التطور التاريخي العام للاديان....اورحلة العقل البدائي الاول في تأملاته... من الاسطورى الى التجريد او التوحيد او المطلق... ارجوك اعد قراءة ما كتبت.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية    الثلاثاء 30 نوفمبر 2010, 18:08

العجيسي كتب:
الى السيد فاروق
انا شخصيا لست ملم بما كتبه ابن عربي الا اننى اعرف من مستوى ما كتب عن خلق ادم وانه جسم من تراب والانثى خلقت من ضلعه والجسم الثالث متولد من ماء الذكر وماءالانثى وهذا ذكره في الفتوحات المكية .
اما عن الاقانيم الثلاثة الذي ذكرتها لم انتبه اليها من قبل الا انها قريبة من تفكيره النفسي او الوجدانى عن فكره الذي يقول بأن العالم عرض لذات الالهية وليس العالم هو الله واشار في سياق عقيدته كذلك ان عيسى روح الله وليس الله وبه ظهرت الحياة .
كالنار وخاصية الاحراق.

والحق اقول ما يعجبني في سيدنا هو قدرته على تهذيب الاسطورة اي اعادة انتاجها وبث الحياة فيها من جديد وخاصة في تفاسيره النفسية للمقولات الدينية الضاربة في جذور التاريخ او تلك الذي ابدعها الانسان في رحلته الى نفسه بحثا عن الخلاص او النجاة.
فمشاركة الشيخ في حياته الروحية افضل من كلام فقهاء السياسة بملايين المرات .
وان نشير الى شيخنا العبقري بالامام الضال ليس من الادب والعلم.
وما رأيك يا أخي العجيسي في قوله: لما ينفض جُبّته يقول : ما في الجـُبـّة إلا الله .
هل يحتمل سوى معتقد الحلول الذي كان يدين به ابن عربي والحلاج وغيرهم من مشايخ وأساطين الصوفية ؟؟
هذا القول مدعاة أن نصفه بالإمام الضال المضل....
والغريب في قول أنك لا تلم بما في كتب ابن عربي ومن جهة أخرى تسيده في قولك :(سيدنا هو قدرته على تهذيب الاسطورة)...أيعقل أن يسيد المرء رجلا مهما كان وهو لم يلم بما عنده من ذخائر ...لا تقل من باب الأدب ....هنا في هذا المجال التسييد هو التقديس والتعظيم ....
إليك الخط ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شيخ الإسلام ابن تيمية ورأيه في الصوفية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: