مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 الفاتيكان يطلب العفو لميخائيل يوحنا العراقي الملقب طارق عزيز

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: الفاتيكان يطلب العفو لميخائيل يوحنا العراقي الملقب طارق عزيز    الخميس 28 أكتوبر 2010, 06:57



طالب الفاتيكان والاتحاد الأوروبي ومنظمة العفو الدولية السلطات العراقية بعدم تطبيق حكم الإعدام الذي صدر بحق طارق عزيز، نائب رئيس الوزراء العراقي السابق، وهو الحكم الذي صدر بحق مسؤولين آخرين في حكومة الرئيس الراحل صدام حسين، في وقت اعتبر فيه نجل عزيز ومحاميه أن الحكم له دوافع سياسية

ونقلت وكالة أنباء آكي الإيطالية عن الناطق الرسمي باسم الفاتيكان، الأب فيديريكو لومباردي قوله "يحدونا الأمل بألا تُطبق العقوبة على عزيز، وذلك من أجل تعزيز المصالحة وإعادة بناء السلم والعدل في العراق بعد سنوات العذاب الكبيرة التي خاضها هذا البلد".

وبشأن إمكانية التماس العفو، قال لومباردي إن الكرسي الرسولي يعمل كعادته ليس بشكل علني، وإنما عبر الطرق الدبلوماسية التي يمتلكها من أجل ذلك.
أما المتحدثة باسم مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون، فأكدت أن موقف الاتحاد الأوروبي بشأن حكم الإعدام معروف ولا يوجد ما يضاف بشأنه. وأكد مسؤول أوروبي أن آشتون ستذكر السلطات العراقية بهذا الموقف.
من جهتها، قالت منظمة العفو الدولية على لسان مدير برنامجها للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مالكولم سمارت، إن "حكم صدام حسين كان حافلا بعمليات الإعدام والتعذيب وانتهاكات حقوق الإنسان الجسيمة الأخرى، ومن المناسب جلب أولئك الذين ارتكبوا الجرائم إلى العدالة".

لكنه أكد في الوقت نفسه على ضرورة عدم تطبيق عقوبة الإعدام لما تمثله من إنكار أساسي لحقوق الإنسان مهما بلغت قسوة الجريمة المرتكبة. وشدد سمارت على أن الوقت قد حان بالنسبة للعراق لإنهاء هذه الصفحة القاتمة، وأول خطوة في هذا الاتجاه هي إلغاء جميع أحكام الإعدام وتخفيف الأحكام لجميع من يواجهون هذه العقوبة ويعتقد أن عددهم يصل إلى عدة مئات.
وكانت المحكمة الجنائية العراقية العليا أصدرت الثلاثاء حكما بالإعدام على عزيز، وقضت كذلك بإعدام كل من عبد حمود السكرتير الشخصي للرئيس الراحل صدام حسين، وسعدون شاكر وزير الداخلية إبان حكم الرئيس العراقي الراحل ، وسبعاوي إبراهيم الحسن وهو أخ غير شقيق لصدام، وعبد الغني عبد الغفور، المسؤول البارز السابق بحزب البعث، لدورهم في قضية "تصفية الأحزاب الدينية".
وقال المتحدث باسم المحكمة العليا، القاضي محمد عبد الصاحب، إن المحكمة أصدرت هذا الحكم بعد تصنيفها تهمة تصفية الأحزاب الدينية على أنها جريمة ضد الإنسانية.


هل تعرف لماذا تحرك الفاتيكان والاتحاد الأروبي وجمعية حقوق الانسان للمطالبة بعدم تطبيق الاعدام في حق طارق عزيز وسكتت بل اختفت أصواتها لما تعرض المسلم صدام حسين رحمه الله إلى تلك الجريمة النكراء في أيام العيد المبارك من الصفويين وتحت أمرة الدول العظمى بمباركة الجميع ....
لأنه ولد سنة 1936 في شمال الموصل لأسرة كلدانية كاثوليكية ،وقد ولد باسم ميخائيل يوحنا[1] الذي غيره لاحقاً إلى طارق عزيز، درس اللغة الإنكليزية في كلية بغداد للفنون الجميلة، ثم عمل كصحفي قبل أن ينضم إلى حزب البعث العربي الاشتراكي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفاتيكان يطلب العفو لميخائيل يوحنا العراقي الملقب طارق عزيز
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبار دولية-
انتقل الى: