مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..

شاطر
اذهب الى الأسفل
avatar
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار
عدد الرسائل : 7765
العمر : 46
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16817
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

لا بقر ولا حليب

في الإثنين 25 أكتوبر 2010, 07:03
لم تعد الأرقام تشكل أي معنى للتقدم والتطور في منحنيات الإنتاج والتنمية عندنا، لأسباب موضوعية ومعلومة لدى العام والخاص· الأرقام الضخمة والمضخمة هي التي جعلتنا نضطر إلى استيراد البطاطا الموجهة للخنازير تحت طائلة الظروف الاستعجالية ذات يوم·والأرقام هي نفسها التي جعلتنا نستفيق على وقع أزمة الأسعار في المواد الاستهلاكية، وهي نفسها التي تحرك البطالين نحو الشارع للمزيد من العنف والتخريب، لأن الأرقام تؤكد أنه لا مشاكل لدينا بينما الواقع السيد وحده للفصل في صحة تلك الأرقام·أسواقنا تعيش هذه الأيام على وقع أزمة حليب حادة، ووزارة الفلاحة تعترف بأنها ذهبت ضحية مغالطة في أرقام الإنتاج· قبل سنوات استوردنا آلاف الأبقار لكن على الورق فقط، ومولت بنوكنا مئات المشاريع، لكن على الورق فقط، بينما استفاد الوسطاء من نسبة معتبرة تخص حقوقهم ''المشروعة'' بحكم العادة في تلك النسب المئوية من أموال الدعم بعدما تمكنوا من تسليم المستفيدين الأموال عدا ونقدا بدلا من الأبقار ورؤوس الماشية وعتاد الإنتاج· هذا ما يمكن أن ينطبق على قطاعات عدة سواء في الفلاحة أو الصحة أو المهن الحرة الأخرى·الواقع أننا ضحية نمط بيروقراطي متوارث من سنوات الأحادية حيث كان الحزب هو الدولة والدولة هي الحزب، وذهب الحزب من المؤسسات فحل محله أشخاص ومسؤولون لا يكشفون الحقيقة لا للرأي العام ولا لمرؤوسيهم، والأمثلة لا تعد ولا تحصى·في أسواقنا تزداد الأزمات والنكسات وبعكس ذلك نلمس الوفرة والإنتاج الغزير والأموال الضخمة في التصريحات والبيانات· لازلنا ومنذ سنوات نستورد الحمضيات رغم أن الدعم الموجه لها يفوق قيمة استهلاكها من طرف المواطن بل إن مناطق حدودية لاتزال تأكل من بصل وطماطم وبطاطس وبطيخ وعنب ومشمش الجيران·· كنا قبل عشريتين نتندر بالبقرة الحلوب وها نحن نبيعها اليوم في السوق السوداء لنصرف ثمنها في غير محله، فلا حليب شربنا ولا بقر ربّينا·
عبد السلام بارودي
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى