مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 منابع المياة في مدينة مستغانم في خطر من الجفاف ؟؟؟رسالة من تحت الماء إلى السيدة الوالية ...!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: منابع المياة في مدينة مستغانم في خطر من الجفاف ؟؟؟رسالة من تحت الماء إلى السيدة الوالية ...!!!!   السبت 10 يوليو 2010, 21:37



الماء سائل شفاف دون طعم أو رائحة أو لون. تركيبه الجزيئي مكون من ذرتي هيدروجين وذرة من الاكسجين. ينتشر الماء على الأرض بأشكاله المختلفة، السائل والصلب والغازي. كما أن 70% من سطح الأرض مغطى بالماء، ويعتبر العلماء الماء أساس الحياة على أي كوكب.

والماء هي المادة الأكثر شيوعًا على الأرض، ويغطي أكثر من 70% من سطح الأرض. يملأ الماء المحيطات، والأنهار، والبحيرات، ويوجد في باطن الأرض، وفي الهواء الذي نتنفسه، وفي كل مكان. ولاحياة بدون ماء، قال تعالى: ﴿وجعلنا من الماء كل شيء حيِّ أفلا يؤمنون﴾ الأنبياء:30.
كل الكائنات الحية (نبات، حيوان، إنسان) لابد لها من الماء كي تعيش. وفي الحقيقة فإن كل الكائنات الحية تتكون غالبًا من الماء، كما أن ثلثي جسم الإنسان مكون من الماء، وثلاثة أرباع جسم الدجاجة من الماء. كما أن أربعة أخماس ثمرة الأناناس من الماء. ويعتقد بعض علماء الطبيعة أن الحياة نفسها بدأت في الماء ـ في ماء البحر المالح.
كان الماء ـ ولا يزال ـ عصب الحياة، فقد ازدهرت الحضارات المعروفة حيثما كانت مصادر الماء وفيرة، كما أنها انهارت عندما قلت مصادر المياه. وتقاتل الناس من أجل حفنة أوحفرة ماء مشوب بالوحل، كما عبد الوثنيون آلهة المطر وصلّوا من أجلها.
وعلى العموم فعندما يتوقف هطول الأمطار فإن المحاصيل تذبل وتعم المجاعة الأرض. وأحيانًا، تسقط الأمطار بغزارة كبيرة وبصورة فجائية، ونتيجة لهذا فإن مياه الأنهار تطفح وتفيض فوق ضفافها وتغرق كل ما يعترض مجراها من بشر وأشياء أخرى.
في أيامنا الحاضرة، ازدادت أهمية الماء أكثر من أي وقت مضى؛ فنحن نستعمل الماء في منازلنا للتنظيف، والطبخ، والاستحمام، والتخلص من الفضلات، كما نستعمل الماء لري الأراضي الزراعية الجافة وذلك لتوفير المزيد من الطعام.
وتستعمل مصانعنا الماء أكثر من استعمالها لأية مادة أخرى. ونستعمل تدفق مياه الأنهار السريع وماء الشلالات الصاخبة المدوية لإنتاج الكهرباء.
وبالرغم من وجود كميات وفيرة من الماء العذب في العالم، فإن بعض المناطق تُعاني نقص الماء؛ فالمطر لايسقط بالتساوي على أنحاء الأرض المختلفة. إذ إن بعض المناطق تكون جافة جدًا على الدوام بينما يكون بعضها الآخر مطيرًا جدًا.
للماء دور حيوي في تقدم وبقاء الحضارة الإنسانية. وقد نهضت الحضارات الأولى في وديان الأنهار الكبيرة، في وادي النيل في مصر وشمالي السودان، ووادي دجلة والفرات في بلاد مابين النهرين، ووادي السند في الهند وباكستان، ووادي هوانج في الصين. وأنشأت كل هذه الحضارات أنظمة ري كثيرة طورت الأرض وجعلتها منتجة.
وقد انهارت الحضارات حينما نضبت موارد المياه أو عندما أساء الناس استخدام هذه الموارد.
والغريب المستهجن الذي ينم عن الجهل العميق أو الغفلة المنكرة بأهمية الماء في حياة البشر ،وخطورة فقدانه ،أن مدينة مستغانم الولاية الغنية بالمياه ،والتي تصلها من المناطق المجاورة كدائرة عين تادلس وما جاورها ،والتي استنزفت أموالا طائلة لتوفيرها بهذه الكميات ،و تجميعها في سدود داخلية تحاذي مدينة مستغانم ...
إذا زرت أزقتها فسوف تصاب بالذهول ،بحيث أينما تمر و أي شارع تقطع إلا لطمت عيناك صورة المياة العذبة التي تنزف من جسم مدينة مستغانم النائمة على الوذانها ،لا تحسب أي حساب لهذه الكميات الكبيرة المهدورة التي تذهب أدراج الأرصفة ،وتلتهمها قواديس صرف المياه القذرة...بلا رحمة ولا شفقة ...و الأغرب لا أحد يحرك ساكنا ،ولاأحد طالب السلطة أن تتخذالاجراءات اللازمة لوضع حد لهذه الفساد الذي يطال هذه المادة الغالية المهدورة هنا وهناك ....
أين المجتمع المدني المستغانمي ؟؟؟
أين الاذاعة المحلية من كل هذا لماذا لاتجلب انتباه المواطنين والسلطات المحلية مما يقع للمياه؟
أين الشركة الجزائرية لتوزيع المياه الصالحة للشرب من كل هذا الهدر وضياع المياه ؟
أين مصالح الأمن المختلفة درك أو شرطة أو عسكر لدرء مفاسد الادارة المحلية الغافلة عما يقع في حق المياه ؟ حتى يحققوا الأمن المائي ؟؟؟؟
أين مصالح الولاية و الدائرة و بلدية مستغانم من هذا الفساد المتعمد ؟؟؟؟
من هذا المنبر الإلكتروني الكريم أجأر و أرفع انشغالي الذي روعني بل أكاد أقول أثار غضبي وحفيظتي على السلطة المحلية المنشغلة بأمور تافهة ،كتحضير موسم الاصطياف 2010م وتجارة البزارالتي لاتهتم إلا بجلب ألبسة أقل ما يقال عنها أنها لباس المتهتكات المميلات الغواني الزانيات .....اللوتي نضبت من وجوهن مياه الحياء.بل الحياة ...
الحياء من الايمان من الدين لذا على المكلفين بشؤون العباد ألا يألوا جهدا في إصلاح هذه الأنابيب
شرايين الحياة لمدينة مستغانم قبل أن تغور المياه وتنضب وتقل وتجف السدود ،وتتأزم الحياة الاقتصادية والاجتماعية وتتلاشى الحياة الثقافية للمدينة كليا ...لأن الماء مصدر الحياة والتقدم والازدهار ...
فأين أصحاب القرار في هذه الديار ....؟؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
منابع المياة في مدينة مستغانم في خطر من الجفاف ؟؟؟رسالة من تحت الماء إلى السيدة الوالية ...!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى ولاية مستغانم :: إنشغالات المواطنين-
انتقل الى: