مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 الامازيغ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الشارف
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 77
العمر : 65
البلد :
نقاط : 58
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/01/2009

مُساهمةموضوع: الامازيغ    الأربعاء 07 يوليو 2010, 09:07

المقدمة
في اطارالاهتمام بالنخيل والواحات ومناطق الصحراء وتحديد المناطق المجهوله فى الواحات وخارجها وعلاقة افريقيا بالعرب أو العرب بافريقيا ومن خلال الاطلاع على العديد من المصادر المكتوبة وغيرها ومما حوته رحلات الرحاله العرب والاجانب فالامر يستوجب اعادة تلك الرحلات التى توقفت منذ زمن بعيد وهذا ماجعلنا نخطط لاعادة الرحلات والزيارات الميدانيه لتسجيل واقع تلك الواحات والمناطق الصحراويه ونخيلها وماشهدته من ازدهار واضعين فى الحسبان علاقة افريقيا بالعرب – لذلك فإننا عاقدون العزم على تحقيق هذه الغايه حتى تعم الفائده لكل الباحثين ورصد مجريات التطور والتذكير فى إطار عمل هذه الجمعيه ورغم مايتطلبه العمل من جهد وامكانيات تفوق القدرات الذاتيه – لذلك فإننا نقدم النماذج مشيدين بالحاجه إلى المساعدات الماديه والمعنويه التى يتطلبها حجم هذا العمل – املا الله سبحانه وتعالى ان يوفقنا وان يجازى من اعاننا خيرالجزاء – وفى هذا السياق فقد قدر الله سبحانه وتعالى ان اجوب هذه الصحراء الشاسعه التى لاشك هى نعمة انعم الله بها علينا – لاجد نفسى اتجول من واحة إلى أخرى ومن نفس إلى نفس فكنت مع اخوة كرام عرب افارقه نفوسهم تعبق طيبا وارضهم التى نسير على رمالها وكثبانها صفحه من التاريخ ومناخها وطبيعتها تذكر زائرها بكننها وصحة واقعها ورحابة صدرها وأسلوب المعيشة فيها – وكم كانت تلك الشعوب إلى تستظل بنخيلها تحمل الصفاء والسمو والترحاب وتحفظ التاريخ المطموس والحضارة الاصيله فكانوا قرة عينى كلما نظرت اليهم على نسق الشوق وكم كنت اشكر الله على ذلك اليوم الذي شاءت لي الاقداران اكون بينهم حيث حللت أرضهم وزرت مضاربهم وسهرت معهم فى امسيات جميله رحلت إلى ماضيهم المشرق وتاريخهم العظيم فكانوا جميعا على نفس الشوق والنسق والاسلوب الذي يحتضن الاصاله ولابد من الاشاره إلى بساطة وفطرة هؤلاء الناس وتمسكهم بتقاليدهم وهم يتلذذون بحياتهم وبباديتهم ويسيرون على نهج السلف فى مرح وقناعه وكم كانت ليالىويام جميله لاتنسى لذلك فان الصمت فى هذا المقام قد يكون ابلغ من الكلام ولنجعل ما وصلنا إليه بين الايدى --لهذه الأسباب والدواعي كان لزاما ان نبداء الخطوة فى تدوين هذه الحقائق التى شوهها رحالة الغرب وجعلوا كتاباتهم حسبما تقتضيه سياستهم وهنا نقول ان الترحال يجب ان يستمر لنكتب ما اخفته اقلام المستشرقين فى رحلاتهم ننقل الحقيقه التى نفخر بها لانها مشرقه ونبدا بعون الله وتوفيقه فى رحلتنا بمساعدة الخيرين الذين ذللوا مصاعبنا واعانوا على ابراز هذا العمل المتواضع .ولابد من الاشارة أيضا إلى الرجوع إلى بعض الكتابات التى تطرقت للهجرات العربية والى القارة السمراء وماعانته من ويلات الاستعمار بنقل بعض الكتابات والاراء لكل من كتب عن القارة السمراء وخير القول ما شهدت به الأعداء فاننا من خلال البحث والدراسه سأقدم كتاباتهم ونسجل الواقع ونترك للعقل ان يحكم بيننا وبينهم – لذلك ستكون محتويات هذا البحث شامله للتعريف بكل مناشط الجمعيه التى تسير فى ذات الاتجاه وندعم ذلك بالصور والوثائق والمخطوطات ليكون المتابع على بصيرة بما هو واقع –وبالمناسبه فاننى اذ أقدم هذه النماذج فاننا لاننكر حاجتنا للمساعد التى تدعم مسيرة العمل الذي قد يستمر سنوات طويلة ولاريب فى إننا لسنا اقل من الذين خاضوا هذه الصحراء وغامروا لتحقيق اهدافهم السياسيه والعلميه ونحن أحق منهم بهذه القاره وبهذا الوطن لأننا لسنا ضيوفا على سكانها بل هم اهلنا وذوينا ونسال الله التوفيق وآملا أن احصل على الدعم المعنوى والمادى المعين على أداء هذه الرساله التى تفرغت لها عن قناعة ,.
واشيد فى هذا المقام بقول القائل :-
ليس بإنسان ولا عاقل ## من لا يسع التاريخ صدره
ومن وعى إخبار من قد مضى ## أضاف أعمارا إلى عمره
الهجرات العربية
لقد حدثت هجرات من الجزيرة العربية الى الشمال الافريقى خاصة الى بلاد المغرب العربي الكبير وقد ذكر ان (( ترجان)) عندما قضى على دولة الاقباط سنة 106 م وهو امبراطور رومانى هجر خمسون الف من الانباط وهم عرب وان كانت لهم لهجة تختلف عن ألعربيه التى نتحدثها وقد امر بعده (( اورلبان )) بتهجير سبعون الف من الجنود والضباط التدمريين الى شمال افريقيا وهذا تطعيم لمن كان موجود هناك ومن الهجرات يقول العلامة (( كيتانى )) وهو مستشرق مشهور ايطالى الجنسيه يقول :- بدأت هجرة العرب (( البربر)) فى بداية الالف الثالث قبل الميلاد من اليمن وحضرموت – وسلكوا طريقين الطريق الاعظم للتجاره الذى يمتد من اليمن الى الطائف الى مكه .. المدينه .. ينبع .. مواطن صالح .. تبوك .. معان .. وهكذا وهذا هو الطريق الطبيعى لهجرة القبائل ألعربيه ويقول ان البربر هم من مملكة او منطقة (( كتبان )) او (( قطبان )) والطريق الثانى الذى سلكته معظم الهجرات التى استقرت على الساحل الاحمر – الصومال .. الاتربان .. الحبشه .. مملكة اكسوم .. التى ظهرت فى القرن الثالث الميلادى وهى التى دفعت ابرهه لاحتلال اليمن ومكه فى القرن السادس – وهذا هو الطريق لهؤلاء الذين سلكوا الصحراء من جنوب مصر العليا اى بلاد النوبه اى شمال السودان ووصلوا الى الشمال الأفريقي - ولماذا الشمال الافريقى ذلك لكونه ينعم بامكانيات عظيمه والناس الذين يسكنونه قليلون - واقاموا فى تلك المناطق وكونوا مجتمعات خاصه بهم حيث كانت معهم لغتهم القديمه وهذا ماجعلها متداوله حتى عصرنا هذا – أيضا وجدنا مخطوط فى شكل رساله مرسله من محمد الامين الكانمى الى محمد بن الشيخ عثمان فوده وهذا ماسبق الاشارة اليه فى وجود هؤلاء الاشخاص فى سدة الحكم فى القارة الافريقيه وماقاموا به طوال فترة زمنيه فى برنو وايضا رساله من عثمان بن محمد بن عثمان المعروف فودى والذى يلقب نفسه أمير المؤمنين الى العالم الحاج محمد الامين الكانمى حيث يعلمه فيهابعدة مسائل حدثت فى تلك الفتره وان كنا لانعرف تاريخ تلك الرسالتين ولابدايه ولانهايه – ولكن سبق القول ان عثمان بن فودي هو أول من أسس دولة سكتو فى نيجيريا ووالده من مواليد التكرور فى السنغال واعتقد ان هاتين الرسالتين كانتا مابين سنة 1852- 1864 ف
وأخيرا فان الهجرات العربية لأ فريقيا كانت السبب في تواجد العرب إلى يومنا هذا في القارة السمراء -
إلى أبناء العرب أحفاد حمير
هذه هي أصولكم وأنسابكم لاكما يقول المستعمرون ومن على شاكلتهم فالبربر العرب الذين تبربروا وسكنوا البرارى منذ زمن – لكل هؤلاء نقدم هذا البحث ونسال الله التقدير .
رحلات فى قبائل البربر
إذا كان لابد لنا من كلمه فاننا نقول ان العروبه تختلف عن العبريه واليهوديه اوالصهيونيه وهى لا تنطلق من مفهوم عرقى بل استطاعت بفضل الاسلام ان تنبذ المفاهيم العرقيه وقد نبذ الرسول صلى الله عليه وسلم الفروق العرقيه فى حياته وتبنى من يختلفون عنه عرقيا وقال عن أناس من بينهم سلمان الفارسى وغيره بانهم من اهل البيت وانهم عرب اذا فاننا ننظر للعروبة كستقبل لهذه القاره الافريقيه المقترنه بشبه الجزيرة العربيه سواء كانت مهدا للعرب ام لا , فهى منطلق العرب فى حضارتهم وسوف نتابع هذه الحضاره ومافعله الاسلام والعرب وماوصلوا اليه .
هذا جهد نقدمه آملين ان نوفق فى التعريف بالقبائل المشهوره والتى تحدث كثيرين فيها ولم يوفوها حقها –
البربـــــــــــر
ان هذه الدراسه مستقاه من العديد من المراجع وهى ليست الا معلومات قابله للنقاش
اولا كلمة بربر فى الحقل اللغوى :-
من الملفت للنظر ونحن نتصفح كتب اللغة من معاجم وغيرها ان هذه الكلمه كانت فى القديم مستعمله استعمالا واسعا ولها دلالات كثيره *
1- بربر بصفة الفعل يقال :- بربر التيس للهياج .. نبا .. ونب يعنى صاح عن الهياج وفى العاميه نقول لبلب – ويقال بربر فى كلامه اذ اكثر – ويقال بربرالرجل اذا هذى فهو بربار اى تكلم بشكل بدأ معه كما لوكان يهذى ومن هذا القبيل حديث :- فاخذا اللواء غلام اسود فغصبن وبربر – وكذلك قولهم بربر فهو بربار مثل ثرثر فهو ثرثار . وذكر(( حسن الوزان )) أن بعضهم يرى ان الفعل العربى بربر يعنى همس ومنه كلمة البربر لكون اللهجة الافريقيه كانت عند العرب بمثابة اصوات الحيوانات العجموات .
2- تبربر فعل رباعى فريد ورد بمعانى كثيره وزاد ويستخلص هذا من النص المتعلق بقدوم وفد من بربرة لواته على عمر بن الخطاب جاء فيه ان بربر بن قيس خرج الى البرارى فكثر نسله وولده فكانت العرب تقول تبربروا – اى – كثروا ومن معانيها التوغل فى البراري والتوحش فيقال البربر لحق بقوم فتوحش ونجد هذين المعنيين فى الفعل الثلاثي المزيد ضمن ذلك قولهم (( ابر الرجل )) كثر ولده والقوم كثروا – وجاء فى القاموس المحيط – ابر- ركب البربر وكثرة ولده والقوم كثروا وعليهم غلبهم .. ومن ذلك أيضا قولهم بربر اى توحش فى البراري فسموا بربر –
3- ذكر(( حسن الوزان )) أن البعض يرى ان البربر مكروا البر الذى هو الصحراء باللغة ألعربيه ويورد قصة ((افر يقش )) التقليدي نذكر منها – ولما وجد نفسه مطاردا عاجزا عن مقاومة العدو استشار قومه فى اى سبيل يسلكونه للنجاة أجابوه صارخين البربر اى الصحراء –
وسواء كان الفعل هنا ثلاثيا مضعفا مكررا او رباعيا مجردا فهما سيان من حيث المعنى ونلاحظ فى المعانى الواردة ان هناك ترابط بين التوغل فى البراري وتكاثر النسل وهذا شكل من اشكال التوزع البشرى فى المراحل القديمه ماتزال الكلمات المحتفظ بها فى المعاجم تشير اليه ..
هذا دليل صافى على اصول البربر سواء كانت شعب او مواقع اوكلمه ومن حيث الانساب سنحدد ونستدل على عروبتهم فلقد وجدت علاقه بين هواره وهذه القبيلة حسبما ورد عند ((الادريسى )) ان هواره من القبائل ألعربيه فهم(( اخوة لصنهاج ولمط من ام ابو المسرر بن المثنى بن كلاع بن ايمن بن سعيد بن حمير ))
اما لواته وهم ينسبون الى لؤى الاصغر بن لؤى الاكبر بن زحيك بن مادغيس الابتر , وهم مثل زناته يعودون الى الفرع المضرى العدنانى وهناك أيضا زناته تعود لنفس المنبع اما لمط فهو اخو لام تدعى(( تزكى )) ويقول اليعقوبى فيهم يعيشون بين زويله ومدينة كواره الى طريق اوجله واجدابيا ويصفهم انهم شبه البربر .
والسؤال هو من هم البربر ؟ :-
نسوق دليل للتعريف بالبربروالامازيغ فاصل هؤلاء القوم عرب – زناته وهم من بنو توجين من بن بادين موطنهم وادى شلف فى ارض السرسو وهى مايعرف حاليا نهر واصل وبطون بنى توجين هم :-
بنو بد لاين – بنو قمر- بنوماون – بنو زنداد – بنو قاضى – بنو ماتت – ويقال لهم جميعا بنو مرت بنو بزناتن وبنو منكوش – وهم جميعا بنو سرغين –
وكلمة سيرغين فى اللغة المتداوله فى الواحات خاصة سيوه تعنى البدوى – وهو ساكن الباديه ))
وعندما نعود إلى كلمة امازيغ نقول :- من الاسماء ذا ت الشان فى تاريخ البربر اسم امازيغ مؤنثه تمازيغت وجمعه امازيغن وهو من الاسماء القديمه فقد ذكره هيردوت فى القرن الخامس قبل الميلاد وورد فى المصادر الكلاسيكيه من يونانيه ولاتينيه بصيغ متعدده منها مازيس والتحريف الطارى عليها ناجم من ناحية صعوبة نطق امازيغ فى حد ذاتها وبالنسبة لعلماء المسلمين فاننا نجد هذا الاسم عند نسابة البربر الذين يجمعون على ان امازيغ هو احد اولاد كنعان بن حام بن نوح وان فرع البرانس من نسلهم ويقول (( ابن خلدون)) انهم من نسل كنعان بن حام بن نوح وان اسم ابيهم امازيغ – ويقول ((حسن الوزان)) المعروف بليون الافريقى فى حدود سنة 1550 وفاته – يذكر ان لغة البربر فى عهده كان يطلق عليها اسم اقوال امازيغ اى الكلام النبيل – بينما يسميها العرب البربريه ويوجد حاليا قبيله صغيره بجهة الاطلس تسمى لغتها تمازيغت ولعل ان لغات الاقوام الاخرى مبهمه وغير مفهومه بالنسبة للشعوب الآخرى فاعتبرت عجماء ووصف اصحابها بأنهم أعاجم حتى وان ابانوا وافصحوا بلغتهم تلك بغض النظر عن الناحية العرقيه والجنس ومما يدل على ان العجمى لامدلول جنسى له فى الاصل وهو ان هناك جماعات عربيه وصفت بهذه الصفه ومنهم النبط على سبيل المثال فقد عاب عليهم العرب لهجتهم حتى جعلوا لغتهم فى لغة العجم وقالوا انهم نبط وان فى لسان من استعرب منهم رطانه وكذلك الحال بالنسبة لطوائف عربيه فى جنوب الجزيره - والشعر الشعبى فى نجد وفى اليمن وفى البحرين يسمى حتى اليوم الشعر النبطى لعدم فصاحته وتداخل الفاظه وبعده عن اساليب التراكيب العربى السليم وهكذا فالعجمة التى ذكرها (ابن خلدون) لايمكن ان تجعل من البربر جنسا متميزا عن العرب مطلقا .
وكذلك جميع المؤرخين والنسابين السابقين وكذلك الكتاب المعاصرين ماعدا افراد يعدون على الاصابع يحصرون العرب فى فرعى عدنان وقحطان وهذا خطاء – فالشعوب العربيه أوسع من ذلك بكثير من فرعى عدنان وقحطان الحديثين نسبيا واننا الان بحكم التطور فىالمعارف التاريخيه واللغويه يطلق عليها بدل التسميه السامية الخاطئه اسم اللغة او الشعوب العربية القديمه او شعوب الجزيرة العربية القديمة والقول بالأصل المحمرى لبعض قبائل البربر بات من الحقائق المعلومه اكدتها جملة الشواهد بالاضافه الى مايقبل التشابه فى بعض المظاهر الاخرى حيث توجد هجرات متدفقه الى شرق افريقيا وان البعض تحدث عن مماليك انتشرت حول بحيرة اتشاد فينتسب رجالها الى(( سيف بن ذى يزن )) وهو من ملوك التبابعه (( اليمن )) والراى الذى يقول ان البربر من نسل كنعان بن حام بن نوح ليس فيه ماينفى انتساب البربر الى العرب اذ الحامية التى يروج لها بعض دعاةالمدرسة الاستعماريه التاريخيه غير الحامية التى ينتمى اليها ابن خلدون ومن معه من القدماء لقبائل الكنعانيه – ثبت ان لاعلاقة لها بمايسمونه حاليا فى علم اللغات المجموعة الحاميه فالكنعانيون على عكس مافى - التورات – صاروا يصنفون ضمن المجموعة الساميه اى العربية القديمه – وبهذا يلتقى العلم الحديث بما يقوله القدماء فى شان البربر وفى اصولهم – اذ البربر عامة هم فرع كبير من تلك الشعوب العربية القديمه انتقل الى المغرب على مراحل وانعزل فيه خلال احقاب طويله مع الاحتفاظ بسمات من الصورة التى كانت لاجدادنا ذات يوم فى العهود القديمه وبهذا تتضح عراقة البربر فى العروبه واصالتهم فيها – على عكس الفرس والاتراك وسكان اسبانيا القدماء اندمجوا مع العرب ونسجوا معهم فى سباق التطور العام التكوين الجديد للامة العربية ونعود إلى اصل كلمة البربر – ولهذه الكلمه انتشار جغرافى احب ان اتطرق اليه :
1- بربره – بلادبين الحبشه والزنج تقع على ساحل البحر الاحمر المتصل باليمن ذكرهما (المسعودى والهمدانى ) وعنه اخذ ( المحمودى ) وتقول دائرة المعارف الاسلاميه ان اسم هذه البلدان تؤخذ من اسم اهلها الذين يطلق عليهم بربرا وعندما تحدث ( ابن بطوطه ) عن زيارته لمدينة زليع بالسودان ذكر انها مدن البرابره وهم طائفة من السودان شافعية المذهب وبلادهم صحراء مساحتها مسيرة شهرين اولها زليع واخرها مقديشو – ويضيف .. سلطان مقديشو يقولون له الشيخ واسمه ابوبكر وهو فى الاصل من البرابره يتحدث بالمقديشو ويعرف باللسان العربى .
2- بحيرة بربرة – تذكرها دائرة المعارف الاسلاميه بهذا الاسم ويسميه المسعودى الخليج البربرى وهو خليج عدن وسمى بذلك لاتصاله ببلاد البربر والعمانيون اذا توسطوا هذا البحر ودخلوا بين الامواج ترفعهم وتخفضهم يترزجون ويقولون:-
بربري وجنوني وجرحك المجنون
جنونى وبربرى وموجها كما ترى
3- بربر – مدينه فى الصومال كانت بمثابة العاصمه فى عهد الانجليز تقع على الخليج البربرى او خليج عدن .
4- جزيرة بربرى – ضبط نطقها وكتابتها( ابوعبدالله البكرى ) وهو يعتبرها جزيرة فى بلاد الحبشه ذكرها الهمدانى وعنه اخذ الحمرى ومن حيث الموقع الجغرافى قطعة من اليمن ملتحقه فى بحر ليمون – وهذه الجزيره عرفت أيضا فى القديم ((بسقرطى )) وماتزال تعرف بهذا الاسم الى يومنا هذا وبها بقايا لبعض اللهجات من عربية الجنوب القديمه كالاجهريه المعروفه حاليا فى الحبشه .
5- بربر – اقليم قبلى باحد مدريات السودان مشهورة بكثرة شجر الدوم وهو شجر قاعدته تسمى أيضا بربر وهذا الاقليم كان يطلق على الناحية التى كانت تقطنها قبيلة (( ميرتاب )) وهى قبيلة عربية اللهجة على ضفتى النيل من الشلال الخامس الى بلاد عطبره ومعظمها فى بلاد النوبه والصومال .
6- وادى البربر – يوجد باحدى نواحى النيل ذكره (هلال القاسى) حيث قال ومن المعروف انه يوجد فى شعب النيل وادى يسمى بوادى البربر .
7- سوق بربر – وهى سوق كانت توجد بالفسفاط فى مصر .
ومن الملاحظ ان ورود هذه المجموعة من الاسماء فى جنوب الجزيرة العربيه وفى المناطق الافريقيه الواقعه غربها دليل على ان واقعا بشريا كان منتشرا فى هذه المناطق والاماكن باسمهم وهذا الواقع البشرى هو الذى جعل (( رينان الفرنسى )) يقول في كتابه ( ان عائلة من الشعوب الناطقه بالبربريه كانت تمتد من مصر وحتى البحر الاحمر الى السنغال ومن المتوسط الى النيجر ونيجيريا )
والعلاقة بين المكان ومن يوجد به من الجماعات البشريه مكيفه كما هو معروف – لذا سميت عشائر وقبائل كثيره باسماء الاماكن التىتحل بها وكذلك العكس فهناك على سبيل المثال:-
بهراء – وهى اسم لقبيله وموضع
قباله – وهى اسم لقبيله وموضع
وهذا الارتباط بين الواقع الجغرافى ومن يعيشون عليه دليل قاطع على عراقة كلمة بربر وعلى انهم نبتة شرقيه صميمه .
البربر في الجزائر
بعد اخذالامير عبد القادرالجزائرى أسيرا وانعقاد معاهدة الصلح بين فرنسا والمغرب 1845ف تحددت الحدود بين الجزائر ومراكش وعلت كلمة فرنسا فى القطر الجزائرى فاخذت العساكر الفرنساويه تتقدم إلى جهات الصحراء وتبنى فيها المخافر وتؤسس المصالح وتوطن لقدمها فى البلاد فثار ثائر يقال له – ابوزيان- من واحات زيبان من الصحراء فكان نصيب ثورته الفشل فثار زعيم اخر اسمه الشريف محمد بن عبدا لله فسيقت عليه العساكر الفرنساويه فافتتحت مدينة لغوت وزحفت إلى ورقله 1845ف وفر الشريف شريدا – وكانت البلاد المسماه – كابيلى- اى القبائل اشاره إلى قبائل البربر التى تسكنها ظلت مستعصيه على الفرنسيس شامخه بانفها فولى هؤلاء عليها الزحوف بقيادة الجنرال – بوجو- والجنرال – سانت آرنو- والجنرال – راندون- فمازالوا يغارونها القتال ويراوحونها من سنة 1844- إلى- 1857 والدماء جاريه بين الفريقين حتى خضعت تلك القبائل فىو ادى الساحل ووادي سباو – وانهزم ابوبغله الذي اشتهر فى تلك الحرب وبقيت القبائل الجرارة مدة حافظة استقلالها إلى ان اذعنت هى أيضا ولكن على شرط حفظ تشكيلاتها الاداريه وعاداتها وعرفها فولت فرنسا على بلاد القبائل رؤساء مسلمين يراقب عليهم ضابط فرنسى بجانهبم وجعلت اقلاما عربيه فى تلك الإدارات وسمحت للقبائل بالمحافظة على عاداتهم وأوضاعهم مما هو سنة الدول ألاستعماريه فى الاقوام التى تتلو منها شدة اليأس وصعوبة المراس إلى ان تكون تمكنت منها بطول عهد الحكم وإزالة مابقى من أسباب ألمقاومه فتعدل حينئذ إلى أجراء الأحكام ألاستعماريه على وجهها الأكمل ولكن الثورات فى الجزائر لم تكن انتهت إلى ذلك العهد بل كان على فرنسا ان تخمد ثورات أخرى كلما انطفأت نار لحاها أشعلت أخرى ففى عام 1859ف كانت ثورة بنى سفا سن على حدود المغرب الأقصى فكلفت فرنسا حمله عسكريه فى جنوبي وهران كانت ثورة اولاد سيدي الشيخ التى استمرت ثلاث سنوات متتابعة واضطر -الجنرال فيمعن – إلى تعقب الثوار إلى وادى الجير من عمل المغرب ولم تسكن هذه الثوره إلا فى سنة 1867ف ولكن عندما انكسرت فرنسا فى الحرب مع ألمانيا سنة 1871ف كانت الثورة الكبرى اذلاحت ألفرصه للجزائريين زرا والصيد سانح فثار المقران قائد ميدانه وضاف على الحركة مرابط يقال له (الشيخ الحداد) من ولد( سيدي عزيز) ومعهم إتباع الطريقه الرحمانيه فاشتعلت الحرب فى جميع القبائل وامتدت إلى بعض أعمال قسطنطينه واتصلت ببعض عمل الجزائر ولكن ألعماله الوهرانيه فى تلك الاونه بقيت ساكنه لم تشارك سائر اخوانها إما الثائرون فاحاطوا بجميع الحصون الفرنساويه التى فى بلاد القبائل وخربوا قرية ( بالسترو) وكادوا يستولون على ( تيجه ) فجددت فرنسا جيوشا جراره عقدت عليها للاميرال ( غويدون ) لشهرته بالصرامه والمضاء فدارت رحى القتال ونشبت هناك 340 واقعه انتهت اخيرا بسبب التفوق الفرنساوى فى فن الحرب ووفرت عتادها بخمود نار الثوره وسقط المقران قتيلا فى وادى سغلات فخلفه فى الزعامه اخوه ابومزراق فظل يكافح حتى وقع اسيرا بمحل يقال له الرويسات فى 20-12-1872ف لقدكانت فرنسا خلال وجودها فى الجزائر تبع سياسة تساهل ديني فى الظاهر مع التحامل فى الباطن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://al-katab.gogoo.us/
 
الامازيغ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى التاريخ و الحضارة :: أنساب ,عادات وتقاليد-
انتقل الى: