مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 الانتصار في معركة مستغانم في الجزائر ضد الجيش الأسباني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yasmine27
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 785
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 1706
السٌّمعَة : 4
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: الانتصار في معركة مستغانم في الجزائر ضد الجيش الأسباني   الأحد 13 يونيو 2010, 18:09

سبب نشوب معركة
مستغانم

كانت الجزائر تقع تحت الدولة السعدية وهذه
الدولة كانت معاصرة لفتوحات الخلافة العثمانية, ولذا فكان حب السيطرة والتوسع يسيطر
على حكامها. فكانوا يخافون من الخلافة العثمانية ويعتبرونها احتلالا ولذا وطدوا
سيطرتهم على المغرب الشرقي لصدهم.

وفي إحدى الفتوحات التي كان يقوم بها العثمانيون والتي
عادوا منها منتصرين, استغل السعديون انشغال الجيش الإسلامي فقاموا باحتلال مدينة
تلمسان والتي كانت تحت سيطرة الدولة العثمانية وهذه المدينة تقع في الجزائر وكانت
استراتيجية للجيش العثماني المسلم باتجاه السيطرة على
أوروبا.

استقبل السلطان الحكيم
( سليمان القانوني) خبر هجوم السعديين ببرود, فقرر رحمه
الله أن يرسل مبعوثا إلى الدولة السعدية.. فكان حريصا على توحيد
الصف المسلم وحريصا على أن لا يخوض معارك جانبية مع الجيوش المسلمة
الأخرى..كانت مهمة الرسول هي تهنئة سلطان الدولة السعدية بانتصاراته وعرض
عليه الهدايا واخبره إن السلطان سليمان يريد أن يجهز الدولة السعدية ب4000 مجاهد
للحفاظ على دولتهم ومقدمة لتكوين اتحاد إسلامي كبير يواجه الأخطار الخارجية, لكن
الحقد والحسد دفعا سلطان الدولة السعدية إلى رفض هذه الأفكار فقال
للرسول:

(( سلم
على أمير القوارب سلطانك وقل له: أن سلطان الغرب لابد أن ينازعك على محمل مصر ويكون
قتاله معك عليه إن شاء الله ويأتيك إلى مصر والسلام)

من كلام هذا السلطان التافه يظهر لنا
الحقد الدفين الذي ملأ قلوب بعض المسلمين ولا يزال مستمرا إلى يومنا هذا على
الخلافة العثمانية , فلم ينظر هذا السلطان إلى رفع راية الإسلام والحفاظ على
وحدة المسلمين؟ إنما وسوس له الشيطان وجعل من اقتراح السلطان سليمان القانوني سخرية
و ظنه حبا في التوسع.

على كل حال
مرت الأيام وشبت المعارك الداخلية للدولة السعدية فقتل
السلطان من قبل حرسه الخاص وبدأ الخلاف بين الأمراء, فسال لعاب الأسبان الذين
اسقطوا الأندلس أن يسقطوا المغرب العربي.

هنا قررت الخلافة العثمانية أن تهاجم الجزائر وتعيد
مدينة تلسمان وبذلك تحمي المغرب العربي من الأخطار الخارجية وتسهل عليها العبور إلى
بلاد الأسبان والبرتغال.

استدعى
السلطان سليمان القانوني رحمه الله القائد المغوار حسن بن خير
الدين المشهور بجسارته وقوته وطلب منه التوجه إلى الجزائر, وفعلا تحركت جيوش
الخلافة الإسلامية إلى الجزائر بهدفين رئيسيين( الأول تطهير
الشمال الأفريقي من الوجود المسيحي, والثاني استرداد الأندلس لحوزة
المسلمين).

سمع حاكم الدولة
السعدية الجديد بتحرك الجيوش العثمانية فتهيأ لها وهو يعلم انه غير قادر على صدها,
وفعلا جرت مناوشات بين الطرفين في وادي اللين بالقرب من فاس. ولكن القائد حسن بن
خير الدين سمع بتحرك الجيش الأسباني الهادف إلى السيطرة على مستغانم التي تعتبر
استراتيجية في منع تقدم الجيش الإسلامي إلى وهران حيث يسيطر عليها الأسبان. فأوقف القتال.. الآن تدخل الصليبيون في المعركة فأصبح القتال مع المسلمين
شيئا ثانويا. وكذلك شعر القائد حسن أن سيطرة الأسبان على مستغانم ستقطع عليه
طريق الإمداد.

تحرك الجيش
الإسلامي منسحبا من فاس إلى الجزائر وانفصل قائد جيش تلمسان عن الجيش وعاد إلى
المدينة خوفا عليه من الأسبان وهذه الخطوة العسكرية
الجبارة, استطاع القائد حسن أن يحمي ظهره وان يؤمن وصول
الإمدادات.

تحرك حاكم وهران
الأسباني باتجاه مستغانم كما توقع القائد حسن بجيش قوامه 12 ألفا, وهناك جرت معركة
طاحنة في يوم 20 ذي القعدة 965هـ قادها القائد حسن بن خير
الدين رحمه الله, وتم إفناء الجيش الأسباني فيها عن بكرة أبيه حيث قتل كل جنوده.

وبهذه المعركة هزمت جيوش الصليب
مرة أخرى على يد الخلافة الإسلامية, وسيطرت على الجزائر وأعادت إليها الأمن
والأمان
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
العجيسي
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 1595
البلد :
نقاط : 1727
السٌّمعَة : 27
تاريخ التسجيل : 11/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: الانتصار في معركة مستغانم في الجزائر ضد الجيش الأسباني   الإثنين 14 يونيو 2010, 12:14

تحية اكبار واجلال سيدتى على هدا المجهود والاهتمام,,,,,,

بالفعل أسلمة اوروربا من الاهداف الكبرى للامبراطورية ,وتم تحرير وهران لا حقا سنة1792بقيادة ابي طالب المزونى وبأمر من الدولة العثمانية كما تم تخطيط لاحقا كدلك لتحرير سبتة ومليلية, لكن ثورة الشريف الدرقوى 1808 والغزو الفرنسي1830 للجزائر حال دون دلك وقضى على حلم الامبراطورية,

هدا ما أعتقده......
ان حادثة المرواحة ليست هى السبب والدافع لغزو فرنسا للجزائر وأنما سببه مشروع اسلمة اوروبا او عودة المسلمين الى اوروبا وكان المغرب دوما الدراع التى تستعمله اوروبا لصد هجومات الامبراطورية,,,,,,,

متابع :sunny:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الانتصار في معركة مستغانم في الجزائر ضد الجيش الأسباني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى ولاية مستغانم :: مستغانم تاريخ و حاضر-
انتقل الى: