مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
» [ شرح ] : كتاب الطبخ الشامل من اعداد الطعام الى اعداد المائده
الأربعاء 07 يونيو 2017, 11:02 من طرف HOUWIROU

» مستغانم....فتح 10 شواطئ جديدة و إضافة 4 مخيمات
الأربعاء 07 يونيو 2017, 04:59 من طرف المدير

» ترامواي مستغانم...فسخ العقد مع الشركة الإسبانية و التفاوض جار مع المؤسسة التركية «ماركازي»
الأربعاء 07 يونيو 2017, 04:55 من طرف المدير

» صدور المرسوم التـنفـيذي رقــم 137 - 17 المعـدّل ويتـمّم المرسوم الـتنـفيذي رقم 224 - 03المحـدد تسـعيرات خدمات المراقبة التقنيـة للسيـارات
السبت 03 يونيو 2017, 04:59 من طرف النقل

» الزاوية السنوسية
الأحد 28 مايو 2017, 00:34 من طرف بنت برقة

» مستغانم.. جوهرة البحر الأبيض المتوسط
الأحد 28 مايو 2017, 00:32 من طرف بنت برقة

» جمعية اصدقاء النخيل والواحات
الأحد 28 مايو 2017, 00:21 من طرف بنت برقة

»  تمديد ساعات خدمة الحافلات بمدينة مستغانم إلى ما بعد الواحدة صباحا خلال شهر رمضان الفضيل
السبت 27 مايو 2017, 17:21 من طرف المدير

» رمضانكم كريم وصيامكم مقبول
السبت 27 مايو 2017, 04:10 من طرف فاروق

إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 واحد وسبعون بالمائة يرون بأن الاختلاط سبب في المشاكل الأخلاقية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار
avatar

عدد الرسائل : 7764
العمر : 46
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16818
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: واحد وسبعون بالمائة يرون بأن الاختلاط سبب في المشاكل الأخلاقية   الأربعاء 19 مايو 2010, 05:38



واحد وسبعون بالمائة يرون بأن الاختلاط سبب في المشاكل الأخلاقية
أظهرت نتائج استطلاع للرأي، أجرته
الأمانة الولائية للإتحاد العام الطلابي الحر لولاية عنابة شارك فيه 2600
طالب وطالبة بجامعة عنابة من مختلف الإقامات والكليات التابعة لها، حيث
توصلت النتائج بعد 6 أشهر كاملة من العمل الميداني إلى أن 58 بالمائة
يعترفون بوجود انحرافات أخلاقية.

تحت إشراف الأمانة الولائية وفي
استطلاع للرأي في الوسط الطلابي حول موضوع "الآفات الاجتماعية بالجامعة"،
تم توزيع 2600 نسخة استبيان، وتم استرجاع 2213 منها، وشمل الاستطلاع عددا
من الطلبة والطالبات الذين تراوحت أعمارهم مابين 17 و27 سنة، توزعوا عبر
بلديات عنابة أي "الخارجيين"، الإقامات الجامعية المختلطة وغير المختلطة
"القمم، السهل الغربي، جبايلي صالح، الشعيبة، البوني .."، كما شمل ذات
الاستبيان تخصصات متعددة "الطب، جراحة الأسنان، الصيدلة، الترجمة، إعلام
واتصال، علم النفس وغيرها"، ومس الاستبيان 761 طالب أي بنسبة 34.39
بالمائة، و1454 طالبة أي بنسبة 65.61 بالمائة، شمل 763 طالب وطالبة
بالإقامات الجامعية المختلطة و974 بغير المختلطة، إضافة إلى 476 خارجي.

وبينت وثيقة الاستبيان التي تضمنت عدة أسئلة
عن الأوضاع الاجتماعية بالجامعة، إجابة ما قدره 68.95 بالمائة من الذين
شملهم الاستبيان على سؤال ما تقييمك للوضع الأخلاقي داخل الجامعة؟
بالمتدهور جدا، فيما وصفه 25.12 بالمائة منهم بالمقبول، ونسبة ضئيلة من
المستجوبين لم تتجاوز أصابع اليد الواحدة اعتبرت الوضع جيدا، وهي نفس الفئة
التي اعتبرت الوضع الأخلاقي داخل الإقامات الجامعية بالجيد (4.74
بالمائة)، واعتبر 75.41 بالمائة أي ما قدره 1669 طالب وطالبة أن الوضع
بالإقامات الجامعية متدهور للغاية، وفي سؤال عن أسباب التدهور الأخلاقي
بالجامعة الجزائرية، قال 63.80 بالمائة من الطلبة المستجوبين أن السبب
الرئيسي هي أزمة الاختلاط، وقال آخرون بأن المشكل هو المراهقة المتأخرة عند
الطلبة الجامعيين (26.29 بالمائة) إلى جانب أسباب أخرى عددها التقرير في
نقص وغياب الوازع الديني، ضعف التأثير الأسري، الانحلال الأخلاقي للطالبات
إضافة إلى عدم وجود نية حقيقية لدى السلطات والجهات الوصية لإنهاء أزمة
اسمها (الكوارث الجامعية).

وعن مظاهر وأشكال هذا
التدهور، رتبها الطلبة بحسب الخطورة ورد في مقدمتها مظاهر لاأخلاقية 58.83
بالمائة، ضعف التحصيل العلمي 10.89 بالمائة، انتشار المخدرات في الوسط
الجامعي بـ12.65 بالمائة، وفي ردهم على سؤال حول إمكانية إيجاد حل لهذه
الوضعية داخل الجامعة الجزائرية قال 81.47 ممن شملهم الاستطلاع بأن ذلك
ممكن، وفيما امتنع 2.63 عن التصويت قال 15.90 بالمائة بأن ذلك مستحيل، ورأى
71.71 بالمائة من الطلبة بأن الاختلاط في الإقامات الجامعية سبب رئيسي في
الانحلال الخلقي، واقترح التقرير الذي رفع إلى السلطات العليا، وكل الجهات
الفاعلة والتي لها شأن مباشر وغير مباشر بالجامعة ومحيطها، جملة من الحلول
التي رأوها كفيلة بالتقليص من حدة الانحطاط بالجامعة تمثلت في مطالب بإزالة
الاختلاط نهائيا من الإقامات الجامعية، فرض الرقابة الأخلاقية الإدارية
داخل الحرم الجامعي، مع ضرورة تفعيل دور المنظمات
الطلابية في هذا الإتجاه بالتنسيق مع الإدارة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
واحد وسبعون بالمائة يرون بأن الاختلاط سبب في المشاكل الأخلاقية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: تقارير وطنية-
انتقل الى: