مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
»  مهلة أقصاها ثلاثة اشهرلإعادة بعث مشروع ترامواي مستغانم
الأربعاء 18 يناير 2017, 19:06 من طرف المحترف

» النقل يقتصر على الإناث بقرية أولاد بوراس بمستغانم
الأربعاء 18 يناير 2017, 18:44 من طرف المحترف

» مستغانم ....الموافقة على انجاز مطار على مستوى المدرج الرئيسي بصيادة
الثلاثاء 17 يناير 2017, 15:57 من طرف المدير

» هذه الولايات المعنية بالحصص الإضافية لسكنات "عدل"
الإثنين 09 يناير 2017, 20:01 من طرف المدير

» تكثيف النشاط الاستعلاماتي لمحاصرة خلايا "الأحمدية" بمستغانم.
الإثنين 09 يناير 2017, 19:55 من طرف المدير

» من مشاكل العرب و المسلمين....1
الأحد 08 يناير 2017, 19:12 من طرف gramo

» الحظيرة الصناعية بمستغانم تتدعم بأزيد من 40 مشروعا ...من ضمنها إنتاج الأجبان و اللحوم الحمراء و العجائن الغذائية
السبت 07 يناير 2017, 08:21 من طرف المدير

» المستفيدون من مساكن الترقوي المدّعم يطالبون بلجنة تحقيق وزارية في مستغانم
الأربعاء 04 يناير 2017, 06:41 من طرف المدير

» إلغاء كل قرارات الاستفادة من المحلات التجارية بأسواق مستغانم بسبب عدم استغلالها من طرف المستفيدين منها
الأربعاء 04 يناير 2017, 06:36 من طرف المدير

إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 الدمية فلة مطلوبة لدي الأمن الحضري بربوع الجزائر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7761
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16809
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: الدمية فلة مطلوبة لدي الأمن الحضري بربوع الجزائر   الثلاثاء 16 فبراير 2010, 06:03

الدمية فلة وراء حجاب الصغيرات

تراوح رأي الشارع الجزائري بين المؤيد والمعارض لهذه الظاهرة، حيث أجاب "سمير، 33 سنة" عن رأيه حول الظاهرة "إنها ظاهرة ايجابية جدا، وأنا أحيِّي من يُلبس ابنته الحجاب في قلب العاصمة في سنّ مبكرة، فهي في محيط قد يخشى أن لا تتقبل معه الحجاب لاحقا".

أما كريمة، 34 سنة، فقد عارضت رغبة ابنتها البالغة من العمر 7 سنوات في ارتداء الحجاب قائلة: "هي لا تعي قيمة هذا الزي وتعتقده نوعا من الألبسة يمكنها أن تنزعه متى شاءت، فلمّا تكبر وتعي ما تفعل لن أحرمها من ارتدائه، أما الآن فهي في سنّ يجب أن تلعب فيها وتحيا في كنف الطفولة".

نادية، 43 سنة، رأت الظاهرة من زاوية مغايرة "حرام عليهم، لمَ يجعلون فتيات صغيرات يرتدين هذا الزي، إنهن لا يدركن ما يقمن به، وعلى الأولياء أن يتّخذوا مسؤولياتهم في توجيه تصرفات بناتهم في هذه السّن إلى أن يستقيمن لاحقا".

عمي سعيد قال باستغراب: "قديما كانت السترة إلزاما للنساء لكن البنات الصغار غير مطالبات بها، لأن اللباس في حد ذاته كان يستر أغلب الجسد، ما إن تتزوّج الفتاة حتى تلتزم باللباس التقليدي من حايك أو ملاءة وغيرها. أما البنات الصغار فهن يعشن حياة البراءة بعيدا عن أي التزام".

رميسة، ذات الخامسة عشرة ربيعا، ذكرت لنا "لقد ارتدت شقيقتي الحجاب وهي متمدرسة في الصف الثالث ابتدائي، والسبب أنه رغبة في ارتداء لباس يماثل لباس الدمية "فلة" ولم تعارض أمي ذلك وهي الآن تلبسه كيفما اتفق وهي معذورة لأنها لا تدرك قيمته".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الدمية فلة مطلوبة لدي الأمن الحضري بربوع الجزائر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: كاركاتير وتعليق-
انتقل الى: