مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 مواجهات طائفية واسعة في صعيد مصر اثر هجوم على كنيسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحترف
مشرف منتدى أخبار و تاريخ مستغانم
مشرف منتدى أخبار و تاريخ  مستغانم


عدد الرسائل : 1484
نقاط : 2729
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 20/06/2008

مُساهمةموضوع: مواجهات طائفية واسعة في صعيد مصر اثر هجوم على كنيسة   الجمعة 08 يناير 2010, 07:24

نجع حمادي 'ساحة حرب' بعد مقتل 7 اقباط ومسلم.. واتهامات للشرطة بالتواطؤ
مواجهات طائفية واسعة في صعيد مصر اثر هجوم على كنيسة
ايطاليا تدين 'العنف المروع ضد الاقباط' وتطالب بتدخل دولي




تصاعدت أعمال العنف الطائفية في مدينة نجع حمادي بصعيد مصر امس على خلفية مقتل سبعة مسيحيين ومسلم في هجوم شنه مسلحون على مطرانية المدينة اثناء احتفالات عيد الميلاد المجيد مساء امس الاول.
وخرج الوضع الامني في المدينة عن السيطرة اثر مظاهرات المسيحيين الغاضبين التي شارك فيها ما يزيد عن ثلاثة الاف مسيحي.
وقال شهود عيان ان المتظاهرين حطموا فرعا لاحد البنوك المصرية ومتاجر في المدينة، واضرموا النار في عدد من السيارات قبالة مستشفى نجع حمادي العام، بينها سيارة حكومية.
وتم تحطيم المحلات والتعدي على مسجدي 'النجدة' و'الست حميدة' بجانب عدد كبير من الصيدليات خاصة في شارع بورسعيد الشهير بشارع البحر.
وأنزل المتظاهرون صورا للرئيس حسني مبارك وحطموها بمحافظة قنا، التي تبعد نحو 600 كليومتر إلى جنوب القاهرة.
وقال الشهود إن المتظاهرين رددوا شعارات 'لا للاضطهاد'، و'بالروح بالدم نفديك يا صليب'، ورشقوا قوات الامن بالحجارة، فيما واجهتهم قوات الامن بالقوة ومدافع المياه، في محاولة لتفريقهم.
وكان مسلحون مجهولون أطلقوا النيران من بنادق آلية على الأقباط ليلة الأربعاء أثناء خروجهم من الكنيسة في مدينة نجع حمادي بمحافظة قنا بعد احتفالات عيد الميلاد لدى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية.
وقال بيان لوزارة الداخلية المصرية ان شرطيا كان يحرس الكنيسة لقي مصرعه أيضا كما جرح تسعة في الحادث الذي وقع حوالى الساعة الحادية عشرة والنصف من مساء الأربعاء.
وأضاف البيان ان المهاجمين أطلقوا النيران من داخل سيارة كانوا يستقلونها على المسيحيين الخارجين من الكنيسة ثم عاودوا إطلاق النار في طريق هروبهم على مصلين آخرين تواجدوا أمام دير قبطي في منطقة قريبة.
من جهة أخرى، أفاد مسؤولون أمنيون ان الشرطة ضربت حصارا على المنطقة كما فرضت حظر التجول خشية حدوث أعمال شغب طائفية.
وقالوا ان تعزيزات من شرطة مكافحة الشغب أرسلت الى نجع حمادي لتعزيز اجراءات الأمن في المدينة.
وأمر النائب العام المصري عبد المجيد محمود بفتح تحقيق شامل في الحادث وهو الاعنف في سلسلة الهجمات الطائفية منذ اشتبكات قرية الكشح في محافظة سوهاج بجنوبي مصر في العام 2000 والتي اودت بحياة 20 مسيحيا ومسلم واحد.
وكانت مجموعة من منظمات المجتمع المدني والاحزاب العلمانية المصرية أعلنت يوم الاثنين الماضي تأسيس 'الجمعية الوطنية للتصدي للعنف الطائفي' واتهمت أجهزة الشرطة بالتقاعس عن حماية المسيحيين.
وكانت مدينة فرشوط المجاورة شهدت اشتباكات بين المسيحيين والمسلمين في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بعد شائعات عن تعرض طفلة مسلمة لعملية اغتصاب من قبل شاب مسيحي.
وأشار بيان الوزارة الى ان الشرطة تشتبه في ان حادث الاعتداء على الكنيسة مرتبط بتداعيات اغتصاب الفتاة المسلمة في إحدى قرى المحافظة.
وروى بعض الشهود العيان ما جرى فقالوا 'فوجئنا بسيارة تقف على مقربة منا نزل منها أربعة أشخاص يحملون بنادق آلية وأطلقوا النار بطريقة عشوائية'.
وعلمت 'القدس العربي' ان الرئيس مبارك مهتم بنفسه بمتابعة تفاصيل الحادث والجهود الرامية للتوصل للجناة.
وكان شيخ الأزهر الدكتور محمد سيد طنطاوي قد أصدرا بياناً جاء به 'ان كافة رجال الدين ومسلمي مصر ينددون بالحادث ويعتبرونه بغيضاً وأن مرتكبيه من المجرمين الذين ينبغي أن يقدموا للعدالة'.
وقال الأنبا كيرلس أُسقف نجع حمادي، ان حادث إطلاق النار على مسيحيين قرب الكنيسة بنجع حمادي جاء بهدف اغتياله، مؤكداً غياب الأمن حول الكنيسة.
غير أن اسقف نجع حمادي الأنبا كيرلس رفض الذرائع التي أطلقها بعض المسؤولين في المحافظة وشدد على أن الحادث كان يهدف لتصفيته جسدياً وقال: 'وقعت الجريمة بعد خروج المصلين من كنيسة السيدة العذراء بعد حضور قداس العيد، أمام أعين المواطنين'.
وأضاف أنه لم يتوافد أي مسؤول على الكنيسة للتهنئة بعيد الميلاد المجيد، مبرراً ما وصفه بمحاولة اغتياله، وأرجع ذلك إلى مطالباته المستمرة بـ 'حقوق' الأقباط وإدانته 'الاعتداءات' عليهم، متهماً أجهزة الأمن بالتخاذل والتقصير في حمايتهم.
ونددت ايطاليا الخميس بأعمال العنف 'المروعة' ضد الاقباط في مصر واعلن وزير الخارجية فرانكو فراتيني انه سيبحث المسألة 'شخصيا' مع نظيره المصري خلال زيارة للقاهرة الاسبوع المقبل. وقال فراتيني في بيان ان 'اعمال العنف المرتكبة بحق الطائفة المسيحية القبطية في مصر مروعة وتستوجب الادانة'.
وتابع 'سأناقش شخصيا مع نظيري (احمد) ابو الغيط مسألة حماية الطائفة القبطية في هذا البلد بمناسبة الزيارة التي سأقوم بها للقاهرة في نهاية الاسبوع المقبل'، مبديا 'قلقه' ازاء اعمال العنف هذه.
وقال 'لا يمكن للاسرة الدولية ان تبقى غير مبالية وعليها ان لا تتهاون حيال عــــدم تقبل ديانة الاخر الذي يشكل انتهاكا بالغ الخطورة لحقوق الانسان الاساسية'.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مواجهات طائفية واسعة في صعيد مصر اثر هجوم على كنيسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبار دولية-
انتقل الى: