مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 حماس تتهم مصر بتعذيب شقيق القيادي في الحركة سامي ابو زهري حتى الموت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحترف
مشرف منتدى أخبار و تاريخ مستغانم
مشرف منتدى أخبار و تاريخ  مستغانم


عدد الرسائل : 1484
نقاط : 2729
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 20/06/2008

مُساهمةموضوع: حماس تتهم مصر بتعذيب شقيق القيادي في الحركة سامي ابو زهري حتى الموت   الثلاثاء 13 أكتوبر 2009, 21:23

سامي ابو زهري



استنكرت حركة حماس ما وصفته "حادثة القتل تحت التعذيب للشهيد المجاهد يوسف حمدان أبو زهري شقيق الناطق باسم الحركة سامي أبو زهري" معتبرة الحادثة " خطيرة تحتاج إلى وقفة جادة وتحمل المسؤولية".



وقالت حركة حماس في بيان وصل "الحقيقة الدولية" نسخة منه "في حادثة خطيرة وغريبة من نوعها تفاجأت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" كما كل أبناء شعبنا الفلسطيني باستشهاد الأخ المجاهد يوسف حمدان أبو زهري -38 عاما- شقيق الأخ الدكتور سامي أبو زهري الناطق الإعلامي باسم حركة حماس ومرافقه الشخصي، وذلك على أثر اعتقاله في أحد السجون المصرية وتعرضه للتعذيب الجسدي الذي أدى إلى نزيف داخلي استمر أسبوعين حتى فاضت روح الشهيد يوسف داخل سجنه".



واضاف البيان " قمنا بالاتصال بالمسؤولين في مصر ولعدة مرات خلال فترة اعتقاله من أجل استنقاذ حياته وطالبناهم بنقله إلى إحدى المستشفيات لعلاجه ولكن دون جدوى، وكان الشهيد قد استغاث بأهله من خلال اتصال قصير من داخل سجنه ناشدهم الاتصال بالمسئولين المصريين لإنقاذ حياته".



وطالبت حماس " المسؤولين في مصر بالتحقيق في هذه الحادثة وكشف ملابساتها ومحاسبة المتسببين في استشهاد الشهيد يوسف أبو زهري".



وطالب البيان " القيادة المصرية بالإفراج فوراً عن المعتقلين السياسيين وعلى رأسهم الأخ القائد أيمن نوفل قبل أن يقضوا في السجون على أثر تعذيب مماثل، لا سيما أن القلق بات يساورنا أكثر على حياة كل معتقلي الشعب الفلسطيني في سجون مصر".



وناشد البيان " منظمات حقوق الإنسان المصرية والعربية بتحمل مسئولياتها وفضح الجريمة واتخاذ كل الإجراءات اللازمة



نفي مصري



من جانبه نفى متحدث باسم وزارة الداخلية المصرية الثلاثاء وفاة يوسف ابو زهري شقيق القيادي في حركة حماس في غزة سامي ابو زهري من جراء التعذيب.



وقال اللواء حمدي عبد الكريم لوكالة فرانس برس ان يوسف ابو زهري "توفي نتيجة هبوط في القلب وهي وفاة طبيعية".



واكد مسؤول امني اخر طلب عدم ذكر اسمها ان يوسف ابو زهري "كان يعاني من امراض في القلب والكلى والكبد وتوفي وفاة طبيعية بسبب مضاعفات المرض" في سجن برج العرب (على بعد قرابة 100 كيلومتر شمال غرب القاهرة).



واضاف المسؤول انه "تم نقل يوسف ابو رية الى مستشفى السجن في 30 ايلول/سبتمبر الماضي وتوفي امس الخميس".



ومستشفيات السجون في مصر ليست مجهزة لعلاج الحالات المرضية الحرجة ويتم نقل السجناء عادة الى مستشفيات حكومية مدنية اذا كانوا بحاجة الى رعاية ومتابعة طبية مستمرة.



واعلن المتحدث باسم حركة المقاومة الاسلامية (حماس) فوزي برهوم في وقت سابق الثلاثاء ان شقيق سامي ابو زهري توفي اثر تعرضه ل"التعذيب" في احد السجون المصرية.



واكد سامي ابو زهري وفاة شقيقه اثر اصابته "بنزيف حاد نتيجة التعذيب الذي تعرض اليه خلال الاسبوعين الماضيين" مشيرا الى ان مصلحة السجون المصرية "رفضت نقله للمستشفى الا بعد تدهور حالته الصحية".



واضاف ابو زهري انه "تم نقل شقيقي لمستشفى جامعة الاسكندرية ونقل الى قسم الاستقبال وقام الطاقم الطبي بعملية اسعاف اولية له ورفضت ابقائه في المستشفى رغم ان النزيف لم يتوقف ثم اعيد للسجن الى ان اعلن عن وفاته امس" الاثنين.



واوضح برهوم ان يوسف ابو زهري كان اعتقل من قبل الامن المصري قبل ستة اشهر.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mehdi69
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل : 118
نقاط : 223
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

مُساهمةموضوع: منظمات حقوقية دولية تسعى للتحقيق في أسباب وفاة أبو زهري   الجمعة 16 أكتوبر 2009, 07:36

منظمات حقوقية دولية تسعى للتحقيق في أسباب وفاة أبو زهري





ـ تلاحقت فصول الرحيل الغامض للمناضل الفلسطيني يوسف أبو زهري الذي قضى قبل أيام داخل سجن برج العرب شديد الحراسة. دخلت عدة جمعيات حقوقية على الخط في القضية حيث تقدمت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان أبرز المنظمات العاملة في مجال الدفاع عن المعارضين وضحايا العنف بثلاثة بلاغات إلى كلٍّ من المستشار عبد المجيد محمود النائب العام، ووزير الداخلية اللواء حبيب العادلي ، والسفير مخلص قطب أمين عام المجلس القومي لحقوق الإنسان، مطالبةً بالتحقيق الفوري في واقعة وفاة يوسف أبو زهري شقيق القيادي بحماس سامي أبو زهري، وإحالة مرتكبي واقعة التعذيب إلى المحاكمة العاجلة إن ثبتت صحتها. وأعربت المنظمة عن قلقها إزاء ما تردد في وسائل الإعلام عن وفاة أبو زهري نتيجة التعذيب في سجن برج العرب بالإسكندرية، مشيرةً إلى مخالفة تلك الوقائع للدستور المصري، وللمواثيق الدولية المعنية بحقوق الإنسان والتي وقَّعت عليها مصر.
وطالبت المنظمة السلطات المصرية بضرورة الإفراج الفوري عن جميع المعتقلين، بمن فيهم المعتقلون الفلسطينيون في السجون المصرية الذين تم اعتقالهم بموجب قانون الطوارئ، ولم توجَّه إليهم أي اتهامات تذكر.
كما تعتزم منظمة 'الكرامة لحقوق الإنسان'، ومقرها جنيف، رفع قضية مقتل يوسف أبو زهري شقيق القيادي بحماس سامي أبو زهري داخل سجن برج العرب بالإسكندرية؛ إلى المقرر الخاص المعنيِّ بالتعذيب، والمقرر الخاص المعنيِّ بحالات الإعدام خارج القضاء أو الإعدام التعسفي داخل هيئة الأمم المتحدة. وأكدت 'الكرامة' في بيان وصلت لـ'القدس العربي' نسخة منه أن معلوماتٍ تحصَّلت عليها، أثبتت أن أبو زهري تعرَّض للتعذيب بشكل مستمر في سجن برج العرب ومقر مباحث أمن الدولة في مدينة نصر بالقاهرة، وأخيرا في مقر مباحث أمن الدولة في الإسكندرية، قبل أن يُنقل إلى السجن مرةً أخرى؛ حيث لقي حتفه هناك.
وأوضحت المنظمة أن المعلومات أفادت باعتقال أبو زهري قبل أسبوعين، وإيداعه مقرَّ مباحث أمن الدولة بكوم الدكَّة بالإسكندرية أربعة أيام متتالية، تعرَّض خلالها للتعذيب الشديد الذي أدَّى في نهاية المطاف إلى نزيف في المخ، نُقل على إثره إلى مستشفى جامعة الإسكندرية التي رفضت علاجه، فعاد إلى السجن وتُوفي في 13 تشرين الاول/أكتوبر الجاري.
وأشارت إلى أن هذه الحالة والعديد من الحالات السابقة؛ تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن الأجهزة الأمنية المصرية تستخدم التعذيب ضد السجناء بشكل منهجي على نطاق واسع دون عقاب، على الرغم من الإدانة المستمرة لذلك من جانب منظمات حقوق الإنسان داخل مصر وخارجها.
وفي سياق متصل طالبت حركة 'مصريون ضد التعذيب' في الإسكندرية بفتح التحقيق العاجل، ومحاسبة المسؤول عن وفاة يوسف أبو زهري شقيق المتحدث باسم حركة حماس سامي أبو زهري، الذي تُوفي في سجن برج العرب بالإسكندرية؛ نتيجة عملية تعذيب منظمة.
وأشارت الحركة في بيانٍ لها بعنوان: 'سجن برج العرب.. مقبرة جديدة في الإسكندرية' إلى أن أبو زهري تعرَّض لعمليات تعذيب شديدة، وحرمان من الأدوية حتى ساءت حالته، وتعرَّض لآلام صدرية شديدة، كانت تستلزم عنايةً طبيةً عاجلةً ومكثفةً؛ أولها الإبعاد عن السجن، وتلقِّي العلاج في المستشفى، خاصةً أن الأجواء في سجن برج العرب لا تساعد على الاستشفاء من الأمراض الصدرية، إلا أنه تمَّ استمرار إيداعه السجن، ورُفِضَ ذهابه إلى المستشفى حتى لفظ أنفاسه الأخيرة مساء الإثنين 12/10/2009 داخل السجن، ولم يتمَّ إبلاغ ذويه في فلسطين إلا ظهر الثلاثاء 13/10.
وأكدت الحركة في بيانها أن حالة أبو زهري لم تكن الحالة الأولى، فقبل فترة قصيرة كان تعذيب المواطن المصري عبد الله ماهر، الذي تمَّ اقتياده من محافظة العريش إلى سجن برج العرب، وتعذيبه بشدة حتى أُصيب بالعديد من الأمراض التي تزايدت بمرور الوقت، واستلزم ذلك القيام بإجراء عمليتين جراحيتين في المخ.
على صعيد آخر جددت جماعة الإخوان المسلمين مطلبها بتحقيق محايد، يجلي وجه الحقيقة في واقعة وفاة المواطن الفلسطيني يوسف أبو زهري شقيق سامي أبو زهري المتحدث الرسمي باسم حركة حماس في سجن برج العرب، لا سيما أن مصر تقوم بدور الوساطة لتحقيق المصالحة بين الفلسطينيين. وأعربت في بيان لها امس عن بالغ حزنها وألمها الشديدين لوفاة الفقيد في أحد السجون المصرية، وزاد من حزنها وأسفها ما نُشر في بعض أجهزة الإعلام من أن الوفاة كانت نتيجة تعذيب وقع على الفقيد. وتقدمت بخالص العزاء لأهل الراحل وللشعب الفلسطيني، سائلين الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلحقنا به في الصالحين، مطالبةً الحكومة بسرعة الإفراج عن جميع المعتقلين مصريين وغير مصريين، وأن يكون لمنظمات حقوق الإنسان دورها لتنفيذ ذلك.
وجاء في بيان الإخوان 'يعلن الإخوان المسلمون عن حزنهم الشديد لوفاة المواطن الفلسطيني يوسف أبو زهري شقيق الأستاذ سامي أبو زهري المتحدث الرسمي باسم حركة حماس؛ في أحد السجون المصرية، وزاد من حزنهم وأسفهم ما نُشر في بعض أجهزة الإعلام من أن الوفاة كانت نتيجة تعذيب وقع على الفقيد؛ ولذلك فهم يطالبون بتحقيقٍ محايد، يجلي وجه الحقيقة في هذه المسألة، لا سيما أن مصر تقوم بدور الوساطة لتحقيق المصالحة بين الفلسطينيين.
كما يطالب مكتب الإرشاد الحكومة بسرعة الإفراج عن جميع المعتقلين مصريين وغير مصريين، وأن يكون لمنظمات حقوق الإنسان دورها لتنف هذا، ويقدِّم الإخوان المسلمون خالص العزاء لأهل الفقيد وللشعب الفلسطيني، سائلين الله أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يلحقنا به في الصالحين'.
وفي سياق متصل طالب العديد من نشطاء المعارضة المصرية قمة النظام باتخاذ خطوات عاجلة من شأنها ان تحمل سمة الإعتذار للشعب الفلسطيني وتعهد بعدم تكرار مثل تلك الأحداث والتعجيل بالإفراج عن كافة المعتقلين الفلسطينيين مهما كانت توجهاتهم وإصدار قرار عاجل بفتح معبر رفح وعدم إغلاقه مهما كانت الأسباب. وقال محمد مهدي عاكف مرشد الإخوان المسلمين إننا لانقبل بأن يبقى الأشقاء في فلسطين وتعدادهم مليونا مواطن رهناء لدى النظام المصري الذي لطخ صورة وسمعة المصريين بعد ان أصبح هدفه الأول إرضاء إسرائيل وأمريكا.
ودعا عاكف كافة القوى الوطنية الى الضغط على النظام بكافة الوسائل لإجباره على إنهاء مأساة أهالي القطاع.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حماس تتهم مصر بتعذيب شقيق القيادي في الحركة سامي ابو زهري حتى الموت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى الأخبار :: أخبار دولية-
انتقل الى: