مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 اللهم هل بلغت اللهم فاشهد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ilyes fc.1
عضو خبير
عضو خبير


عدد الرسائل : 611
العمر : 19
الأوسمة :
نقاط : 421
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/06/2008

مُساهمةموضوع: اللهم هل بلغت اللهم فاشهد   الخميس 06 أغسطس 2009, 22:27

الحملة الإسلامية لمقاطعة الصليبي القبطي "ساويرس"
قال تعالى: ** إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لَا تَعْلَمُونَ} (النور/19).
يا أمة الإسلام , لقد تجمّع عليك الأعداء , وتكالب المجرمون يريدون النيل من مقدساتك , والإجهاز على حياتك .. لقد دنسوا القرآن , واستهزؤوا بالنبيّ الكريم ؛ خير الأنام , وشوهوا صورة الأخيار ؛ واصمينهم بكلّ ضلال .. واشترك في حبك المؤامرة : الصليبيون والصهاينة والملاحدة والهندوس وكلّ رذيل ووضيع .. فأين النصرة .. أين ؟!!
وفي حلقة جديدة من حلقات المكر الجبان , والطعن المسموم الفاجر , يخرج علينا الملياردير الصليبي , المنصّر ساويرس , ليعلن الحرب على الحجاب , مستهزئاً بهذه الفريضة الإسلامية , وساخراً من الطهر الإيماني .. حتى بلغ به الأمر أنّ أنتج مجموعة من الأفلام السينمائية الداعرة ليسخر فيها من المسلمات المحجبات , في سابقة خطيرة لم تعرفها السينما العربية , التي على ما فيها من فحش وضلال , لم تكن تخصّ المحجّبات بالاستهزاء والتحقير والطعن في الأعراض .. وقد تقدم أحد المحامين برفع قضيّة ضده متهما إيّاه بنشر الرذيلة وتحقير الإسلام والمسلمات!
إخوة الإسلام .. إنّ هذا الصليبي الذي ينفق ماله صداً عن الهدى ودين الحقّ , وطعنا في عقيدة التوحيد والشرع المطهّر , قد بلغ في إفساده ما لم تبلغه الدنمارك التي ذاقت وبال أمرها بالمقاطعة الإسلامية العظيمة التي قدتموها .. إنّ الدنمارك قد صوّرت نبينا صلّى الله عليه وسلّم –فداه الأهل والولد!- في كاريكاتور قبيح –وذلك ولا ريب فعل شنيع- وهو أقصى ما أجرمته في حقّ الإسلام .. أمّا هذا الصليبي , فقد حارب الإسلام بكلّ رموزه وشعائره وأحكامه عبر وسائل الإعلام .. بل وموّل المؤتمر الأخير لأقباط المهجر الذين امتلأت قلوبهم حقدا على أمتنا , والذين يريدون إنشاء دولة صليبية في العقود القادمة على أرض مصر والسودان , فدفع لهم 10 ملايين دولار، كما جاء في أخبار الصحافة .. بل ويدعم هذا الصليبي العلمانيين والحداثيين المرتدين في بلادنا , وينفق عليهم بسخاء نكاية في الإسلام .. وإنني لا أشكّ للحظة في أنه يدعم أيضا الصليبي زكريا بطرس ؛ فهو سبّاق في الإنفاق على ما يغيظ المؤمنين ..فهل فعلت الدانمارك عشر ما فعله الصليبي ساويرس..!!
فهبوا إخوة الإسلام , وانتصروا لدينكم , ولا أقلّ من أن تقاطعوا منتجاة شركاته .. وأن تعلقوا هذه الورقة , أو صور منتجاته على جدران المساجد وفي اللوحات الداخلية للجامعات , وفي كلّ مكان .. وأن تنشروا المقاطعة في مواقع النت وتنشئوا لها (البنرات) .. وتحيوا هذه الحملة في المنتديات الإسلامية وغيرها.. ليعلم الكلّ أننا لن ندفع لصليبي يحارب عقيدتنا ويستهزئ بنسائنا الطاهرات العفيفات و(يتقزز) من لباس الحشمة الذي يرتدينه –عليه من الله ما يستحق!- جنيها واحدا!
إخوة الإسلام ..
قال صلى الله عليه وسلم : "جاهدوا المشركين بأموالكم وأنفسكم وألسنتكم".
فانتصروا بالمال لهذا الدين , وأخزوا عدو الله الصليبي .. فإنّ إيقاف شرّ هؤلاء , والنكاية فيهم مطلب شرعي , وواجب دعوي واقعي .. يقول الإمام ابن القيم :"فمغايظة الكفار غاية محبوبة للرب مطلوبة , فموافقته فيها من كمال العبودية , فمن تعبَّد الله بمراغمة عدوِّه , فقد أخذ من الصدِّيقيَّة بسهم وافر , وعلى قدر محبة العبد لربه وموالاته ومعاداته يكون نصيبه من هذه المراغمة" (مدارج السالكين 1/226).
** إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُّهِينًا وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا}(الأحزاب/57- 58) .
** يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ وَالَّذِينَ كَفَرُوا فَتَعْساً لَّهُمْ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَرِهُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأَحْبَطَ أَعْمَالَهُمْ أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَيَنظُرُوا كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ دَمَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلِلْكَافِرِينَ أَمْثَالُهَا ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ مَوْلَى الَّذِينَ آمَنُوا وَأَنَّ الْكَافِرِينَ لَا مَوْلَى لَهُمْ } (محمد/ 8-11 ) .
قال الشيخ العلامة عبد الله بن جبرين , في التحذير من التعامل الاقتصادي مع أمثال ساويرس الصليبي (وإن لم تكن الفتوى خاصة بساويرس شخصيا):
" إذا تعاملنا معهم وانتفعنا بمنتجاتهم كان ذلك بمنزلة التولي الذي نهى الله عنه لعموم الكفار في قوله تعالى ( لا تتخذوا الذين اتخذوا دينكم لهوا ولعبا من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم والكفار أولياء ) أي لاتتولهم وفي الآية الأخرى ( ومن يتولهم منكم فإنه منهم ) ومن التولي أنا نشجع منتجاتهم ونعطيهم ثمنها أموالا طائلة , إننا ننتفع بمنتجاتهم أيا كانت , ولو كانت حقيرة".
نجيب ساويرس : ملياردير قبطي صليبي , يسمّى بامبراطور الاتصالات .. نرجوا مقاطعة منتجاته , ومنها :
مؤسسة اوراسكوم تليكوم
خطّ لموبينيل
كروتميناتل
خط عراقنا (لأهل العراق)
خط جيزي djezzy (لأهل الجزائر)

اللهم هل بلّغت .. اللهم فاشهد .. وليبلغ الشاهد الغائب ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللهم هل بلغت اللهم فاشهد   الخميس 06 أغسطس 2009, 22:31

مشكور أخي الياس على هذه الرسالة للشعب الجزائري و الذي في غالبيته مشترك مع مؤسسة جازي و لو بحثنا و تعمقنا في معنى هذه الكلمة أي جازي لوجدناها قريبة من جازيس أي المسيح
وللحديث بقية عن هذا المسيحي الذي يدعم النصرانية بأموال المسلمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللهم هل بلغت اللهم فاشهد   الخميس 06 أغسطس 2009, 23:23

وصلت رسالتك ونشهد أنك بلغت الأمة بأسرها لتخليصها من أسرها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: كاتب مصري معروف يهاجم الملياردير المصري ساويرس ويتهمه باللعب على الوتر الطائفي وتغذيته وتهديد الامن القومي المصري وتشكيل ميليشيات اعلامية والاثراء من اموال المسلمين في مصر   الجمعة 28 أغسطس 2009, 20:48

تحت عنوان لعبة ساويرس هاجم الكاتب والصحفي المصري المعروف جمال سلطان الملياردير المصري نجيب ساويرس واتهمه بتغذية الوتر الطائفي وتحقيق ثروات كبيرة من اموال المسلمين دون اي التزام اخلاقي او وطني ... واضاف جمال سلطان في مقاله الذي نشرته جريدة المصريون الالكترونية : إن ساويرس تحول إلى جزء أساس من التوترات الطائفية الأخيرة بقدر ما هو تجلي من تجلياتها وقال : ساويرس ملياردير أثرى هو وإخوته من أموال المسلمين في مصر ، ولذلك هو يهرب من الكلام المضحك والمثير للسخرية الذي يردده أقباط المهجر عن اضطهاد الأقباط والتنكيل بهم في مصر ، لأنه كلام سخيف ومفرط في فجاجته وكذبه بحيث لا يقنع أحدا ، كما أن الرجل الذي جنى عشرات المليارات من الجنيهات من جيوب المسلمين عن طيب خاطر لا يمكن أن يتحدث عن اضطهاد ، ولكنه لم يترك الفرصة للتهييج الطائفي فتحدث عما أسماه "التمييز" ، وتحدث عن إبعاد الأقباط عن الجيش والشرطة والمخابرات وغيرها من الأجهزة ، وهو كلام بعضه غير صحيح وبعضه الآخر غير دقيق قطعا ، وهو لا يملك أي إحصائيات علمية أو قانونية تتيح له هذا التبجح ، كما أنه كلام مرسل يمكن أن يقوله في أي مجتمع غربي ، بما في ذلك بريطانيا أو فرنسا أو الولايات المتحدة الأمريكية ذاتها
ويتحدى الكاتب ساويرس بالقول :ليحدثني ساويرس عن القيادات الإسلامية في هرم السي آي إيه ، هذا تلاعب بالأفكار لمجرد الإثارة والتهييج وتعميق الإحساس الطائفي بالظلم والتمييز
ويضيف جمال سلطان : أراد ساويرس الذي يقدم نفسه في صورة الليبرالي ، وهي صورة مزيفة ، أراد أن يبرر نشاطه الطائفي والأموال التي يغدقها على أنشطة تنصيرية داخل مصر وخارجها فيحاول أن يصورها على أنها احترام شخصي للبابا شنودة ، أو صداقة شخصية لقيادات التمرد المسيحي في جنوب السودان مثلا ، وهو كلام سخيف لا يصلح للتسويق عند العقلاء ، ولا أفهم لماذا لا تكون صداقته الشخصية أيضا مع قيادات إسلامية أم أن ليبراليته موقوفة عند البوابة الطائفية ، وما هي الدوافع "الليبرالية" التي تجعل رجل أعمال مسيحي يخصص أموالا لبعض المنتقدين للإسلام داخل مصر ويخصص لهم فيلات فاخرة ومؤثثة ومؤن شهرية وسنوية لا تبدأ من "الخضار" ولا تنتهي بزجاجات الويسكي الفاخر ، كما أن ساويرس الليبرالي لا يوضح لنا أسباب تجلي ليبراليته في شتيمة الإسلام وانتقاد شريعته ومقدساته ، ولا تتعدى هذه الليبرالية إلى العقيدة المسيحية أو قيادات المؤسسة الكنسية ، إلا إذا كانت ليبرالية طائفية على المقاس
ويضيف جمال سلطان متسائلا : ما دخل رجل أعمال مسيحي في حجاب المرأة المسلمة ، وما هي صلاحيته لكي يحدد إن كان هذا الحجاب فريضة في الإسلام أو سنة أو مكروه ، من الذي خوله هذا التطاول غير المسؤول على شريعة دين آخر ، وما هي هذه الحرب التي يشنها ساويرس على المادة الثانية من الدستور التي تقول بأن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع ، رغم أن هذه المادة تحصيل حاصل في مجتمع يدين أكثر من أربعة وتسعين في المائة منه بالإسلام ، ما هذا العداء الذي يصرح به ملياردير مسيحي ضد الشريعة الإسلامية ، وهل كان الأقباط يحصلون قبل إضافة هذه المادة للدستور على حقوق وميزات حرموا منها بعدها ، أم أنها مجرد تحرش بالمجتمع واستفزاز لغالبيته الساحقة وزرع روح الكراهية والغضب بين الجميع ضد الجميع ، ولماذا يقول ساويرس بأن هذه المادة تدعم الإخوان المسلمين ، لماذا يخلط "الليبرالي" المزور بين الدين والسياسة ، هل يغازل الحزب الوطني أم يبتز القيادة السياسية ، ما دخل ساويرس بتيار سياسي إسلامي كبير له مشكلات مع الحزب الحاكم ، هل يتحدث ساويرس باسم الحزب الوطني مثلا ، أم يتحدث باسم حزب آخر ، ولماذا لا يعلن لنا حزبه وبرنامجه السياسي حتى نستطيع أن نحاكمه سياسيا بدلا من أن يتخفى في عباءة "كبير الطائفة" ليلقي الحكم والوصايا دون أي أعباء قانونية أو سياسية يتحملها
ويختتم جمال سلطان مقاله باتهام ساويرس بتهديد الامن القومي المصري وشراء الذمم وتشكيل ميليشيات اعلامية فيقول : لماذا لا يحدد لنا ساويرس موقعه السياسي والديني والوطني ، بدلا من أن يشتري ذمم بعض الصحفيين والكتاب برواتب ومكافآت وصفقات إعلانية وهبات تصل إلى عشرات الملايين سنويا ، ليشكلون له ميليشيا إعلامية تحميه أو تتستر على نزقه وطائفيته وبذاءته في الحديث عن الإسلام ، دين الدولة والشعب ، ساويرس يتحول الآن إلى بؤرة تهديد خطيرة للأمن القومي المصري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: ساويرس: يجب إلغاء مادة "الشريعة المصدر الرئيسي للتشريع" بمصر   الجمعة 28 أغسطس 2009, 23:37

كرر نجيب ساويرس رجل الأعمال المصري مطلبه بإلغاء المادة الثانية في الدستور والتي تقول إن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيسي للتشريع، "لأن فيها تأصيلا للطائفية وإضعافا للحجة ضد الاخوان المسلمين بخلط الدين بالسياسة".
ورفض ساويريس ان تضاف الديانة المسيحية لهذه المادة وذلك انطلاقا من إيمانه بعلمانية الدولة. ونفى ساويريس، في لقاء أجراه الزميل حسن معوض ضمن برنامج في الصميم الذي يبثه تليفزيون بي بي سي العربي، أن يكون قد قال انه أسس قناتيه التليفزيونيتين لصد التمدد الديني، وإن رأى أن هناك "جرعة زائدة من التدين في البلد". وحول ما نقل عن موقفه من الحجاب قال "انا كليبرالي لا يمكن ان أبدي اعتراضا على ما يلبسه الناس ومنه الحجاب، ولكن ما اعترضت عليه هو استيراد أزياء من الخليج والسعودية وإيران، ودعوت إلى التزام ملبس الستينات والسبعينات والنابع من تراث البلد، حتى الحجاب فيه".
وحول رأيه في الديانة الإسلامية قال ساويريس إنه يؤمن أن الاسلام " يدعو إلى الخير والعدل والمحبة والإحسان إلى الفقير ورعاية الام والأب وكل ما يجمعنا"، ودعا إلى "تفادي خطر دعاة الانغلاق والتكفير في الإسلام لأنهم يشوهون صورة الإسلام وإنهم وإن كانوا اقلية إلا أنها أقلية مدمرة".
ونفى ساويريس أن يكون عضوا في المجمع الكنسي العالمي الذي يرعاه الفاتيكان، وأكد عدم تدخله في شؤون الكنيسة قائلا إن حبه للبابا شنودة نابع من إعتزاز شخصي، وإنه كعلماني لا يسمح لرجال الدين (من مسلمين ومسيحيين) أن يدخلوا مكان عمله بصفتهم تلك. تمييز لا اضطهاد ورفض رجل الأعمال القبطي أن يكون الأقباط في مصر مضطهدون "كما يروج له في شكل إبادة وأعمال قتل واغتصاب فتيات". وقال إن هذا الحديث يضعف الحجة ضد التمييز الموجود فعلا ضد المسيحيين.
وأنحى ساويريس باللائمة على الأقباط "إذا كانوا مضطهدين لأن غالبيتهم سلبيون ولا يدافعون عن حقوقهم وبالتالي فإن من يضطهد منهم يستحق ذلك لأنه قبله، وعليه أن يثير الضوضاء وينادي بحقه ولو لجأ إلى القضاء". وقال إن هناك تمييزا ضد الأقباط في الوظائف الحكومية كالمراتب عليا في قطاعات الأمن والجيش والمخابرات، وإن هناك قطاعات في الدولة لا يدخلها مسيحيون. وقال ساويريس إن رفضه لهذا التمييز لا ينبع من منظور طائفي وإنما انطلاقا من رفضه لعدم العدل، وإن حقيقة عدم وجود قانون يسمح بالتمييز لا يعني أن التمييز غير موجود.
وأنحى ساويريس باللائمة في ذلك على ثورة 23 يوليو "لأن الثورة تحالفت مع الاخوان المسلمين بدليل أنه لم يكن هناك أي مسيحي داخل تنظيم الضباط الأحرار الذي قام بالثورة، وان الخلاف بين الجهتين ومحاولة الإخوان المسلمين فيما بعد اغتيال جمال عبد الناصر قائد الثورة كان خلافا على الغنيمة وصراعا على السلطة". واتهم الرئيس عبد الناصر وخلفه أنورالسادات بالتحالف مع الإخوان المسلمين، وبرأ مبارك من ذلك.
ورفض ساويرس ما ينادي به الإخوان المسلمون من أن "الإسلام هو الحل" لأن ذلك في رأيه يلغي وجود 15 مليون مسيحي في مصر. ورفض "سياسة المن" بتخصيص حصة للمسيحيين "لأنك تمن علي كرجل وتعطيني حصة"، وإن لم يعترض على تخصيص حصة للمرأة. وفند ساويريس دليل نجاح المسيحيين في القطاع الخاص كإثبات على عدم وجود تمييز ضدهم بأن المسيحي يتجه للقطاع الخاص لأنه لايسمح له بالدخول في القطاعات الأخرى. وقال إنه يتحدث في هذه القضية بصراحة انطلاقا من قناعته بأن "من يحب بلده يضع يده على الجرح" ورفض "ما يحدث حاليا من تجميد القانون" لحل المشاكل الطائفية.
وأيد ساويريس مطالب البهائيين بأن يصبح دينهم معترفا به في البلد لأن كل واحد حر في إيمانه ومعتقداته. وحول ما تردد عن قيام مؤسسة تابعة له بالتبرع للمسيحيين في جنوب السودان بمبلغ 10 ملايين دولار قال إنه كان صديقا شخصيا لجون فرنق وإنه كان يريد بناء مدرسة ومستشفى في جنوب السودان إلا أن المشروع توقف بعد وفاة قرنق.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللهم هل بلغت اللهم فاشهد   الجمعة 28 أغسطس 2009, 23:51

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: اللهم هل بلغت اللهم فاشهد   الجمعة 28 أغسطس 2009, 23:56





هيا نقاطعهم .. هيا نقاطع هذا الكافر نجيب ساويرس .. نجيب ساويرس صاحب موبينيل للاتصالات [ 012].. نهيب بكل الأخوة الأفاضل مشايخ وطلبة علم وكل المسلمين أن يغيروا أرقام هواتفهم من موبينيل [ 012] الى أى شبكة أخرى كـ [ فودافون ] أو [ 010] و شركة إتصالات [ 011] .. ويحتسبوا فى ذلك الأجر والمثوبة .و أيضا djeezy
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فاروق
مشرف منتدى الأخبار
مشرف منتدى الأخبار


عدد الرسائل : 7760
العمر : 45
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 16806
السٌّمعَة : 52
تاريخ التسجيل : 09/08/2008

مُساهمةموضوع: هذا عدو المسلمين في كل مكان فاتخذوه عدوا ...قاطعوا منتوجاته   السبت 29 أغسطس 2009, 00:01


نجيب انسي ساويرس (ولد في 17يونيو 1955)، أحد أكبر رجال الأعمال المصريين، رئيس أوراسكوم للإتصالات وأوراسكوم للتكنولوجيا. نجل أنسي ساويرس رئيس ومؤسس مجموعة أوراسكوم المتعددة النشاطات. حصل علي دبلومة الهندسة الميكانيكية و ماجستير في علوم الإدارة التقنية من المعهد السويسري الفيدرالي للتكنولوجيا. أطلق قناة أو تي في التي تم أفتتاحها في 31 يناير 2007 وقناة أون تي في التي تم أفتتاحها في 6 أكتوبر 2008. مساهم في جريدة المصري اليوم. قدرت مجلة فوربس سنة 2007 ثروته بأكثر من 10 مليارات دولار, وترتيبه رقم 62 في قائمة أغني أغنياء العالم و يحتل المركز الأول كأغنى أغنياء مصر و المركز الثالث عربيا بعد السعودى الوليد بن طلال و الكويتى ناصر الخرافي.
مجموعة أوراسكوم، مجموعة شركات مصرية متعددة النشاطات تعتبر من أضخم الشركات العربية. يرجع بدايتها إلى شركة مقاولات و أشغال عامة أسسها أنسي ساويرس سنة 1976 ( وقد كان ساويرس قد بدأ أعماله من خلال شركة مقاولات أخرى وقع تأميمها سنة 1961). في الثمانينات والتسعينات توسع نشاط الشركة ليشمل السياحة والفنادق وخدمات الكمبيوتر وخدمات الهاتف المحمول ، ولتصبح المجموعة من أضخم الشركات المصرية. لها حضور في الجزائر، تونس، العراق، باكستان، بنغلاديش، إيطاليا... بلغت إيرادات المجموعة سنة 2003 13.9 مليار جنيه مصري [1] .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اللهم هل بلغت اللهم فاشهد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: