مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 تقرير ميداني عن سد الشلف : توقعات بتسليم سد وادي الشلف جوان المقبل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
مؤسس المنتديات
مؤسس المنتديات


عدد الرسائل : 4066
نقاط : 5466
السٌّمعَة : 36
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: تقرير ميداني عن سد الشلف : توقعات بتسليم سد وادي الشلف جوان المقبل   الأربعاء 13 مايو 2009, 21:47



تقرير منقول عن جريدة البلاغ العدد : 375الاثنين 11 ماي 2009 بقلم الاستاذ : عبدالقادر رحامنية


إنه سد وادي شلف الذي إنطلقت به الأشغال خلال سنة 2005 و ذلك بالقرب من مصب أطوال و أهم مجرى مائي في البلاد و تحديدا ببلدية الصور على بعد 15 كلم من البحر المتوسط


و هو يندرج ضمن الأشغال الكبرى في قطاع الري وفقا لبرنامج المخطط الخماسي الثاني الرامي الى التحكم في الموارد المائية وتزويد التجمعات السكانية بالمياه الصالحة للشرب ,خلال المعاينة الميدانية التي اتضح من خلالها مدى الجدية في الاشراف على الاشغال , خاصة من قبل اطارات ومهندسي الوكالة الوطنية للسدود والذين اعربوا عن ارتياحاتهم لوتيرة الإنجاز الجارية في احسن الاجواء وو فق المعايير و المقاييس المعمول بها على مستوى البلدان الرائدة في مجال مشاريع الري, وذلك حسبهم بفضل توفير الإمكانيات و الموارد المالية و التقنية و الفنية و البشرية , و للإشارة فإن عدة شركات أجنبية و بالتنسيق مع الوكالة الوطنية للسدود , كانت قد أخذت على عاتقها مسؤولية الإشراف منها خاصة شركة ٍ-مابا- ٍ التركية و مؤسسة ٍ-أ .ب.بٍ- الألمانية وعدة متعاقدين من بلدان أجنبية أخرى كفرنسا و إيطاليا إلا أن ما يسجل في هذا المذمار هو التأخر في المدة و الفترة المحددة التي فاقت الأشهر , و ذلك راجع حسب القائمين علي المشروع إلي عدة عقبات و مصاعب طبيعية بألدرجة الأولي تتمثل على وجه الخصوص في طبيعة الأرضية و بنيتها الجيولوجية التي ساهمت في تأخير مواعيد الإنجاز ,إضافة التقلبات المناخية و التساقطات المطرية الغزيرة التي وقفت من جهتها عائقا في هذا الصدد, وبغض النضر عن هذا الجانب , فإن وتيرة الإنجاز تسير في أحسن الضروف , و على مدار الساعات و الأيام و الأسابيع و بدون إنقطاع و هي قد بلغت ذروتها و أوجها و باتت تفوق 95بالمئة بسد يعد من أضخم و أعضم السدود علي المستوي الوطني بطاقة استيعابية تفوق 150 مليون م3 وبنوعية إنجاز راقية حسب تصريحات الفنيين , وفي ذات السياق فإن المشروع قد ساهم على مدار 4 سنوات الماضية في تشغيل و تكوين ما يزيد عن 1500عامل , لكن مصيرهم يبقي مجهولا وغامضا , خاصة مع اقتراب موعد استكمال الإنجاز الذي بات قاب قوسين أو أدنى فيما التخوف من العودة إلى شبح البطالة يبقي يكتنف هذه الشريعة الواسعة من الشباب الذين أخذو يسرحون دون أن يجدوا البديل لذلك .

و من جهة ثانية و غير بعيد عن السد و كحلقه ذات ارتباط وثيق بها ,فإن محطة المعالجة و التصفية للمياه قد استكملت بها الأشغال منذ 3أشهر خلت ,و ذلك ببلدية واد الخير المحاذية للسد , و التي سوف ينطق الضخ باتجاهها بداية شهر جوان المقبل مثلما صرح به وزير الموارد المائية السيد عبد المالك سلال خلال زيارته الميدانية لسد عدية اسر دون بولاية البويرة ,وذلك ما سيخفف الوطاة عن اعداد هائلة من سكان مدن مستغانم ,ارزيو ووهران انطلاقا من شبكة و خط التزويد الماو .

وللاشارة فان سد الشلف سوف يضخ 500 الف متر مكعب من المياه يوميا باتجاه محطة العلاج المذكورة , مما سيسمح مع بداية فصل الصيف بتوفير الكميات اللازمة لسكان المدن التي ترتبط بهذا الانجاز الهائل .

من جهة متصلة بذات الموضوع ,فان سد الشلف سوف لن يحجر بكامل الكميات التي تجري عبر النهر , بل ستخزن الكميات الكافية و يسمح بمرور و عبور ما مقدار 1 م3 الثانية , باتجاه المصب وذلك احتراز و حفاضا على البيئة و حركة سير النهر و إسهاما في إستقرار السكان الدين إعتادوا على مدار قرون من الزمن على ممارسة النشاط الفلاحي على ضفتيه و ذلك للحيلولة دون هجرتهم صوب المدن و التحكم في خطر ظاهرة النزوح الريفي .

و في هدا الصدد فإن الكل يجمع على مدي أهمية و قيمة السد المنجز و هم يتطلعون بذلك على ضرورة الحفاظ عليه حتي لا يضحي هيكلا بدون روح كما هو شأن العديد من السدود التي باتت تغمرها الأوحال.

عبدالقادر رحامنية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.mostaghanem.com
 
تقرير ميداني عن سد الشلف : توقعات بتسليم سد وادي الشلف جوان المقبل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: منتدى ولاية مستغانم :: أخبار مستغانم ونواحيها-
انتقل الى: