مستغانم كوم
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل
ويسعدنا كثيرا انضمامك لنا..



 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
أحلى الشبكات الإجتماعية
المواضيع الأخيرة
إذاعة مستغانم
مواعيد الصلاة .

شاطر | 
 

 طرائف اسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاطمة ليندة
عضو خبير متطور
عضو خبير متطور


عدد الرسائل : 3216
الأوسمة :
البلد :
نقاط : 3911
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 08/07/2008

مُساهمةموضوع: طرائف اسلامية   الجمعة 17 أبريل 2009, 09:47

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يمزح ولايقول إلا حقا .. فمن مزحه عليه صلوات الله أنه جاء رجل .. فقال يارسول الله احملني على جمل .. فقال صلى الله عليه وسلم .. (( لا أحملك إلا على ولد الناقة )) .. فقال يارسول الله إنه لايطيقني .. فقال له الناس ..ويحك وهل الجمل إلا ولد الناقة





وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لإمرأة من الأنصار الحقي زوجك ففي عينيه بياض .. فسعت إلى زوجها مرعوبة .. فقال لهامادهاك ؟! .. قالت إن النبي صلى الله عليه وسلم قال لي إن في عينيك بياضا .. فقال نعم والله وسوادا .







* وأتته أيضا عجوز أنصارية .. فقالت يارسول الله ادع الله لي أن يدخلني الجنة .. فقال لها يا أم فلان إن الجنة لايدخلها عجوز .. فولت المرأة تبكي .. فتبسم صلى الله عليه وسلم وقال لها .. أما قرأتِ قوله الله تعالى (( إنّا أنشأناهنّ إنشاءً فجعلناهن أبكار عربا أترابا )) . سورة الواقعة (35-36-37)






* وسُئل النخعي .. هل كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يضحكون ؟.. قال نعم والايمان في قلوبهم مثل الجبال الرواسي .



* قيل إن أبا بكر رضي الله عنه رأى رجلا بيده ثوب .. فقال له هو للبيع ؟ .. فقال الرجل .. لاأصلحك الله .. فقال الصديق .. هلاّ قلت .. لا .. وأصلحك الله .. لئلا يشتبه الدعاء لي بالدعاء علي .








روي عن عمر رضي الله عنه .. أنه لقي حذيفة بن اليمان فقال له .. كيف أصبحت ياحذيفة ؟ .. فقال أصبحت أحب الفتنة .. وأكره الحق .. وأصلي بغير وضوء .. ولي في الأرض ماليس لله في السماء .. فغضب عمر غضبا شديدا .. فدخل علي بن أبي طالب رضي الله عنه .. فقال يا أمير المؤمنين .. على وجهك أثر الغضب ؟! .. فأخبره عمر بماكان له مع حذيفة .. فقال له علي صدق ياعمر .. يحب الفتنة يعني المال و البنين .. لأن الله تعالى قال (( إنما أموالكم وأولادكم فتنة )) .. ويكره الحق يعني الموت .. ويصلي بغير وضوء يعني أنه يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بغير وضوء في كل وقت .. وله في الأرض ماليس لله في السماء يعني له زوجة وولد وليس لله زوجة وولد .. فقال عمر أصبت وأحسنت يا أبا الحسن .. لقد ازلت مافي قلبي على حذيفة بن اليمان .





اسلم اعرابي في ايام الخليفة عمر بن الخطاب فجعل عمر يعلمه الصلاة فيقول صل الظهر اربعا والعصر اربعا والمغرب ثلاثا والعشاء اربعا والصبح ركعتين فلم يستطيع الاعرابي حفظ ذلك فجعل يخلط بالاعداد فضجر لخليفة وقال ان الاعراب احفظ شي للشعر ثم قال للاعرابي :


إن الصلاة أربع و أربع


ثم ثلاث بعدهن أربع


ثم صلاة الفجر لا تضيع


حفظت-- قال الأعرابى :نعم -- قال عمر:الحق بأهلك






بينما عمر بن الخطاب رضي الله عنه يطوف إذ سمع امرأة تقول


تطاول هذا الليل واسود جانبه ....... وارقني ان لا حبيب ألاعبه


فلولا حذار الله لاشي مثله ....... لزعزع من هذا السرير جوانبه



فقال عمر رضي الله عنه : مالك؟ قالت : أغربت زوجي منذ اشهر وقد اشتقت
اليه قال: أردت سوءا قالت معاذ الله قال: فاملكي عليك نفسك فانما هو
البريد اليه. فبعث اليه ثم دخل على حفصة ابنته رضي الله عنها فقال اني
سائلك عن آمر قد أهمني فافرجيه عني. في كم تشتاق امرأة الى زوجها فخفضت
رأسها واستحيت قال : فان الله لا يستحي من الحق فأشارت بيدها ثلاثة
اشهر والا فأربعة اشهر فكتب عمر رضي الله عنه ان لا تحـبس الجيوش فوق
أربعة أشهر






من طرائف مواقف عمر رضى الله عنهالعادلة


أنه خرج في ليلة مظلمة يطوف في الليل بنفسه، فرأى في بعض البيوت ضوءسراج وسمع ضجة فوقف على الباب ليسمع فراى عبدا أسودا أمامه إناء فيه شراب، ومعه جماعه فهم بالدخول من الباب فلم يقدر من تحصين البيت فتسور السطح ونزل إليهم ومعه سوطه الذي يضرب به.



فلما رأوه قاموا وفتحو الباب وانهزموا فأمسك بالأسودفقال له: يا أمير المؤمنين، قد أخطأت وإني تائب فاقبل توبتي.
فقال : أريد أن أضربك على خطيئتك!
فقال: يا أمير المؤمنين إن كنت قد أخطأت في واحدة فأنت أخطأت في ثلاث: فإن الله تعالى يقول: ((ولا تجسسوا)) وأنت تجسست ويقول: ((وأتوا البيوت من أبوابها)) وأنت أتيت من السطح ويقول : ((لا تدخلوا بيوتا غير بيوتكم حتى تستأنسوا وتسلموا على أهلها)) وأنت دخلت وما سلمت!
فهب هذه لتلك وأنا تائب إلى الله تعالى!
فقال عمر رضى الله عنه: أسألك أن تتوب الى الله فقد حسن كلامك.





كان للخليفة علي بن ابي طالب رضي الله عنه بديهة حاضرة في قسمة المواريث : جاءت اليه امراة وشكت اليه ان اخاها مات عن ستمائة دينار ولم يقسم لها من ميراثه غير دينار واحد فقال لها لعله ترك زوجة وابنتين وأما واثنى عشر أخا وأنت فقالت نعم فقال لك من الميراث دينار واحد فقط





زار حفص بن أبي العاص يوماً أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، وكان عمر جالساً إلى طعامه ،فدعا إليه حفصاً ..وكان حفصاً قد رأى القديد اليابس الذي كان يأكل منه عمر ، فلم يشأ أن يكبّد نفسه عناء أكله ، ولا أن يجشّم معدته مشقة هضمه ، فاعتذرشاكراً..
وأدرك عمر رضي الله عنه سر عزوفه عن طعامه ، فرفع بصره نحوه وسأله :
- ما يمنعك عن طعامنا؟
ولم تنقص الصراحة حفصاً فقال :
- إنه طعام جشب غليظ ،وإني راجع إلى بيتي فأصيب طعاماً ليناً قد صنع لي ...فقال عمر :
- أتراني عاجزاً عن أن آمر بصغار الماعز فتطهى ، وآمر برقاق البر ( القمح)فيخبز ، وآمر بصاع من زبيب فيلقى في السمن ثم يصب عليه الماء ، فآكل هذا وأشرب هذا؟
فقال حفص وهو يضحك :
- إنك بطيب الطعام لخبير ..!
قال عمر :
- والذي نفسي بيده ، لولاأن تَنقُص حسناتي لشاركتكم في لين عيشكم ، ولو شئت لكنت أطيبكم طعاماً ، وأرفهكم عيشاً ، ولنحن أعلم بطيب الطعام من كثير من آكليه ، ولكننا ندعه ليوم تذهل فيه كل مرضعة عما أرضعت وتضع كل ذات حمل حملها .. وإني لأستبقي طيباتي لأني سمعت الله تعالى يقول عن أقوام ، أذهبتم طيباتكم في حياتكم الدنيا واستمتعتم بها..

سأل بعض الناس الأمام الشافعي عن ثمانية أشياء فقالوا له مارأيك في واجب وأوجب.. وعجيب وأعجب.. وصعب وأصعب.. وقريب وأقرب.. فرد عليهم بقوله : من واجب الناس أن يتوبوا ولكن ترك الذنوب أوجب- والدهر في صرفه عجيب وغفلة الناس عنه أعجب- والصبر في النائبات صعب ولكن فوات الثواب أصعب- وكل ماترتجي قريب والموت من دون ذلك أقرب .

قال الخليل بن احمد : أيامي أربعة : يوم أخرج فألقى فيه من هو أعلم مني فأتعلم منه فذلك يوم غنيمتي- ويوم أخرج فألقى من أنا أعلم منه فأعلمه فذلك يوم أجري- ويوم أخرج فألقى من هو مثلي فأذاكره فذلك يوم درسي- ويوم أخرج فألقى من هو دوني وهو يرى أنه فوقي فلا أكلمه وأجعله يوم راحتي..




كان المعتضد اذا رأى ابن الجصاص قال : هذا أحمق مرزوق وكان ابن الجصاص أوسع الناس دنيا وله من المال مالا ينتهي الى عده ولايوقف على حده وبلغ من جده انه قال تمنيت أن اخسر مرة فقيل لي اشتر التمر من الكوفة وبعه في البصرة وكانت بها نخيل كثيرة وتمرهامتوفر بكثرة وكانت الكوفة قليلة التمر ففعلت ذلك فاتفق أن نخل البصرة لم يحمل في هذا العام فربح ربحا واسعا !!

اشعب و امير المومنين



ورد في الأثر أن أشعب وهو رمز الطمع عند العرب دخل على أمير المؤمنين أبو جعفرالمنصور فوجد أمير المؤمنين يأكل من طبق من اللوز والفستق فألقى أبو جعفر المنصورإلى أشعب بواحدة من اللوزفقال أشعب : يا أمير المؤمنين ثاني اثنين إذهما في الغار فألقى إليه أبو جعفر اللوزة الثانيةفقال أشعب : فعززناهما بثالث فألقىإليه ألثالثه فقال أشعب : خذ أربعة من الطير فصرهن إليك فألقى إليه الرابعةفقال أشعب : ويقولون خمسه سادسهم كلبهم فألقى إليه الخامسة والسادسة فقال أشعب : ويقولون سبعه وثامنهم كلبهم فألقى إليه السابعة والثامنةفقال أشعب : وكان في المدينة تسعة رهط فألقى إليه التاسعةفقال أشعب : فصيام ثلاثة أيام في الحج وسبعة إذا رجعتم تلك عشرة كاملة فألقى إليه العاشرةفقال أشعب : إنى وجدت أحد عشر كوكبا والشمس والقمر رأيتهم لي ساجدين فألقى إليه الحادية عشرفقال أشعب : والله يا أمير المؤمنين إن لم تعطني الطبق كله لأقولن لك وأرسلناه إلى مائه ألف أو يزيدون 00 فأعطاه الطبق كله!



هذا هو أشعب وبرغم طمعه وجشعه إلا أنه كان يحفظ القران عن ظهر قلب.. اللهم ارزقنا حفظ القرآن واجعله ربيع قلوبنا ( آمين يا رب العالمين).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
طرائف اسلامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مستغانم كوم :: إسلاميات :: المنتدى الإسلامي العام-
انتقل الى: